أنواع وخصائص العملات الرقمية المشفرة

كتابة محمد رحال -
أنواع وخصائص العملات الرقمية المشفرة

أصبحت العملات المشفرة والمواضيع والنقاشات المتعلقة بها شائعة ومتداولة بشكل كبيرة على مدى السنوات القليلة الماضية. مع بداية عام 2022، كانت التقديرات حول عدد العملات المشفرة  الموجودة في السوق والتي يمكنك تداولها ما بين 6000 عملة إلى أكثر من 10000، بقيمة سوقية إجمالية تبلغ 2 تريليون دولار تقريبًا.

كانت البداية مع هذه التكنولوجيا الجديدة عام 2009 عندما تم إطلاق عملة البيتكوين لأول مرة من طرف شخص (أو مجموعة أشخاص) مجهول يسمى ساتوشي ناكاموتو. بحلول عام 2011، بدأت أنواع جديدة من العملات المشفرة في الظهور مع تبني تقنية البلوك تشين التي ترتكز عليها عملة البيتكوين. وكان الهدف من هذه العملات هو حل الكثير من المشاكل التي واجهتها الأخيرة. فجأة بدأ السباق لإنشاء المزيد والمزيد من العملات المشفرة.

الخصائص العامة للعملات المشفرة

اليوم هناك الآلاف من أنواع مختلفة من العملات المشفرة، وفي حين أن كلاً منها مصمم لتوفير بعض الميزات أو الوظائف الجديدة، فإن معظمها يقوم على مبادئ مماثلة لتلك التي أنشأت عليها بيتكوين.

  • العملات المشفرة لا يتم تنظيمها أو دعمها من قبل سلطة مركزية مثل البنك.
  • يتم إنشاؤها باستخدام تكنولوجيا سلسلة الكتل أو البلوك تشين (blockchain).
  • يتم تشفير (تأمين) البيتكوين والعملات الأخرى بطرقة من شبه المستحيل اختراقها.
  • يتم تخزين العملات المشفرة بشكل عام في محافظ رقمية مشفرة، عادة ما تكون محفظة على شبكة البلوك تشين، والتي تسمح للمستخدمين بإدارة وتداول عملاتهم.

ما هي أنواع العملات المشفرة؟

الأنواع المختلفة من العملات الرقمية بشكل عام تندرج في واحدة من فئتين:

  • العملات Coin ، والتي تشمل البيتكوين والعملات البديلة (العملات المشفرة غير بيتكوين)
  • الرموز او التوكن Tokens، وهي أصول رقمية قابلة للبرمجة توجد داخل سلسلة الكتل الخاصة بمنصة معينة.

على الرغم من أنه يتم استخدام مصطلحات العملات المشفرة أو الكريبتو coin crypto والرموز التوكن Token بشكل متداخل، من المهم أن نعرف الاختلاف بينها حتى نستطيع فهم سوق العملات المشفرة.

العملات الرقمية المشفرة Cryptocurencies coins مقابل التوكن Token

العملات المشفرة والرموز المشفرة أو التوكن قد تبدو مشابهة من حيث أنها وسائط لنقل القيمة (مثل الأموال النقدية التقليدية)، إلا أنها تختلف في الوظائف والخصائص. أولا العملات المشفرة لديها سلسلة الكتل أو البلوك تشين الخاصة بها التي تعمل داخلها، ووظيفتها الأساسية هي نقل القيمة، أي أنّها شكل من أشكال النقود. على سبيل المثال عملة الإيثر (ETH) (والتي تسمى في الغالب إيثيريوم) هي العملة المشفرة الخاصة ببلوك تشين الإيثيريوم.

بشكل عام، يشار إلى أي عملة مشفرة قائمة على البلوك تشين غير عملة بيتكوين على أنها عملة مشفرة بديلة altcoin.

في المقابل، يتم إنشاء الرموز المشفرة أو التوكن على سلسلة الكتل الموجودة أصلا، لكنها لا تعتبر أدوات لنقل القيمة، بل أصول رقمية قابلة للبرمجة تسمح بإنشاء وتنفيذ عقود ذكية فريدة. هذه العقود  يمكن أن تستعمل لتأكيد و اثبات ملكية الأصول خارج شبكة البلوك تشين.

يمكن أن تمثل الرموز وحدات ذات قيمة بما في ذلك عناصر من العالم الحقيقي مثل الكهرباء والمال والنقاط والعملات المشفرة  والأصول الرقمية وغيرها، هذه التوكن قابلة للتبادل ويمكن إرسالها واستلامها.

على سبيل المثال، تم إنشاء رمز BAT، أو Basic Attention Token، على منصة ايثيريوم ويتم استخدامه في الإعلانات الرقمية على متصفح الويب Brave.

ما هي العملات المشفرة البديلة Altcoins ؟

بدأ استعمال اسم “altcoin” مع بداية ظهور عملات رقمية مشفرة جديدة غير البيتكوين وهي اختصار لـ ““alternative to Bitcoin”، أغلب هذه العملات المشفرة تم إنشاؤها بهدف حل المشاكل والعقبات التي واجهت استعمال البيتكوين والبلوك تشين الخاصة بها، مثل سرعة تنفيذ الصفقات، الاستهلاك الكبيرة للطاقة، القدرة على التوسع وغيرها.

مثل البيتكوين، تحتوي بعض العملات المشفرة على عرض محدود من العملات مما يساعد على خلق الطلب وتعزيز قيمتها. على سبيل المثال، هناك عدد ثابت من عملات البيتكوين التي يمكن إنشاؤها — 21 مليوناً.

على الرغم من أن معظم العملات الرقمية البديلة مبنية على نفس الإطار الأساسي مثل بيتكوين وتشارك بعض خصائصها، إلا أن كلاً منها يقدم شيئًا مختلفًا.  بعض العملات البديلة مبينة على شبكة بلوك تشين تستخدم طرق وآليات مختلف لتحقق من المعاملات وحفظ السجّلات في الكتل(في سلسلة الكتل) الجديدة التي يتم إنشاؤها. وتقدم ميزات جديدة مثل العقود الذكية.

لماذا هناك العديد من أنواع العملات المشفرة ؟

تقنية البلوك تشين مفتوحة المصدر، مما يعني أن أي مطور برامج يمكنه استخدام شفرة المصدر الأصلية وإنشاء شيء جديد. الكثير من المطورين ركبوا موجة العملات المشفرة و تكنولوجيا البلوك تشين، وبدأوا في إنشاء عملاتهم الرقمية ومشاريعهم الخاصة. في وقت كتابة هذا المقال، هناك أكثر من 10000 عملة رقمية مشفرة مختلفة متداولة ومن المرجع أن يستمر هذا الرقم في الارتفاع حتى يصل السوق ومجال استعمال تكنولوجيا البلوك تشين إلى مرحلة النضج والتشبع.

جزء من سبب هذه الطفرة في سوق العملات الرقمية المشفرة هو السهولة النسبية التي يمكن من خلالها إنشاء عملات مشفرة جديدة. حيث يمكن استخدام شفرة المصدر لإحدى العملات المشفرة لإنشاء عملة أخرى. كما أدى الارتفاع الهائل في أسعار العملات المشفرة إلى سباق محموم لإنشاء العملات المشفرة وأخد نصيب من كعكعة الأموال الضخمة التي كانت تدخل إلى هذا المجال

في بعض الأحيان، تحدث خلافات بين المطورين في كيفية إدارة وحل المشاكل التي توجه شبكة بلوك تشكين معينة، فيتم الاتفاق على خلق فرع جديد مستقل عن الشبكة الأصلية. تسمى هذه العملة الفورك Forks والذي يعني المفترق، ودائما تنتج عنها عملة مشفرة جديدة. تم إنشاء بيتكوين كاش (Bitcoin Cash) في عام 2017 نتيجة لمفترق حدث في شبكة بلوك تشين بيتكوين، وكان السبب الرئيسي لهذا التفرع هو إنشاء بلوك تشين جديدة تسمح بتسجيل عدد أكبر من المعاملات على كتلة واحدة من البلوك تشين.

استعمالات تقنية البلوك تشين لها فوائد تتجاوز العملات الرقمية فقط. لذلك، في حين أن بعض العملات المشفرة قد تكون فقاعة ستنفجر في نهاية المطاف، فإن الطبيعة اللامركزية للتكنولوجيا والنطاق الواسع لكيفية تطبيقها لحل مشكلات العالم الحقيقي هما من أهم أسباب وجود الكثير من العملات المشفرة.

55 مشاهدة