اسماء المعالم الاثرية في ليبيريا

كتابة أندره عيد قره -
اسماء المعالم الاثرية في ليبيريا

اسماء المعالم الاثرية في ليبيريا ؟ إنّ تاريخ ليبيريا عبر العصور حافل بالمعالم التاريخية بما في ذلك المباني والقصور والحدائق العريقة، إلاَّ أنّه معظمه تهدّم وأبيد بالكامل. حيث يصعب التعرّف على ماضي ليبيريا المجيد من خلالها. إلاَّ أنّ هناك بعض المعالم التي مازالت باقيّة حتّى اليوم.

اسماء المعالم الاثرية في ليبيريا

اسماء المعالم الاثرية في ليبيريا قليلة نوعًا ما، نذكر منها على سبيل المثال: فندق دوكور، وجناح المئوية، كاتدرائية القلب المقدس، الدائرة الحجرية نيمبا، الجدران الدفاعية في لوفا. سنتعرّف عليها في هذه المقالة.

شاهد أيضًا: اسماء المعالم الأثرية في أفغانستان

فندق دوكور من معالم ليبيريا الاثرية

إنّه من الفنادق القديمة والذي يعد من المعالم الأثرية الموجودة في مدينة مونروفيا عاصمة ليبيريا. وقد تعرّض خلال فترة الحرب الأهلية في البلاد إلى الخراب. لا سيما أنّه أنشئ في عام 1960 م، ولكنّه تعرّض للدمار في كافّة أجزائه. تم التخلي عن هذا الفندق في عام 1989م ليصبح بعدها من الأوابد المتهالكة والتي يمكن للزوار رؤيته من خلال صعود السلالم – الآيلة إلى السقوط – بحذرٍ شديد. لا سيما أنّه يحوي على 106 غرفة، وهو يتألّف من ثمانية طوابق. كما يمكن مشاهدة مدينة مونروفيا بإطلالة بانوراميّة حين الصعود إلى سطحه.

جناح المئوية من معالم ليبيريا الاثرية

تم بناء القاعة في عام 1947م، للاحتفال بالذكرى المئوية لاستقلال البلاد، وهي من المعالم الاثرية في ليبيريا. يعد هذا الجناح معلمًا للحياة الوطنية الليبيريّة. كما أنّه مكان تأدية اليمين الدستوريّة لرؤساء ليبيريا، ويحتضن في أسفله الآثار العديدة والتماثيل. ويذكر بأنّه المكان الذي كان مقرّ إقامة رئيس ليبيريا ويليام، وأيضًا مكان دفنه. إنّ هذه القاعة مزيّنة بالتماثيل التاريخيّة القديمة، كما تم تصميم الجزء الداخلي منها بألوان وطنيّة ليبيريّة من الأزرق والأحمر والأبيض، وفي كل مكان صور لجميع الرؤساء السابقين في ليبيريا. في الخارج توجد آثار ونصب تذكارية، بالإضافة إلى السيارات التي استخدمها الرؤساء السابقون. وما يميّزها هو الأبواب الثقيلة للغاية.

كاتدرائية القلب المقدس

تمثل الكاتدرائية واحدة من أكبر الكنائس الكاثوليكية في العاصمة وأهمّ المعالم الاثرية في ليبيريا. الموقع هو المقر الرئيسي لأبرشية مونروفيان والتي تأسّست منذ 19 كانون الأوّل/ ديسمبر من عام 1981م من قِبَل البابا يوحنا بولس الثاني. يأتي المئات من السكان المحليين والمصلين والسياح، لحضور القداس باللغة اللاتينية، أو كزيارة لمشاهدة والاستمتاع بالأجواء الهادئة. وهي عبارة عن مبنى ديني يقع عبر شارع برود في قلب مدينة مونروفيا.

جزيرة بروفيدنس

تعد جزيرة بروفيدنس من المعالم الاثرية في ليبيريا، حيث لا بدّ من اكتشاف تاريخ ليبيريا في خلال هذه الجزيرة، وهي أرض صغيرة تشتهر بأنّها المكان الذي وصل إليه العبيد الأمريكيون المحرّرون بعد عودتهم إلى إفريقيا. لا سيما أنّها استقرت المجموعة الأولى فيها عام 1822م. من خلال مشاهدة معالم الجزيرة، يُرى شجرة مصنوعة من الأسلحة ترمز إلى نهاية الحروب الأهلية في ليبيريا. سيظل تاريخ البلاد غير مكتمل إذا لم يتم ذكر اسم هذه الجزيرة التي لا تنسى. كما يمكن رؤية النصب التذكاري التراثي في وسط الجزيرة.

الدائرة الحجرية

تقع الدائرة الحجرية في نيمبا إحدى المقاطعات، وهي من المعالم الاثرية في ليبيريا. في الواقع إنّها عبارة عن دائرة حجريّة صغيرة، وضعها غامض، إذ لا يُعرف الكثير عن عصور ما قبل التاريخ في ليبيريا.

الجدار الدفاعي

وهي عبارة عن بقايا جدران وتحصينات ضخمة شيّدت من طوب واللبن في مقاطعة لوفا، وتعد من المعالم الاثرية في ليبيريا.

تمثال سابانيرو

يعد من المعالم الاثرية في ليبيريا، حيث يقف النصب التذكار الذي أقيم في الذكرى المئويّة الثانية لتأسيس ليبيريا، في وسط العاصمة. وقد تحولت الساحة إلى نقطة اهتمام ملحوظة في المدينة. حيث يأتي الزوار لزيارة هذا النصب الأكثر شهرة.

ختامًا، تعرّفنا على اسماء المعالم الاثرية في ليبيريا ، والتي على الرغم من قلّتها، إلاَّ أنّها هامّة. ولعلّ ذلك يعود لأنّ ليبيريا عانت من الحروب لمدّة طويلة، وبذلك فإنّ الحرب طالت معظم المواقع الأثريّة والتاريخية في البلاد.

المراجع

  1. ^ adequatetravel.com , Most Visited Monuments in Liberia l Famous Monuments in Liberia , 13/10/2021
28 مشاهدة