افضل تحليل حمل منزلي

كتابة يسرى - تاريخ الكتابة: 7 مايو 2021 , 16:05 - آخر تحديث : 7 مايو 2021 , 15:05
افضل تحليل حمل منزلي

افضل تحليل حمل منزلي من الأمور التي يسأل عنها الكثير من الناس حيث أن فترة الحمل من أهم الفترات المهمة في حياة كل السيدات، وترغب الكثير من السيدات في التأكد من وجود الحمل في وقت مبكر، ويوجد العديد من الطرق للتأكد من وجود الحمل حيث يمكن التأكد منه بالطرق المنزلية مثل اختبارات الحمل بالبول، وكذلك اختبارات الحمل بالدم التي يتم إجراؤها في المعامل، وفي السطور التالية سوف نتحدث عن أهم تحاليل الحمل المنزلي وكذلك أهمية إجراء تحاليل الحمل وكيفية إجراؤها بطريقة صحيحة والعديد من المعلومات الأخرى عن تحاليل الحمل بشئٍ من التفصيل.

الحمل

تعتبر فترة الحمل هي الفترة التي ينمو فيها الجنين داخل رحم الأم وهي المدة التي تبلغ حوالي تسعة أشهر، وهي تبدأ من اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة حيث أن أول علامات الحمل هي انقطاع الدورة الشهرية وغيابها عند المرأة، كما يصاحب فترة الحمل مجموعة من الأعراض الأخرى مثل الغثيان والقئ وتورم حلمة الثدي وآلام الظهر والتغيرات المزاجية وكذلك كثرة التبول أكثر من المعتاد، ويمكن التأكد من وجود الحمل بأكثر من طريقة مثل إجراء الفحوصات المنزلية وذلك من خلال اختبار الحمل بالبول، كما يمكن إجراء فحص الحمل بالدم من خلال الذهاب لمعمل التحاليل وهو يكون أكثر دقة من الاختبارات المنزلية كما أنه يظهر الحمل في وقت مبكر، وفي حال كانت النتيجة إيجابية ينبغي الذهاب إلى الطبيب لعمل الفحوصات اللازمة مثل الموجات فوق الصوتية.[1]

شاهد أيضًا: هل يبان الحمل قبل الدورة باسبوع بتحليل البول

أفضل وقت لتحليل الحمل

يعتبر أفضل وقت يمكن إجراء فيه تحليل الحمل هو بعد انتهاء الدورة الشهرية المتأخرة، فعلى سبيل المثال إذا كانت الدورة الشهرية تستمر لمدة خمسة أيام فمن الأفضل إجراء اختبار الحمل في اليوم السادس من الدورة الشهرية، أما إذا كانت الدورة الشهرية غير منتظمة فينصح دائمًا بإجراء اختبار الحمل بعد انتهاء أطول فترة للدورة الشهرية قد مرت بها المرأة، وينصح دائمًا بإجراء تحليل الدم بدلاً من تحليل البول لأنه يعطي نتيجة في وقت أبكر من تحليل البول حيث يمكن أن يظهر الحمل في اليوم العاشر تقريبًا من الجماع، وقبل أسبوعين من فحص البول.[1]

تحليل الحمل المنزلي

يعتبر تحليل الحمل المنزلي من أفضل الطرق التي يمكن أن تقوم بها السيدة للتأكد من وجود أو عدم وجود حمل، وتعتمد فكرة تحليل الحمل المنزلي على وجود هرمون الحمل الذي يتم إفرازه في البول، ويعتقد أن نسبة دقة تحليل الحمل المنزلي قد تصل إلى 99%، مادام يستخدم التحليل بطريقة صحيحة وما لم يكن الاختبار منتهي الصلاحية، وتكون نتيجة تحليل الحمل المنزلي نتيجة إيجابية إذا تم ظهور خطين أو علامة تدل على وجود الحمل حسب التعليمات الموجودة مع كل جهاز، وتعتبر النتيجة السلبية إذا حدث عكس ذلك، كما يجب على المرأة بعد ذلك أن تذهب لإجراء فحص الحمل بالدم للتأكد من وجود أو عدم وجود حمل لاتخاذ الخطوات اللازمة بعد ذلك.[1]

افضل تحليل حمل منزلي

يوجد العديد من أنواع تحاليل الحمل المنزلية التي تباع في الصيدليات وغالبًا ما تسأل الكثير من السيدات عن أفضل نوع من أنواع تحاليل الحمل المنزلية وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن افضل أنواع تحاليل الحمل المنزلية بشئٍ من التفصيل.[2]

كلير بلو

يعتبر هذا التحليل المنزلي للحمل من أفضل التحاليل الموجودة في الأسواق حيث يمكن الحصول على نتيجة الحمل من خلال هذا الاختبار في غضون ثلاث دقائق فقط، كما أنه سهل الاستخدام ومنخفض التكلفة، ولكن من الأفضل إجراء هذا الاختبار بعد مرور أسبوع من غياب الدورة الشهرية المتأخرة للحصول على أفضل النتائج وتجنب النتائج الخاطئة.[2]

افضل تحليل حمل منزلي

كلير بلو ديجيتال

ويعتبر هذا التحليل من أدق التحاليل الموجودة في الأسواق على الإطلاق حيث يمكن إجراء هذا التحليل خلال وقت الدورة الشهرية، كما أنه يوجد به شاشة تقوم بإظهار كل البيانات التي نحتاجها بدقة وسرعة، لذلك فهو من أكثر الأجهزة طلبًا لما به من مميزات.[2]

افضل تحليل حمل منزلي

 

شريط ووندوفو

يعتبر هذا الاختبار من أسهل الاختبارات وأكثرها شيوعًا خاصةً في المناطق الشعبية حيث أنه يعتمد على فكرة إذا ظهر خطين فهذا يدل على وجود حمل، أما إذا ظهر خط واحد فإن النتيجة سلبية وتكون المرأة غير حامل.[2]

افضل تحليل حمل منزلي

فيرست ريسبونس جولد ديجيتال

يعتبر هذا التحليل من أدق تحاليل الحمل المنزلية حيث تبلغ نسبة دقته حوالي 99%، ويمكن استخدام هذا الجهاز بعد اليوم الخامس أو السادس من ميعاد الدورة الشهرية المتأخرة وذلك لضمان الحصول على نتائج صحيحة وليس بها أخطاء، كما أن من أهم مميزات هذا الجهاز هو توافره بسهولة في جميع الصيدليات وعدم وجود صعوبة في الحصول عليه.[2]

افضل تحليل حمل منزلي

تحليل حمل منزلي دقيق

للقيام بعمل تحليل حمل منزلي دقيق يجب اتباع بعض التعليمات والنصائح المهمة من أجل تجنب النتائج الخاطئة ومن أهم هذه النصائح ما يلي:[1]

  • اختيار التوقيت المناسب لإجراء تحليل الحمل المنزلي والذي يفضل أن يكون بعد أسبوع من ميعاد الدورة الشهرية المتأخرة.
  • اتباع التعليمات التي توجد على عبوة تحليل الحمل.
  • جمع عينة البول قبل إجراء التحليل مباشرةً وليس قبل التحليل بمدة كبيرة.
  • انتظار الفترة الزمنية الموصي بها في التعليمات وعدم التعجل في قراءة النتائج.
  • قراءة النتائج بدقة ومقارنتها بالنتائج الموجودة على العبوة لمعرفة ما إذا كانت النتيجة إيجابية أم سلبية.

كيفية عمل اختبارات الحمل

تعتمد فكرة اختبارات الحمل على الكشف عن وجود هرمون الحمل سواء في البول أو في الدم كما تعمل بعض الاختبارات على الكشف عن كمية هذا الهرمون في الدم بالتحديد، لكن لا يستطيع اختبار الحمل المنزلي عمل ذلك والكشف عن كمية الهرمون، لكنه فقط يستدل على وجوده، أما اختبار الحمل بالدم فيوجد منها اختبار كمي وهو الذي يكشف عن كمية وجود هرمون الحمل في الدم كما يمكنه تحديد مدة الحمل بالتحديد، كما يمكن معرفة الحمل في وقت أبكر بكثير من أجهزة الحمل المنزلية.[1]

طريقة استخدام اختبار الحمل المنزلي

لاستخدام اختبار الحمل المنزلي بطريقة صحيحة يجب اتباع مجموعة من الخطوات لتجنب حدوث النتائج الخاطئة وتتمثل هذه الخطوات فيما يلي:[1]

  • قراءة التعليمات الموجودة على العبوة بعناية.
  • جمع عينة البول في منتصف عملية التبول ويجب جمعها قبل إجراء الاختبار مباشرةً.
  • غمس الشريط المرافق للتحليل في البول أو وضع البول في البؤرة المخصصة له حسب نوع اختبار الحمل.
  • انتظار الوقت اللازم لظهور نتيجة الاختبار حسب التعليمات الموجودة على العبوة.
  • قراءة النتائج بدقة ومقارنتها بالنتائج الموجودة على العبوة لمعرفة ما إذا كانت النتيجة إيجابية أم سلبية.

أفضل وقت في اليوم لإجراء الاختبار

من الأفضل إجراء اختبار الحمل المنزلي في الصباح الباكر حيث يكون إفراز هرمون الحمل كثير نوعًا ما، كما يجب جمع عينة البول في منتصف عملية التبول ويتم جمعها مباشرةً قبل إجراء اختبار الحمل وليس قبل إجراء الاختبار بوقت طويل وذلك لضمان الحصول على نتائج صحيحة وتجنب النتائج الخاطئة بقدر المستطاع.[1]

ما مدى دقة أجهزة الحمل المنزلي

ويعتقد أن نسبة دقة تحليل الحمل المنزلي قد تصل إلى 99%، مادام يستخدم التحليل بطريقة صحيحة وما لم يكن الاختبار منتهي الصلاحية، ولكن تعتمد دقة أجهزة الحمل المنزلي بشكل أكبر على نوع وجودة الجهاز المستخدم وكذلك التوقيت الذي يتم فيه إجراء الاختبار، ومدى اتباع المرأة للتعليمات المصاحبة لاختبار الحمل، كما تعتمد أيضًا عن ما إذا كانت المرأة تعاني من أي أمراض أو تتناول أدوية أم لا.[1]

أسباب ظهور نتيجة إيجابية خاطئة

يمكن أن تظهر نتيجة اختبار الحمل إيجابية مع عدم وجود حمل من الأساس ومن أسباب ذلك:

  • تخصيب البويضة وعدم انغماسها بشكل كامل في الرحم مما يؤدي إلى فقدان البويضة سريعًا لأسباب غير معروفة.
  • الحمل خارج الرحم.
  • حدوث إجهاض قبل مدة قليلة من إجراء اختبار الحمل المنزلي.
  • عدم اتباع التعليمات المرفقة مع تحليل الحمل المنزلي.
  • عدم انتظار مدة كافية قبل قراءة نتيجة التحليل.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض الكلى وأمراض المبيض.
  • تناول بعض الأدوية مثل مدرات البول ومضادات الحساسية وأدوية الخصوبة والأدوية النفسية.

أسباب ظهور نتيجة سلبية خاطئة

يمكن أن تظهر نتيجة اختبار الحمل سلبية ومع ذلك يوجد حمل ويمكن أن يحدث ذلك نتيجة لأحد الأسباب التالية:

  • استخدام عينة بول مخففة.
  • جمع عينة البول قبل وقت طويل من إجراء اختبار الحمل المنزلي.
  • عدم اتباع التعليمات المرفقة مع تحليل الحمل المنزلي.
  • إجراء التحليل في وقت مبكر وقبل مرور الوقت الكافي على عملية الإخصاب.

الأعراض المبكرة للحمل

يوجد بعض الأعراض المبكرة التي تدل على وجود حمل ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:[1]

  • غياب الدورة الشهرية.
  • الغثيان والقئ.
  • تورم الثدي.
  • آلام أسفل البطن.
  • التقلبات المزاجية.
  • الإمساك.
  • التبول أكثر من المعتاد.
  • الحساسية تجاه الروائح.
  • الرغبة في تناول بعض الأطعمة وكره البعض الآخر.
  • الصداع.

شاهد أيضًا: كيف استخدم جهاز الحمل المنزلي

ختامًا نكون قد تعرفنا على افضل تحليل حمل منزلي، كما تحدثنا عن فترة الحمل والطريقة الصحيحة لإجراء اختبار الحمل المنزلي، كما تعرفنا على مدى دقة اختبارات الحمل المنزلية، وكذلك الطريقة الصحيحة لاستخدام هذا الاختبار والوقت الصحيح لاستخدامه، كما تكلمنا عن أسباب ظهور نتائج إيجابية خاطئة أو نتائج سلبية خاطئة عند إجراء اختبار الحمل المنزلي.

المراجع

  1. ^ Women's heath.com , Pregnancy tests , 7/5/2021
  2. ^ Healthline.com , The Best Pregnancy Tests for 2021 , 7/5/2021
342 مشاهدة