اعراض الحمى النزفية في العراق

كتابة يسرى ياسر -
اعراض الحمى النزفية في العراق

اعراض الحمى النزفية في العراق؟، حيث تعتبر الحمى النزفية نوع من أنواع الأمراض التي تسببها مجموعة من الفيروسات وتسبب بعض الأعراض والمضاعفات وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال عبر موقع محتويات كما سنتعرف على أهم أسباب حدوثها وأنواعها والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

الحمى النزفية

تعتبر الحمى النزفية نوع من أنواع الأمراض التي تسببها عائلة من الفيروسات ويوجد منها أكثر من نوع، ويطلق على الحمى النزفية هذا الاسم لأنها تتعارض مع قدرة الجسم على تكوين الجلطات أو التخثرات مما يؤدي إلى حدوث النزيف، ويؤثر هذا المرض بصفة عامة على العديد من أجهزة وأعضاء الجسم المختلفة وخاصةً النظام الوعائي في الجسم الذي يتكون من القلب والأوعية الدموية، مما يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض والتي قد تختلف حسب نوع الفيروس كما أنها قد تؤدي إلى بعض المضاعفات في بعض الحالات، وعلى الرغم من أن هذه الحمى غالبًا ما تترافق مع حدوث النزيف إلا أن حدوث الوفاة بسبب هذا النزيف أمر نادر، حيث تختلف قدرة الفيروسات على إحداث الأعراض حيث قد يسبب فيروس بعض الأعراض الخفيفة وقد يؤدي فيروس آخر إلى حدوث بعض المضاعفات الخطيرة التي تهدد الحياة، وتعتبر أفضل طريقة للوقاية من هذه الحمى هي تناول اللقاحات التي تمنع الإصابة بها وذلك لعدم وجود علاج نهائي لها.[1]

شاهد أيضًا: ما هي اعراض الحمى المالطية وما اسبابها وطرق علاجها والوقاية من الاصابه بها

اعراض الحمى النزفية في العراق

انتشرت الحمى النزفية في الفترة الأخيرة في دولة العراق مما أدى إلى ظهور بعض العلامات والأعراض والتي من أهمها ما يلي:[1][2]

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بالتوعك والخمول والتعب وعدم القدرة على القيام بالأنشطة اليومية.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • الإسهال.
  • الشعور بألم شديد في العظام والعضلات والمفاصل.
  • صداع الرأس.
  • وجع في البطن.

وفي الحالات المتقدمة من المرض من الممكن أن يعاني المريض من بعض الأعراض الأخرى والتي تتمثل فيما يلي:[1]

  • حدوث نزيف تحت الجلد وكذلك فق الأعضاء الداخلية لجسم الإنسان وقد يعاني الشخص من نزيف من فتحة الأنف والفم.
  • وجود دم في الإسهال أو القئ.
  • الفشل الكلوي.
  • الفشل التنفسي.
  • فشل في الكبد.
  • الإصابة بخلل في وظائف الجهاز العصبي في جسم الإنسان.
  • الهذيان.
  • الدخول في غيبوبة.

أسباب وعوامل خطر الإصابة بالحمى النزفية

يعتبر السبب الأساسي الذي يؤدي إلى انتقال الفيروسات المسببة للحمى النزفية هو مخالطة الحيوانات أو الحشرات المصابة بالعدوى حيث تعتبر الحيوانات عائل أساسي لهذه الفيروسات وتتمثل أهم عوامل الخطورة التي تؤدي إلى الإصابة بهذا المرض فيما يلي:[1][2]

  • ذبح الحيوانات المصابة بهذه الفيروسات وأكلها وبالتالي انتقال الفيروسات إلى جسم الشخص.
  • التعامل المباشر مع أشخاص مصابين بهذه العدوى الفيروسية.
  • التعرض لدم شخص مصاب بهذه العدوى أو التعامل مع السوائل الخاصة بشخص مصاب بأحد أنواع هذه العدوى.
  • مشاركة الحقن أو الإبر التي تستخدم عن طريق الوريد مع شخص مصاب بنوع من أنواع هذه العدوى.
  • ممارسة العلاقة الجنسية دون وقاية مع شخص مصاب بهذا النوع من أنواع العدوى.
  • العمل في الأماكن التي يوجد بها حيوانات مصابة بهذه العدوى.

شاهد أيضًا: علاج الحمى المالطية … أسباب وأعراض الإصابة بداء البروسيلات

أنواع الحمى النزفية

يمكن أن تحدث الحمى النزفية نتيجة الإصابة بعدة أنواع من الفيروسات حيث تختلف قدرة الفيروسات على إحداث الأعراض حيث قد يسبب فيروس بعض الأعراض الخفيفة وقد يؤدي فيروس آخر إلى حدوث بعض المضاعفات الخطيرة التي تهدد الحياة وتتمثل أهم هذه الأنواع فيما يلي:[1]

  • حمى الضنك: وهي حمى تنتقل عن طريق لدغة أنثى البعوضة وتسبب هذه الحمى ارتفاع في درجة الحرارة لتصل ٤١ درجة سيليزية.
  • حمى لاسا: وتعتبر هذه الحمى هي أخف أنواع الحمى ولا تسبب ظهور الأعراض وفي حالة ظهور أعراض فإنها تكون خفيفة.
  • الحمى الصفراء: وهذه الحمى تسبب يرقان وألم شديد في العضلات وفقدان في الشهية والصداع والتقيؤ.
  • حمى الإيبولا: وهذه الحمى يسببها فيروس يطلق عليه اسم فيروس الإيبولا، ويسبب هذا الفيروس ألم في العظام والعضلات والمفاصل كما أنه يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • حمى  ماربورغ: وتنتقل هذه الحمى بسبب فيروس ماربورغ وتنتقل عبر خفافيش الفاكهة.

علاج الحمى النزفية

توجد بعض الطرق المختلفة التي يمكن من خلالها التحكم علاج الحمى النزفية والتقليل من أعراضها ومن أهم هذه الطرق ما يلي:[1][2]

  • تناول الأدوية المضادة للفيروسات في حالة كانت فعالة في علاج بعض أنواع الفيروسات.
  • استخدام مسكنات الألم وخوافض الحرارة من أجل التقليل من درجة حرارة الجسم والتقليل من ألم العظام والعضلات والمفاصل وكذلك صداع الرأس.
  • الحصول على بعض العلاجات الداعمة مثل تناول السوائل وكذلك المساعدة في التنفس.
  • الغسيل الكلوي حيث يتم اللجوء إليه في بعض الأحيان من أجل التخلص من الفضلات والسموم في الجسم.

شاهد أيضًا: هل حمى الضنك معدي؟ وكيفية الوقاية من الإصابة بحمى الضنك

الوقاية من الحمى النزفية

توجد بعض الطرق التي يمكن من خلالها الوقاية من هذه الحمى ومن أهم هذه الطرق ما يلي:[1]

  • تناول اللقاح الذي يساعد في الوقاية من هذه الحمى بعد استشارة الطبيب.
  • تجنب التعامل المباشر مع أشخاص مصابين بهذه العدوى الفيروسية.
  • عدم مشاركة الإبر مع الآخرين.
  • تجنب ممارسة العلاقة الجنسية مع شخص مصاب بهذه العدوى دون وقاية.
  • استخدام طوارد الحشرات.
  • تجنب التعامل مع الحيوانات المصابة دون استخدام الاحتياطات التي تمنع من الإصابة بالأمراض.
  • ارتداء ملابس ذات أكمام طويلة في الأماكن التي تنتشر فيها البعوض والحشرات.

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال اعراض الحمى النزفية في العراق؟، كما تعرفنا على الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذه الحمى وكيفية علاجها وطرق الوقاية منها والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ Mayoclinic.com , Viral hemorrhagic fevers , 07/05/2022
  2. ^ Medline plus.com , Hemorrhagic Fevers , 07/05/2022
32 مشاهدة