الحالة الإعرابية الدائمة للحال

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 26 سبتمبر 2021 , 11:09
الحالة الإعرابية الدائمة للحال

الحالة الإعرابية الدائمة للحال ما هي؟ حيث أن الحال هو أحد الأساليب اللغوية في اللغة العربية الفصحى ويستخدم للتعبير عن هيئة صاحب الحال وقت حدوث الفعل، ويعد الحال شديد الأهمية في الجملة حيث أن عدم ذكره يمكن أن يغير معنى الجملة بأكملها كما هو الحال في قوله تعالى “ولا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى” فلو أن الحال “وأنتم سكارى” أزيل من الآية لكان معناها هو النهي عن الصلاة مما يفسد المعنى الأصلي المراد من الكلام.

الحالة الإعرابية الدائمة للحال

إن الحالة الإعرابية الدائمة للحال هي النصب، ويرجع ذلك لكونه وصفًا يذكر فضله في الجملة لبيان هيئة صاحبه كما أنه يكون بمثابة جواب لجملة استفهامية بدأت بكيف، ويذكر الحال ليبين هيئة صاحبه وقت حدوث الفعل فهو يدل على وصف صاحبه اللصيق به في وقت بعينه، وإذا كان الحال مفردًا يمكن أن يشمل معناه الخبر أو الإنشاء أما إذا كان جملة فيمنع استخدامه لأي غرض إنشائي.

وجه الشبه بين الحال والخبر والنعت

يتشابه الحال مع كلًا من الخبر والنعت، فيتشابه الحال مع الخبر من ناحية كون كليهما محكوم به، أما النعت فيتشابه معه الحال في منع استخدامه للأغراض الإنشائية إذا كان جملة فكليهما قيد مخصوص، ويتشابه الحال مع النعت أكثر من تشابهه مع الخبر حتى أن بعض النحاة قالوا أن الحال هو في أصله نعت خالف موصوفه في التعريف والتنكير.

تعريف الحال وتنكيرها

الأصل في استخدام أسلوب الحال أن يكون الحال نكرة لكن في بعض الأحيان قد يتم استخدام الحال معرفة وعندها يتم تأويله بنكرة فيكون معرفة في اللفظ ونكرة في المعنى مثل قولنا “خرج الطفل وحده” فكلمة “وحده” هي الحال في الجملة وتؤول بكلمة “منفردًا” النكرة.

شاهد أيضًا: انواع الكلمة في اللغة العربية

تعدد الحال

الغالب في الحال أن يتكون من كلمة أو جملة واحدة وحينها يسمى “حالًا متفردًا” لكن في بعض الأحيان يتكون الحال من أكثر من حال واحد بألفاظ متعددة ويسمى حينها “حالًا مجمعًا”، وقد يكون الحال المتعدد مرتبطًا بصاحب حال واحد وقد يكون مرتبطًا بأكثر من صاحب حال، فمثال الحال المتفرد جملة” عاد الصبي مبتهجًا” ومثال الحال المجمع المرتبط بصاحب حال واحد جملة “عاد الصبي مبتهجًا سعيدًا متبسمًا” ومثال الحال المجمع المرتبط بعدد من أصحاب الحال جملة “عاد الصبي مبتهجًا من الشارع المظلم”.

ما يحل الحال محله

يمكن أن يحل الحال محل غيره في موضعين هما كما يلي:

  • أن يحل الحال محل خبر المبتدأ فيغني عنه ويحذفه.
  • أن يحل الحال محل خبر ليس النافية للجنس.

وفي النهاية نكون قد عرفنا الحالة الإعرابية الدائمة للحال حيث أن أسلوب الحال يعد أسلوبًا شديد الأهمية في اللغة العربية نظرًا لكونه يوضح هيئة الحضور لفعل معين وقت حدوثه، ولا يمكن لأي أسلوب أخر أن يعبر عن الهيئة وقت حدوث الفعل إلا الحال فلو لم يكن أسلوب الحال موجودًا لفقد الكلام الكثير من معانيه.

124 مشاهدة