السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي

كتابة نور محمد -
السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي

السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي ماذا؟ حيث أن قراءة القرآن الكريم تزيد من حسنات وثواب من يقرأه، وذلك لأن حرف له حسنة وكل حسنة بعشرة أمثالها والله يضاعف لمن يشاء، فيوجد الكثير من فضل قراءة القرآن الكريم فهو لا يقتصر على الحسنات فقط والثواب ولكن له العديد من الفضائل الأخرى.

السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي

السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي سورة الملك، حيث أن المداومة على قراءة سورة الملك قبل النوم يوميًا تكون سبب من الأسباب التي تشع للمسلم يوم القيامة، كما أن قراءة القرآن الكريم في العموم يزيد من الحسنات والثواب، والحسنة تكون بعشر أمثالها والله يضاعف لمن يشاء، فقراءة القرآن الكريم في العموم لها الكثير من الافضال على المسلمين أجمعين.

شاهد أيضًا: فضل قراءة سورة الملك قبل النوم

فضل قراءة سورة الملك

الكثير من المسلمين اعتادوا على قراءة سورة الملك قبل النوم كل ليلة لما فيها من أجر وثواب عظيم ووفير، وذلك لأن قراءة سورة الملك قبل النوم لها الكثير من الفضل ولعل من أبرز ذلك الفضل هي أنها تمنع عذاب القبر لمن يرددها قبل أن ينام، فهي واحدة من السور المكيّة أي التي نزلت بمكة المكرمة، وسورة الملك هي السورة الأولى من جزء تبارك الجزء رقم تسعة وعشرين.

والدليل على ذلك ما روي عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أنّه قال: مَن قرأ تبارك الذي بيده الملك كلَّ ليلة منعَه اللهُ بها من عذاب القبر، وكنّا في عهد رسولِ الله صلّى الله عليه وسلّم نسمّيها المانعة، لِما تمنعُ عن صاحبها من شرٍّ وتنجيه من العذاب والألم في القبر ويومِ القيامة>

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي سورة الملك حيث أن قراءة سورة الملك يوميًا قبل النوم تشفع لمن يداوم عليها وذلك بدليل ما رواه ابن مسعود رضي الله عنه عن فضل سورة الملك في أنها تشع لمن يداوم عليها قبل النوم.

253 مشاهدة