الفرق بين الضفدع والعلجوم

كتابة بسمة محمد - تاريخ الكتابة: 29 يناير 2021 , 13:01 - آخر تحديث : 29 يناير 2021 , 11:01
الفرق بين الضفدع والعلجوم

الفرق بين الضفدع والعلجوم من أكثر ما يبحث عنه ويهتم به دارسي علم الحيوان بشكل كبير نظراً لوجود بعض الاختلافات في التركيب الفسيولوجي لكل منهما مما يؤدي بالطبع لوجود اختلاف في متابعة ودراسة كل منهما لمعرفة الخصائص التي تميزهما وفي أي البيئات التي من الممكن أن يعيشا فيها، وكل ما يتعلق بالفرق بين الضفدع والعلجوم سوف نناقشه في هذا المقال بشيء من العرض والتفصيل.

الفرق بين الضفدع والعلجوم

هناك  بعض الفروق التي لوحظت من قبل العلماء المختصين بدراسة فسيولوجية الكائنات البرمائية مثل الضفادع والعلاجيم المتشابهة في الصفات إلى حد كبير، حيث أن المتمكن من علم الفسيولوجي والعالم المهتم أو حتى الباحث من الممكن له أن يلاحظ الفروق بين الضفدع والعلجوم سواء كان هذا الفرق في الحجم والشكل الخارجي، أو في الملمس للجلد.

وتتواجد أيضًا بعض الفروق في شكل الأعضاء الخارجية لكل من الضفدع والعلجوم سواء في شكل الأرجل ومن حيث الشكل الخارجي للجسم بصفة عامة، ومن هذه الفروق ما يلي:

الفرق من حيث الجسم

الفروق التي لاحظها المهتمون بعلم الفسيولوجي لكل من الضفدع والعلجوم من حيث الشكل العام للجسم نوضحها في النقاط التالية:

  • من ملاحظة شكل الجسم لكل من الضفدع والعلجوم وجد أن الجسم بشكل عام للعلجوم يكون ذو كتلة وحجم أكبر من الضفدع.
  • الجسم بصفة عامة للضفادع أصغر من حيث الحجم بالنسبة للعلجوم.

الفرق من حيث السلوك والأفعال

يبدو الفرق بين الضفدع والعلجوم واضحا في كيفية التعامل مع البيئة المحيطة والسلوك الملحوظ على كل منهما تجاه الوسط المحيط ومن هذه الفروق:

  •  إن الضفدع كحيوان من البر مائيات ينتمي إلى فئة البتراوات،  ويجيد الضفدع السباحة إذا كان في وسط مائي.
  • الضفادع من الممكن أن تتكيف مع المناطق الباردة وتسلك كافة السلوكيات التي تعينها على ذلك.
  • حيوان العلجوم أيضًا من الحيوانات البرمائية، وكثير من الأشخاص لا يستطيعون معرفة الفروق التي تبدو بينها وبين الضفادع.
  • العلجوم يتكيف أكثر للعيش على الأرض أي أنه بري يعيش على البر أكثر من الماء.

إبعاد الضفادع والعلاجيم

إبعاد الضفادع والعلاجيم هو صفة مميزة لهذا النوع من الكائنات الحية البر مائية، ويمكن التفرقة بين إبعاد الضفدع والعلجوم فيما يلي:-

  • الضفادع التي تتميز بالشكل الخشن مع وجود السيقان القصيرة تسمى علاجيم، تتميز تلك الأنواع بتواجد نوع من أنواع الغدد التي تفرز السميات.
  • تلك الميزة تجعل لديها القدرة على الإبعاد التام لكل حيوان من الممكن أن يهاجم هذا النوع من الضفادع أو العلاجيم.

التكاثر عند الضفدع والعلجوم

تتمثل عملية التكاثر عند الضفدع والعلجوم فيما يلي:

  • عندما يصبح الضفدع في فترة البلوغ،  يكون متواجد بالطبع في الأماكن الخاصة به وبنسبة كبيرة لا يتزاوج إلا فيها.
  • يقوم الضفدع الذكر بإصدار نوع من الأصوات يسمى النقيق، هذا النوع من الأصوات للضفدع الذكر تنجذب له الأنثى.
  • تتم عملية التكاثر بالنسبة للضفادع عن طريق ما يسمى بالنوع الخارجي من الإخصاب.
  • الزواج الخاص بالضفادع يسمى الزواج من النوع التراكبي.
  • تبدأ الأنثى في وضع البيض في الماء ويتميز باللون المائل إلى الأسود.
  • بينما العلاجيم تميل للرجوع للماء عند التكاثر وتتميز بكثرة عدد البيض بما قد يصل إلى ثلاثون ألف بيضة في المرة.[1]

شاهد أيضًا: الفرق بين الذئب والكلب

أنواع الضفدع والعلجوم

توجد العديد من الأنواع المنتشرة على مستوى العالم من الضفادع والعلاجيم والتي أهمها ما يلي:-

أنواع العلاجيم

  • العلجوم الحقيقي،  الاسم الوارد في كافة الدراسات العلمية هو  Bufonidae وينتمي للرتبة الخاصة بالضفادع.
  • كما يوجد العلجوم المكسيكي يتميز باستدارة الجسم مع البدانة بالمقارنة مع باقي الأنواع ويتميز بوجود مخالب شديدة الحدة .

أنواع الضفادع

من بين أهم أنواع الضفادع ما يلي:-

  • ضفدع النفايات: ويعيش هذا النوع في النفايات التي تنتج عن أوراق الأشجار.
  • ضفدع ذو المخالب هذا النوع يتسم بالعيش في المياه فقط وليس لديها أسنان والمخالب توجد على جانبي الأقدام.

أسباب لزوجة جلد الضفدع

يتميز جلد الضفدع بوجود بعض الإفرازات ذات النسبة المرتفعة في معامل اللزوجة ومن بينأسبابا وجود هذه اللزوجة ما يلي:-   

  • تواجد البثور بكمية كبيرة على جلد الضفدع والتي تفرز مواد عالية اللزوجة.
  • توجد بعض الأنواع من الضفادع التي أطلق عليها الصفة الزجاجية، أي أنها تتميز بالجلد ذو الشفافية العالية.

وتعتبر المادة اللزجة المفرزة من جلد الضفدع هي دافع للعلماء المهتمين بالبحث عن علاج فعال لوباء تسببه بعض أنواع من الفطريات.

لمادا تتمتع بعض الضفادع بجلد ملون

الفرق بين الضفدع والعلجوم من الممكن ملاحظته من خلال لون الجلد الخاص بكل منهما وبعض الضفادع تتمتع بوجود جلد ملون ومنها ما يلي:

  • الأنواع المعروفة من الضفادع تتمتع باللون الأخضر وهو نفس لون أوراق الشجر وربما يصعب على هذا النوع الحصول أو الاقتراب من مناطق الماء.
  • هناك بعض الضفادع تكون ذات لون الأسود مع أعين ذات اللون الأصفر ويكون لونها كذلك بسبب تقدمها في العمر.
  • وتم اكتشاف بعض الأنواع الأخرى من الضفادع التي تغير من لونها بعد أن يتقدم بها الزمن أو العمر، حيث هناك ما يتحوب لونه إلى مشمشي مع تحول لون الأعين إلى الأزرق عندما يصبح سنه كبيرًا.

تناولنا في هذا المقال الفرق بين الضفدع والعلجوم من حيث شكل الجسم وطريقة التفاعل مع البيئة المحيطة وكذلك تم ذكر طريقة التزاوج لكل منهما ومن لديه قوة الملاحظة وعين الفحص الجيدة من المهتمين بدراسة مثل تلك الكائنات التي تقاسمنا العيش على وجه البسيطة يستطيع أن يعرف الفروق الدقيقة بين الضفادع والعلاجيم.

المراجع

  1. ^ mentalfloss.com , What's the Difference Between Frogs and Toads , 28-1-2021
274 مشاهدة