اعراض الذبحة الصدرية عند النساء وأهم اسبابها

كتابة علي - آخر تحديث: 10 نوفمبر 2020 , 11:11
اعراض الذبحة الصدرية عند النساء وأهم اسبابها

ما هي اعراض الذبحة الصدرية عند النساء ؟، من ضمن الأسئلة التي تدور في أذهان العديد من النساء، حيث توصف الذبحة الصدرية بأنها ألم في منطقة الصدر ناتج عن قلة كمية الدم المتدفقة إلى عضلات القلب، وتجدر الإشارة إلى أنها ليست عرضًا مهددًا للحياة، لكنها تعد من علامات التحذير من خطر الإصابة بسكتة دماغية أو نوبة قلبية، وعليه سيتم في هذا المقال الإجابة حول التسأول المطروح، والتعريف كذلك بالذبحة الصدرية وأسبابها وعامل خطر التعرض لها، وطرق تشخيصها وعلاجها.

الذبحة الصدرية

الذبحة الصدرية هي أحد الأعراض التي يمكن أن تظهر عند الإصابة بأمراض القلب، وتتمثل الذبحة الصدرية بمعاناة الشخص من ألم شديد في الصدر بسبب نقص الدم الذي يصل إلى القلب، مما يعني نقص وصول الأكسجين إلى القلب، ونقص وصول الدم إلى القلب ينتج عن انسداد الشرايين أو لأسباب أخرى، وتجدر الإشارة إلى أن الذبحة الصدرية غالبًا ما تزول بسرعة، ولكن من ناحية أخرى يمكن أن تكون الذبحة الصدرية من الأعراض الناجمة عن أمراض القلب الشديدة.[1]

اعراض الذبحة الصدرية عند النساء

تتشابه أعراض الذبحة الصدرية عند الرجال والنساء، وتختلف شدتها من شخص لآخر، ويمكن أن تكون خفيفة ومتباعدة، ويمكن أن تكون شديدة وخطيرة مما يؤدي لاحقًا إلى المشاكل التي تهدد الحياة: مثل الشلل الكلي أو الجزئي، أو النوبات القلبية الحادة التي تصيب بشكل رئيسي الجانب الأيسر من الصدر ويمكن أن تنتشر الذبحة الصدرية إلى الأعضاء القريبة مثل الرقبة والكتفين، والفك والظهر، أما بالنسبة للأعراض فيمكن تلخيصها على النحو التالي: [2][3]

  • ضعف عام في الذراع اليسرى مع تنميل ووخز.
  • ألم وضيق في الجانب الأيسر من الصدر مع شعور بعدم الراحة.
  • آلام متفرقة في المنطقة المحيطة بصدر وشعور بتشنج العضلات.
  • ضيق في التنفس، وشعور مصحوب بغثيان أو رغبة ملحّة في التقيؤ مع شعور بالاختناق المتزايد.

اسباب الذبحة الصدرية

في الواقع ترتبط أسباب الذبحة الصدرية بنقص وصول الدم إلى القلب، مما يعني أن أسباب الذبحة الصدرية هي مشاكل صحية أو عوامل يمكن أن تسبب الضرر، وتنتج الذبحة الصدرية نتيجة انخفاض في كمية الدم والأكسجين الذي الواصل إلى القلب، حيث أنّ هناك بعض الأسباب التي قد تؤدي إلى ذلك مثل تضيق الشريان التاجي الناتج عن تصلب الشرايين، وتجدر الإشارة إلى أنّ القلب هو العضو المسؤول عن توزيع الدم والأكسجين في الجسم أي خلل في هذا النظام قد يؤدي إلى الذبحة الصدرية ومشاكل أخرى، وتتلخص الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالذبحة الصدرية كما يلي:[4]

النظام الكهربائي في القلب

يحافظ النظام الكهربائي في القلب على نبضات القلب بمعدلات طبيعية، بحيث لا يكون نبض القلب سريعًا ولا بطيئًا، ولكن يمكن لبعض الأمراض أن تؤثر على الجهاز الكهربائي للقلب، مثل مرض الرجفان الأذيني، مما يؤدي إلى ظهور أعراض الذبحة الصدرية، بالإضافة إلى أمراض أخرى تعتبر من أسباب الذبحة الصدرية.

مرور الدم عبر صمامات القلب

تسمح صمامات القلب في الوضع الطبيعي للدم بالمرور عبر غرف القلب والرئتين وبقية الجسم بسرعة معينة وفي اتجاه معين، وأي مشكلة في هذه الصمامات سيؤدي بدوره إلى انخفاض كمية الدم الواصلة إلى القلب مما قد يسبب الذبحة الصدرية.

تقلص عضلة القلب

يجب أن تتمتع عضلة القلب بقوة كافية من الانقباض لضخ الدم حسب حاجة الجسم، كما أن عدم قدرة عضلة القلب على ضخ الدم بشكل كافٍ بسبب مشكلة مثل اعتلال عضلة القلب؛ هو  أحد أسباب الذبحة الصدرية.

أمراض الرئتين

يتم توصيل الأكسجين إلى الجسم عبر الرئتين، وبعض الأمراض التي يمكن أن تصيب الرئتين مثل الانسداد الرئوي أو انتفاخ الرئة قد يؤثر بدوره على كمية الأكسجين في الدم، وزيادة خطر حدوث الذبحة الصدرية.

عوامل خطر الإصابة بالذبحة الصدرية

العديد من العوامل يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالذبحة الصدرية، ومن هذه العوامل مرض الشريان التاجي الذي يؤثر حدوثه على كمية الدم التي تصل إلى القلب، ومن عوامل الخطورة للإصابة بالذبحة الصدرية ما يأتي: [5]
مستويات الكوليسترول غير الصحية.

  • ارتفاع ضغط الدم  والتدخين.
  • داء السكري وزيادة الوزن.
  • متلازمة الأيض.
  • الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 45 عامًا والنساء فوق سن 55 أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بالذبحة الصدرية.
  • تاريخ عائلي للإصابة بأمراض القلب.

وتجدر الإشارة إلى أن الذبحة الصدرية من المشاكل التي يمكن تجنبها عن طريق علاج أسباب الذبحة الصدرية كذلك بعض التغييرات في النظام الغذائي اليومي مثل الالتزام بنظام غذائي صحي والتوقف عن التدخين ، وزيادة النشاط البدني، وتجنب التوتر.

تشخيص وعلاج الذبحة الصدرية

قبل البدء في علاج مريض مصاب بالذبحة الصدرية، يجب تشخيص حالة الشخص المصاب بمرض من أي نوع ، ومن الضروري أيضًا معرفة الطرق التي تسمح للمختص بتشخيص المرض، وكذلك مجموعة من الفحوصات التي قد تكون ضرورية للطبيب وهي:[6]

  • مخطط صدى القلب: يساعد على معرفة كيفية انتقال الإشارات الكهربائية داخل القلب، والقدرة على تحديد سبب المشكلة،
  • عمل اختبار الجهد للقلب: حيث يطلب الطبيب من المريض القيام  بالمشي أو القيام بنشاط من أجل اختبار الجهد، وإذا كان المريض غير قادر على أداء النشاط يتم إعطاؤه أدوية تزيد من الضغط على القلب لديه.
  • مخطط صدى القلب: يستخدم هذا الفحص الموجات الصوتية لإنتاج صور للقلب.
  • اختبار الإجهاد النووي: في هذا الاختبار، يتم قياس تدفق الدم إلى عضلة القلب أثناء الراحة والتوتر ، حيث يتم حقن مادة مشعة في مجرى الدم.
  • الأشعة السينية: في هذا الاختبار، يتم أخذ صورة للقلب والرئة ويتم استخدامها لتأكيد إن كان هناك مشكلة في حجم القلب.
  • اختبار الدم: يستخدم هذا الاختبار للكشف عن إنزيمات معينة تشير إلى إصابة القلب بنوبة قلبية.
  • تصوير الأوعية التاجية: تستخدم الأشعة السينية لفحص الأوعية الدموية في القلب.
  • اختبارات أخرى: التصوير المقطعي للقلب والتصوير بالرنين المغناطيسي.

بعد  تشخيص المرض وتحليله سيبدأ العلاج بمعرفة نوع الذبحة الصدرية، وتجدر الإشارة إلى أنّ هناك طرق عديدة لعلاج المرض، وتبدأ أول خطوات العلاج  بتغيير نمط الحياة للحد من ظهور أعراضه، وبعد  ذلك باستخدام الأدوية، وانتهاءً بالعمليات الجراحية، والهدف الرئيسي من العلاج المرض هو التقليل من حدة أعراضه ومنع حدوث نوبة، لذلك إذا كان الشخص يعاني من ألم مستمر ومختلف عما لا يزال يشعر به، فعليه الذهاب إلى المستشفى وطرق العلاج هي:

  • تغيير نمط الحياة: يتضمن ذلك الإقلاع عن التدخين، وتجنب التعرض للنيكوتين، وفقدان الوزن وعلاج الأمراض التي تسبب الذبحة الصدرية مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري والكوليسترول المرتفع ووقف استهلاك الكحول والراحة النفسية والجسدية.
  • العقاقير والأدوية: قد لا تكون التغييرات في نمط الحياة كافية لعلاج الحالة، لذلك سيستخدم الطبيب الأدوية وتشمل هذه الأدوية الأسبرين ومضادات التخثر  وحاصرات بيتا، والستاتينات، وحاصرات قنوات الكالسيوم وخافضات ضغط الدم.

وختامًا، تمّ في هذا المقال الحديث حول اعراض الذبحة الصدرية عند النساء، كذلك التعريف بالذبحة الصدرية والأسباب التي تؤدي إلى حدوثها وعوامل خطر العرض لها، وطرق تشخيصها وعلاجها.

المراجع

  1. ^ webmd.com , Angina (Ischemic Chest Pain) , 11/9/2020
  2. ^ medscape.com , Angina Pectoris , 11/9/2020
  3. ^ emedicine.medscape , Noncoronary Atherosclerosis Overview of Atherosclerosis , 11/9/2020
  4. ^ medicinenet.com , Angina (Symptoms, Causes, Types, Diagnosis, and Treatment) , 11/9/2020
  5. ^ medicalnewstoday.com , Everything you need to know about angina , 11/9/2020
  6. ^ mayoclinic.org , Angina , 11/9/2020
125 مشاهدة