الكشوف الجفرافية بدأت من أوروبا في القرن الخامس عشر

كتابة محمد عدنان -
الكشوف الجفرافية بدأت من أوروبا في القرن الخامس عشر

الكشوف الجفرافية بدأت من أوروبا في القرن الخامس عشر ميلادي والتي كان لها بالغ الإثر في إحداث نقلة نوعية في علاقة دول القارة الأوربية بغيرها من دول العالم، حيث سيتطرق موقع محتويات من خلال المقال التالي إلى موضوع ما هو مدى صحة عبارة الكشوف الجفرافية بدأت من أوروبا في القرن الخامس عشر مرورًا بعرض أبرز الأسباب الكامنة وراء انطلاق الكشوفات الجفرافية من القارة الأوروبية، وأهم حركات هذه الكشوفات.

الكشوف الجفرافية بدأت من أوروبا في القرن الخامس عشر

الكشوف الجفرافية بدأت من أوروبا في القرن الخامس عشر عبارة صحيحة، إذ انطلق الأوروبيون في القرن الخامس عشر الميلادي لاكتشاف العالم الجديد مدفوعين بحب الاستطلاع والتعرف على الطرف الآخر من العالم، والرغبة بالاستفادة من جميع الموارد المتاحة على سطح الأرض، وذلك بالتزامن مع عودة الألق الأوروبي ونفض غبار عصور الانحطاط المظلمة التي عاشتها القارة العجوز، وقد ساعد الاتصال بين أوروبا والعالم الجديد الذي تم اكتشافه من خلال الكشوف الجفرافية في فتح آفاقٍ جديدةٍ أمام العلماء لإجراء المزيد من الأبحاث العلمية التي كان لها بالغ الأهمية والأثر في حياة أوروبا والعالم في العصر الحديث.

شاهد أيضًا: من أبرز نتائج الكشوف الجغرافية على العالم العربي والإسلامي

أسباب الكشوف الجفرافية التي بدأت من أوروبا

انطلقت الكشوف الجفرافية من أوروبا مدفوعةً بعدة أسبابٍ أهمها:

  • أسباب اقتصادية: إذ دفعت الأزمات الاقتصادية التي عاشتها الإمبراطوريات الإسبانية والبرتغالية آنذاك إلى تشجيع التجار للسفر من أجل المساهمة في حل مشاكلها الاقتصادية.
  • أسباب سياسية ودينية: والتي تجسد طمع الحكومات الأوروبية في بسط سيطرتها ونفوذها على مناطقٍ أوسع من العالم، إضافةً إلى بعض الدوافع الدينية كرغبة البرتغال بتحجيم قوة المسلمين بالقرب من شواطئ البحر الأبيض المتوسط.

حركات الكشوف الجفرافية التي بدأت من أوروبا

انطلقت الكشوف الجفرافية التي انطلقت من أوروبا في القرن الخامس عشر من الإمبراطوريات ذات السلطات الأقوى في ذلك التاريخ وعلى رأسها:

  • كشوف الإمبراطورية البرتغالية: والتي اتجهت نحو سواحل قارة إفريقيا الغربية وصولًا إلى رأس الرجاء الصالح، ومن أشهر الملاحين البرتغاليين آنذاك “فاسكو دا غاما”.
  • كشوف الإمبراطورية الإسبانية: والتي وصلت إلى جزر البهاما في البحر الكاريبي، ومن أشهر الملاحين الإسبان آنذاك مكتشف الأمريكيتين “كريستوف كولمبوس”.[1]
  • كشوف الإمبراطورية الفرنسية: والتي اتجهت إلى أمريكا الشمالية حيث أسست مدينتي كويبك ومونتريال في كندا.
  • كشوف الإمبراطورية الإنجليزية: الذين توجهوا لاكتشاف استراليا بقيادة الرحالة “جون كابوت”.

شاهد أيضًا: الدافع الأساسي للكشوف الجغرافية هو الدافع الاجتماعي

وبهذا يختم المقال الذي تناول موضوع الكشوف الجفرافية بدأت من أوروبا في القرن الخامس عشر مرورًا بعرض الأسباب الاقتصادية والسياسية والدينية الكامنة وراء هذه الكشوف مع الإضاءة على أبرز حركات الكشوف الجفرافية التي بدأت من القارة الأوربية في القرن الخامس عشر الميلادي.

المراجع

  1. ^ bbc.co.uk , Christopher Columbus (1451 - 1506) , 22/04/2022
82 مشاهدة