العدل في التعامل يكون مع جميع الناس، مسلمهم وكافرهم، فلا يجوز ظلم إنسان من أجل كفره أو معصيته. دلل على ذلك من القرآن

كتابة ايمان مشاقبة -
العدل في التعامل يكون مع جميع الناس، مسلمهم وكافرهم، فلا يجوز ظلم إنسان من أجل كفره أو معصيته. دلل على ذلك من القرآن

العدل في التعامل يكون مع جميع الناس، مسلمهم وكافرهم، فلا يجوز ظلم إنسان من أجل كفره أو معصيته. دلل على ذلك من القرآن الكريم، فهناك الكثير من الآيات التي تحدثت عن العدل، وهذا سيكون موضوع مقالنا التالي، وسنتعرف على العدل في الأحاديث النبويّة الشريفة.

العدل في التعامل يكون مع جميع الناس، مسلمهم وكافرهم، فلا يجوز ظلم إنسان من أجل كفره أو معصيته. دلل على ذلك من القرآن

العدل في التعامل يكون مع جميع الناس، مسلمهم وكافرهم، فلا يجوز ظلم إنسان من أجل كفره أو معصيته. دلل على ذلك من القرآن، الدليل قوله تعالى: {لَّا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ}[1]، فالعدل هو من الصفات الحميدة والعظيمة التي حث عليها الإسلام في القرآن الكريم، وفي العديد من الأحاديث النبويّة الشريفة، وقد دعانا الله تعالى إلى إتباع العدل، وجعله منهاجًا نسير عليه، وقد أمر الله تعالى نبيه محمد صلى الله عليه وسلم بالعدل، قال تعالى: {فَلِذَٰلِكَ فَادْعُ ۖ وَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ ۖ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ ۖ وَقُلْ آمَنتُ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ مِن كِتَابٍ ۖ وَأُمِرْتُ لِأَعْدِلَ بَيْنَكُمُ ۖ اللَّهُ رَبُّنَا وَرَبُّكُمْ}[2]، وكذلك أمر الله تعالى عباده بالعدل، وأمرهم بتطبيقه في الحكم بين الناس.[3]

شاهد أيضًا: احدد مظهرين يدلان على شيوع العدل في المجتمع

أدلة على أهمية التعامل مع الناس بالعدل في السنة النبويّة الشريفة

من أهم الأدلة على ضرورة العدل بين الناس في السنة النبويّة الشريفة الآتي:[4]

  • (أَعْطَانِي أبِي عَطِيَّةً، فَقالَتْ عَمْرَةُ بنْتُ رَوَاحَةَ: لا أرْضَى حتَّى تُشْهِدَ رَسولَ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فأتَى رَسولَ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَقالَ: إنِّي أعْطَيْتُ ابْنِي مِن عَمْرَةَ بنْتِ رَوَاحَةَ عَطِيَّةً، فأمَرَتْنِي أنْ أُشْهِدَكَ يا رَسولَ اللَّهِ، قالَ: أعْطَيْتَ سَائِرَ ولَدِكَ مِثْلَ هذا؟ قالَ: لَا، قالَ: فَاتَّقُوا اللَّهَ واعْدِلُوا بيْنَ أوْلَادِكُمْ، قالَ: فَرَجَعَ فَرَدَّ عَطِيَّتَهُ)[5].
  •  (أفضَلُ الجِهادِ كلمةُ عَدلٍ عندَ سُلطانٍ جائرٍ. أو أميرٍ جائرٍ)[6]
  • (ثلاثةٌ لا تُرَدُّ دعوتُهم : الصائمُ حتى يُفطرَ ، والإمامُ العادلُ ، والمظلومُ)[7].

شاهد أيضًا: الحديث الذي يدل على إقامة العدل هو

في نهاية مقالنا نكون قد تعرّفنا إلى العدل في التعامل يكون مع جميع الناس، مسلمهم وكافرهم، فلا يجوز ظلم إنسان من أجل كفره أو معصيته. دلل على ذلك من القرآن ، فهناك الكثير من الآيات القرآنية الكريمة التي حثت على العدل، وعدد كبير من الأحاديث النبويّة الشريفة التي تحدّثت عن العدل بين الناس.

المراجع

  1. ^ الممتحنة , 8
  2. ^ الشورى , 15
  3. ^ almenhaj.net , العدل في التعامل يكون مع جميع الناس، مسلمهم وكافرهم، فلا يجوز ظلم إنسان من أجل كفره أو معصيته. دلل على ذلك من القرآن , 20/01/2022
  4. ^ mawdoo3.com , أحاديث عن العدل , 20/01/2022
  5. ^ صحيح البخاري , النعمان بن بشير، البخاري، صحيح البخاري، 2587، [صحيح]
  6. ^ البدر المنير , أبو هريرة، ابن الملقن، البدر المنير، 5/152، صحيح
  7. ^ تخريج سنن أبي داوود , أبو سعيد الخدري، شعيب الأرناؤوط، تخريج سنن أبي داود، 4344، صحيح لغيره
152 مشاهدة