العلماء ورثة الأنبياء. المبتدأ في الجملة السابقة هو

كتابة EMMAN - تاريخ الكتابة: 22 سبتمبر 2021 , 13:09
العلماء ورثة الأنبياء. المبتدأ في الجملة السابقة هو

العلماء ورثة الأنبياء. المبتدأ في الجملة السابقة هو ؟، كثيرة هي مبادئ وقواعد اللغة العربية التي يسعى العديد من الأشخاص إلى دراستها وفهمها، ومن أهم تلك القواعد هي المبتدأ والخبر، ومحل إعرابهم في الجملة، ولماذا سمي المبتدأ بهذا الإسم وهل هناك دلالات تشير إلى موقعه في الجملة أم لأ.

ما هو المبتدأ

الجملة الإسمية هي نوع من أنواع الجمل في اللغة العربية وتحتوي على مبتدأ وخبر، حيث أن المبتدأ هو اسم مفعول من الفعل ابتدأ ويقصد به بداية الجملة الإسمية، ومن هنا فإنه يعد الركن الأول من أركانها والركن الثاني هو الخبر الذي يخبرك بما بدأ به المبتدأ حيث عرف سيبويه المبتدأ على أنه ما بدأ به الكلام ومبني عليه الرفع ولا يكون إلا بمبني عليه.

شاهد أيضاً: لماذا سميت الخبر بهذا الاسم

العلماء ورثة الأنبياء. المبتدأ في الجملة السابقة هو

العلماء ورثة الأنبياء جملة أسمية تحتوي على ركنين أساسيين، هما المبتدأ والخبر، ولذلك يتساءل الكثير أين هو المبتدأ في هذه الجمله وإلا ما يشير، وحسب ما ذكرت قواعد اللغة العربية المتعارف عليها أن المبتدأ يكون في أول الجملة الاسمية، وله إعراب خاص به يختلف عن الخبر المسنود إليه، فإن الإجابة على هذه الجملة تتمثل في الآتي:

الإجابة:

  • العلماء.

إعراب جملة العلماء ورثة الأنبياء

بما أن العلماء هي المبتدأ فلابد من استخدام المحل الإعرابي لها لتتمثل في الآتي:

  • العلماء : مبتدأ أول مبني على الرفع وعلامة رفعه الضمة.
  • ورثة: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة.
  • الأنبياء: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة.

وفي الختام فإن العلماء ورثة الأنبياء. المبتدأ في الجملة السابقة هو كلمة العلماء، حيث تعود أصول هذه الكلمة إلى عظمة العلم وتقديس العلماء ويعد تشبيه بليغ في اللغة العربية.

53 مشاهدة