اسباب الصداع في مقدمة الراس والحالات التي تستدعي زيارة الطبيب

كتابة علي - تاريخ الكتابة: 5 يناير 2021 , 14:01
اسباب الصداع في مقدمة الراس والحالات التي تستدعي زيارة الطبيب

ما هي اسباب الصداع في مقدمة الراس ؟، حيث يعد الصداع هو أحد أكثر شكاوى المرض شيوعًا، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية فإن معظم الناس يعانون منه من وقت لآخر ، وعلى الرغم من حالة الصداع توصف بأنها مؤلمة جدًا، إلاّ أن معظمها يمكن معالجة بعض الحالات بمسكنات الآلام الخفيفة التي لا تتطلب وصفة طبية، وقد يزول الألم من تلقاء نفسه وينطبق الشيء نفسه بعد عدة ساعات، ولكن بعض أنواع الصداع يمكن أن تكون شديدة وحادة ويجب أن يشخصها، وفي هذا المقال سيتم الحديث حول اسباب الصداع في مقدمة الراس، والأعراض التي تستدعي زيارة الطبيب، وطرق تخفيف الصداع في مقدمة الراس، وطرق الوقاية من حدوثه.

الصداع في مقدمة الراس

لا يعتبر الصداع في حد ذاته مرضًا، فهو في بعض الحالات يكون علامة على وجود مشكلة صحية مثل الصداع النصفي وارتفاع ضغط الدم والقلق وما إلى ذلك، ونختلف أنواع الصداع في الطبيعة والمكان، ويمكن أن يؤثر الصداع على أي منطقة في الرأس، ويمكن أن يحدث في الجزء الأمامي أو الخلفي من الرأس[1]، ومن الجدير بالذكر أنّ 90٪ من حالات الصداع تعتبر أساسية، أي أنها ليست ناجمة عن مشكلة صحية، وتصنف هذه الحالات على أنها بسيطة ولا تستدعي القلق، ولا تستدعي لمراجعة الطبيب، ويمكن التخفيف منها باتباع بعض العلاجات المنزلية البسيطة، ومع ذلك هناك أنواع معينة من الصداع تسمى بالصداع الثانوي، والتي تنتج عن مشاكل صحية خطيرة أخرى في الجسم، ويمكن أن تكون مدعاة للقلق، وعادة ما يرتبط هذا النوع من الصداع بأعراض أخرى؛ تختلف باختلاف سبب حدوثها، وتستدعي هذه الحالات من الصداع زيارة الطبيب للتشخيص والعلاج المناسب.[2]

اسباب الصداع في مقدمة الراس

هناك العديد من الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى صداع في الجبهة، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الأسباب كثيرة ومتعددة ولا تقتصر على ما سيتم ذكره في هذه المقالة، لذلك عندما يعاني الشخص من صداع في الجبهة دون معرفة السبب، وتحتاج إلى استشارة الطبيب لمعرفة سبب حدوثه وتحديد العلاج المناسب، ويمكن تقسيم أسباب صداع الجبهة على النحو التالي:

أسباب غير خطيرة لصداع في مقدمة الراس

تتمثل الأسباب غير الخطيرة التي يمكن أن تسبب الصداع في مقدمة الرأس  فيما يلي:[3]

  • صداع التوتر هو الأكثر شيوعًا، وهذا النوع من الصداع عادة ما يسبب الشعور بالضيق والضغط على جانبي الرأس، وعادة ما يستمر ما بين 30 دقيقة وعدة ساعات، ويمكن أن يستمر لأيام، وعادة ما يكون سببه التعرض للتوتر والقلق والاكتئاب والتعب.
  • إجهاد العين، ويحدث بسبب مشاكل في الرؤية في إحدى العينين أو كلتيهما، ويمكن أن يحدث أيضًا بسبب التركيز المطول على شيء ما، أو التحديق في شاشات الكمبيوتر لفترة طويلة، أو الإجهاد أو وضع الجسم السيئ، وهذا النوع من الصداع يحتاج إلى استشارة الطبيب للعلاج المناسب.
  • التهاب الجيوب الأنفية، يمكن أن يحدث الصداع في مقدمة الرأس نتيجة التهاب الجيوب الأنفية بسبب العدوى أو الحساسية، وعادة ما يرتبط هذا الصداع بأعراض أخرى مثل؛ الألم الذي يزداد مع حركة الرأس، أو إفرازات أو انسداد في الأنف، وحمى وألم في الأسنان، وعادة ما يزول هذا الصداع من تلقاء نفسه بعد زوال الالتهاب.
  • الصداع العنقودي، وهو نوع نادر ومؤلِم للغاية، يحدث عادةً على جانب واحد حول العين وفي منطقة الجبهة، وعادةً ما يأتي الصداع العنقودي فجأة دون مقدمة ويمكن أن يستمر لعدة ساعات، و سبب حدوثه غير معروف، ولكن يعتقد أن العامل الجيني يؤثر عليها، ويرتبط الصداع في الجبهة في هذا النوع بأعراض أخرى مثل؛ الشعور بالقلق وسيلان الأنف أو انسدادها وانتفاخ العين وزيادة إفراز الدموع.

شاهد أيضًا: اسباب الصداع المتكرر عند النساء

أسباب خطيرة لصداع في مقدمة الراس

يمكن أن ينتج الصداع في الجبهة عن مشاكل صحية معينة تؤثر على الجسم، ولكن هذه الأسباب أقل شيوعًا وترتبط عادةً بأعراض وعلامات تشير إلى شدتها، ومن بين هذه الأسباب:[4]

  • التهاب الشرايين العملاقة، وأورام الدماغ.
  • الصداع عنقي المنشأ.

أسباب أخرى

  • الشعور بالتوتر والعصبية هو السبب الأهم والأكثر شيوعًا.
  • التهاب أو ألم في أحد الأسنان أو الفكين.
  • الحساسية الموسمية.
  • اضطرابات النوم مثل الأرق وغيرها.
  • تناول أنواعًا معينة من الأطعمة التي تحتوي على النترات مثل اللحوم.
  • اشرب المشروبات الكحولية، مثل النبيذ الأحمر.
  • الجفاف وقلة الرطوبة.
  • اضطرابات عقلية معينة مثل اضطراب القلق العام أو الاكتئاب.
  • التغيرات والتقلبات في الطقس.
  • الجلوس المطول بشكل سيئ.

كيفية تحديد الصداع  في مقدمة الرأس

يمكن للشخص معرفة صداع الجبهة من مكان الصداع وطبيعة الألم، حيث يحدث هذا الصداع في مقدمة الرأس، وعادة ما يشعر به الشخص كما لو كان هناك شيء يضغط على جانبي الرأس، وتتراوح شدته عادة من خفيف إلى متوسط​​، ويختلف صداع الجبهة عن الأنواع الأخرى من الصداع من حيث أنه لا يرتبط بأعراض أخرى مثل الغثيان، كما هو الحال في الصداع النصفي، ولكن يمكن أن ينتشر إلى مناطق أخرى مثل؛ عضلات فروة الرأس والكتفين، ومن المزايا الأخرى لهذا الصداع أنه لا يتأثر بعوامل معينة تؤثر على أنواع أخرى من الصداع بما في ذلك النشاط البدني والضوضاء والرائحة والضوء.[2]

شاهد أيضًا: علاج الصداع التوتري

طريقة تخفيف الصداع في مقدمة الرأس

على الرغم من أن طريقة علاج الصداع في الجبين تختلف باختلاف سبب الصداع، إلا أن هناك بعض العلاجات المنزلية البسيطة التي يمكن اتباعها للمساعدة في تخفيف الصداع، ولكن هذا ليس بديلاً عن زيارة الطبيب، ومن بين هذه العلاجات ما يلي:[5]

  • شرب كمية كافية من الماء، والحصول على قسط كافٍ من الراحة.
  • التقليل من التوتر والضغط ومحاولة الاسترخاء.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • تناول مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية مثل الأيبوبروفين والباراسيتامول
  • تجنب التحديق في شاشات الكمبيوتر لفترات طويلة.
  • تجنب الإفراط في النوم.

الأعراض التي تتطلب زيارة  الطبيب

في حين أن معظم أسباب صداع الجبهة ليست مدعاة للقلق ولا تستدعي زيارة الطبيب، وكما ذكرنا سابقًا يمكن أن يحدث هذا النوع من الصداع نتيجة بعض المشاكل الصحيّة، والتي تتطلب الرعاية الصحية علاجًا طبيًا، لذلك يجب على أي شخص يعاني من الصداع أن يستشير الطبيب في الحالات التالية:[2]

  • صداع مفاجئ وحاد ومستمر، وخاصة عند الأشخاص فوق سن الخمسين،
  • حدوث هذا النوع من الصداع بعد التعرض لإصابة في الرأس.
  • يرتبط الصداع في مقدمة الرأس بأعراض أخرى مثل:
  • حمى.
  • ضعف وارتباك.
  • التقيؤ.
  • رؤية مزدوجة
  • ضيق في التنفس.
  • فقدان الوعي ونوبات الصرع.

شاهد أيضًا: علاج الصداع في ثوان 

الوقاية من حدوث الصداع في مقدمة الراس

يمكن أن تساعد بعض التغييرات في نمط الحياة في منع ظهور الجبهة في بعض الحالات، ومن بين هذه التغييرات:[3]

  • الحصول على قسط كافٍ من النوم، حيث يحتاج معظم البالغين من 6 إلى 8 ساعات من النوم كل ليلة.
  • تناول الكافيين باعتدال، حيث أن الكثير من الكافيين يمكن أن يسبب الصداع، وفي نفس الوقت التوقف عن تناوله فجأة يمكن أن يؤدي أيضًا إلى الصداع.
  • شرب كمية كافية من الماء لتجنب الجفاف الذي قد يؤدي إلى الصداع.
  • تجنب استخدام مسكنات الألم كثيرًا، لأن استخدامها لأكثر من 15 يومًا في الشهر يمكن أن يسبب الصداع.

وختامًا، تمّ في هذا المقال الحديث حول اسباب الصداع في مقدمة الراس، وتمّ كذلك الحديث حول طرق علاج الصداع في مقدمة الراس، والحالات الطبية التي تستدعي زيارة الطبيب، وسبل الوقاية من حدوثه.

المراجع

  1. ^ patient.info , Headache , 1/5/2020
  2. ^ healthline.com , What You Should Know About Frontal Lobe Headaches , 1/5/2020
  3. ^ medicalnewstoday.com , What to know about frontal lobe headaches , 1/5/2020
  4. ^ verywellhealth.com , Overview of Frontal Headaches , 1/5/2020
  5. ^ nhs.uk , Headaches , 1/5/2020
145 مشاهدة