أسباب الحكة في المهبل

أسباب الحكة في المهبل

أسباب الحكة في المهبل وكيفية علاج وتدبير هذه الحالة، تعتبر حكة المهبل من الاضطرابات الشائعة والمزعجة لدى النساء العزباوات والمتزوجات؛ مما يدفع المرأة للبحث عن العلاجات والتدابير التي تساعد على تخفيفها، ومن الجدير بالذكر بأن حكة المهبل عرض مشترك للكثير من الاضطرابات والأمراض المهبلية إذ، وتختلف شدة هذه الحكة باختلاف السبب المؤدي لها والعادات الشخصية للمرأة المصابة، فما أسباب الحكة في المهبل؟ ستتم الإجابة عن هذا التساؤل في هذا المقال من خلال موقع محتويات، وذلك في السطور القادمة.

أسباب الحكة في المهبل

أسباب الحكة في المهبل وأهم الأمراض والاضطرابات المرافقة لها، هناك العديد من الأمراض التي تتظاهر بالحكة المهبلية التي تعتبر مزعجة للمرأة ومحرجة لها في الوقت ذاته، ويمكن تلخيص أسباب الحكة في المهبل بما يلي:[1]

التهاب المهبل الجرثومي

يعتبر التهاب المهبل جرثومي نوع من أنواع العدوى الشائعة في الجهاز التناسلي الأنثوي، ينتج هذ الالتهاب عن التكاثر المُبالغ فيه لمجموعة من الجراثيم التي تتواجد بشكل طبيعي في الجهاز التناسلي الأنثوي، إلا أن خللاً ما في الغشاء المخاطي أو درجة الحموضة تدفعها إلى التكاثر الشاذ السابق والإصابة بما يسمى التهاب المهبل الجرثومي، يتظاهر هذا الالتهاب عادةً بحكة مهبلية وظهور مجموعة الأعراض المرافقة كالإفرازات الغزيرة ذات الرائحة الكريهة واللون الغامق حيث تكون رغوية القوام ورائحتها مثل رائحة السمك .

الأمراض المنقولة جنسيًا

تتظاهر الأمراض المنقولة جنسيًا بمجموعة من الأعراض مثل الحكة والقرحات والإفرازات كريهة الرائحة بالإضافة إلى الحالة النفسية السيئة والتقلبات المزاجية التي تؤثر على الوضع الاجتماعي والعائلي للمريض، ومن أهم هذه الأمراض:

  • الكلاميديا: يمكن القول بأن الإصابة بالكلاميديا من أهم الإصابات التي تصيب المهبل، وتنتقل عن طريق العلاقات الجنسية غير المحميّة، تتظاهر الكلاميديا بحكة قوية في المنطقة الحساسة للمرأة وزيادة كبيرة في كمية الإفرازات التناسبية وتغير واضح في صفاتها.
  • الهربس التناسلي: ينتج الهربس التناسلي عن فيروس الحلأ التناسلي من النمط الثاني في غالبية الحالات، يتظاهر الهربس التناسلي بحكة وقرحات شديدة ومؤلمة في الغشاء المخاطي المبطن للمنطقة التناسلية الأنثوية.
  • الثآليل التناسلية: تُعرف الثآليل التناسلية بأنها عبارة عن إصابة فيروسية تظهر في أماكن مختلفة من الجسم بسبب وجود فيروسات معينة، وتترافق الثآليل التناسلية مع حكة في منطقة المهبل.
  • داء المشعرات: ينتج داء المشعرات عن وجود المشعرة المهبلية في الغشاء المخاطي المبطن للمهبل، ويسبب حكة شديدة ومفرزات غزيرة وكريهة الرائحة.

الفطور المهبلية

تعتبر الفطور المهبلية من الاضطرابات الشائعة التي تظهر لها المرأة وخاصةً في حال وجود نقص في المناعة أو الاستعمال غير الحكيم لمطهرات المنطقة الحساسة، وتظهر هذه الفطور عادةً لدى النساء اللواتي لا يهتممن بنظافتهن الشخصية، ويمكن القول بأن المبيضات البيض من أشيع أنواع هذه الفطور حيث تتظاهر بالحكة المهبلية وظهور سماكة بيضاء على الغشاء المخاطي للمهبل.

الحكة المرافقة لسن اليأس

يخضع جسم المرأة لمجموعة من التغيرات على طول حياتها، فينقص التركيز الدموي للهرمونات الأنثوية كالإستروجين والبروجسترون، وتنعكس هذه التبدلات الهرمونية بشكل واضح على جسم المرأة حيث يصبح المهبل جافاً وضامر، ثم يترافق الجفاف مع حكة واضحة وحرقة وألم في المنطقة التناسلية السفلية، ومن الجدير بالذكر بأن هذه الحكة قد تكون شديدة لدرجة كبيرة تدفع المرأة لمراجعة الطبيب للتخلص منها بالطريقة المناسبة.

الحساسية المهبلية

تفرط بعض النساء في استعمال الغسولات المهبلية والمعطرات والكريمات وغيرها من المواد التي تحتوي على نسبة غير قليلة من المواد الكيمائية، فينعكس ذلك بشكل سلبي على الغشاء المخاطي المهبلي وعلى توازنه الحامضي، وتتظاهر الحالة السابقة بحساسية وحكة مزعجة ومقلقة للمريضة، كما يمكن أن يسبب الواقي الذكري حالة مشابهة لما سبق، ويعتمد ذلك بشكل أساسي على نوع مادة الواقي الذكري.

الاضطرابات المزمنة

يعتبر الحزاز المسطح من أهم الاضطرابات المزمنة التي تصيب المرأة وتترافق مع الحكة والآفات الجلدية التي قد تظهر في المنطقة التناسلية، فتنزعج المريضة من شكلها غير اللائق والأعراض المرافقة لها كالحكة والتهيج الجلدي والطفح المميز للحزاز، وتراجع الطبيب على أمل الحصول على دواء مناسب وشاف من الحالة السابقة بشكل تام.

شاهد أيضًا: اسباب الحكه في المنطقة الحساسه

ما سبب الحكة في المهبل للعذراء

بعد الحديث عن أسباب الحكة في المهبل بشكل عام سيتم التطرق إلى أهم أسباب الحكة في المهبل لدى العذراء، إذ تعاني العديد من الفتيات من هذا العرض المزعج، ويتساءلن عن الأسباب التي يمكن تلخيصها بما يلي:[2]

  • استخدام منتجات العناية الشخصية بالمنطقة الحساسة كالمطهرات والمعطرات والكريمات، إذ تحتوي هذه المنتجات على نسبة عالية من المواد الكيميائية التي تسبب تهيج المخاطية عند الإفراط في استعمالها.
  • التهابات الجهاز البولي، فقد تنتقل العدوى من فتحة البول إلى فتحة المهبل المجاورة لها؛ مما يسبب حكة واحمراراً واضحاً.
  • اضطرابات الجهاز البولي كسلس البول والناسور البولي المهبلي (اتصال شاذ بين المثانة والمهبل) حيث يعتبر البول مادة مخرشة، وتسبب أذية للغشاء المخاطي المهبلي عند ملامستها المتكررة له.
  • الالتهابات الجلدية المزمنة مثل مرض الإكزيما والحزاز المسطح إذ قد تظهر الآفات الجلدية في أي منطقة من الجسم، ويمكن اعتبار المهبل أحد هذه المناطق.
  • الإصابة بالأمراض الطفيلية كالجرب وقمل العانة، فيلاحظ الطبيب أن المريضة تعاني من حكة مستمرة، ويلاحظ الخدوش والجروح السطحية على الجلد في المنطقة التناسلية وغيرها.
  • الحالة النفسية غير المستقرة والتبدلات المزاجية المستمرة حيث تعتبر الحكة الجلدية نفسية المنشأ سبباً مهم من أسباب الحكة.
  • العدوى الجرثومية مثل الجراثيم التي تسبب التهاب الهبل الجرثومي حيث تعتبر الحكة عرضاً أساسي من أعراضه.
  • سرطان الفرج الذي يعتبر نادر في الأعمار الصغيرة، ويتظاهر بحكة شديدة لا تستجيب على العلاجات التقليدية بالإضافة إلى الآفات الجلدية المميزة.

ما سبب الحكة في المهبل للحامل

في سياق الحديث عن أسباب الحكة في المهبل سيتم ذكر الأسباب الرئيسية لظهور هذه الحكة عند الحامل إذ يمر جسم المرأة بمجموعة من التغيرات خلال فترة الحمل، وتعتبر الحكة عرضاً من الأعراض المزعجة التي تواجهها، ومن أهم أسبابها:[3]

  • زيادة كمية المفرزات المهبلية خلال فترة الحمل؛ نظرًا للتغيرات الهرمونية التي يتعرض لها الجسم، كما يتغير تركيب هذه المفرزات مما قد يسبب تخريش للمخاطية وتظهر الحكة.
  • انتقال العدوى من الجهاز البولي إلى الجهاز التناسلي، إذ تعتبر التهابات السبيل البولي شائعة خلال فترة الحمل بسبب ركودة البول وتغير درجة حموضته.
  • العدوى الفطرية (وخاصةً المبيضات البيض) التي يزداد احتمال الإصابة بها خلال فترة الحمل، وذلك نتيجة نقص مناعة المرأة وقدرتها على مقاومة الأمراض المختلفة.

شاهد أيضًا: علاج حكة المهبل والشفرتين

علاج الحكة في المهبل

بعد الحديث عن أسباب الحكة في المهبل بشكل عام والتطرق إلى أهم هذه الأسباب لدى العذراء والحامل، سيتم ذكر أهم التدابير العلاجية للمشكلة السابقة كما يلي:[4]

  • استعمال مراهم وكريمات المضادات الحيوية في حال وجود عدوى جرثومية لدى المرأة.
  • تناول الأدوية المضادة للفيروسات أو الاستعمال الموضعي لها عند الإصابة بالعدوى الفيروسية مثل الهربس والثآليل.
  • استخدام المطهرات والمعقمات المهبلية بطريقة مناسبة وتجنب الإفراط في استعمالها.
  • ارتداء الملابس القطنية والحرص على اختيار الملابس الواسعة التي لا تحتك بالجلد ولا تضغط عليه.
  • الاهتمام بالنظافة الشخصية وتنظيف المنطقة الحساسة بشكل يومي.
  • تجنب ممارسة العلاقات الجنسية المشبوهة واستعمال الواقي الذكري الذي يحمي من الأمراض المنتقلة بالجنس.

وهنا ينتهي المقال حيث تم الحديث عن أسباب الحكة في المهبل، كما تم التطرق إلى أهم الأسباب لدى العذراء والحامل، وأخيرًا تم ذكر مجموعة من التدابير العلاجية التي تساعد على التخلص من الحكة وتخفيفها.

المراجع

  1. ^webmd.com , Vaginal Itching, Burning, and Irritation , 21/07/2022
  2. ^verywellhealth.com , Natural Remedies for Vaginal Itching , 21/07/2022
  3. ^healthline.com , I’m Pregnant: Why Do I Have Vaginal Itching? , 21/07/2022
  4. ^healthline.com , What to Know About Vaginal Itching , 21/07/2022