المجتمع المعرفي هو المجتمع الذي يقوم على إنتاج المعرفة ونشرها من خلال توظيف تقنية المعلومات والاتصالات لتحقيق تنمية مستدامة

كتابة خضر ديوب -
المجتمع المعرفي هو المجتمع الذي يقوم على إنتاج المعرفة ونشرها من خلال توظيف تقنية المعلومات والاتصالات لتحقيق تنمية مستدامة

المجتمع المعرفي هو المجتمع الذي يقوم على إنتاج المعرفة ونشرها من خلال توظيف تقنية المعلومات والاتصالات لتحقيق تنمية مستدامة ؟ لقد ساهمت التكنولوجيا في تطور المجتمعات بشكل كبير، كما جعلت العالم قرية صغيرة خالية من أي حواجز جغرافية أو ثقافية. سنتعرف وإياكم عبر موقع محتويات على صحة العبارة السابقة وعلى أهم خصائص مجتمع المعرفة.

المجتمع المعرفي هو المجتمع الذي يقوم على إنتاج المعرفة ونشرها من خلال توظيف تقنية المعلومات والاتصالات لتحقيق تنمية مستدامة

المجتمع المعرفي هو المجتمع الذي يقوم على إنتاج المعرفة ونشرها من خلال توظيف تقنية المعلومات والاتصالات لتحقيق تنمية مستدامة، العبارة صحيحة، حيث يعرف مجتمع المعرفة بأنه المجتمع الذي يمنح أفراده حرية امتلاك ونقل وتبادل المعلومات من خلال التقنيات المعلوماتية والحاسوبية والفضائية، وذلك بغرض توظيفها لخدمة حياة الإنسان وتحسين مستوى حياته.[1]

بناء مجتمع المعرفة

من وجهة نظر اليونسكو، فإن المجتمع المعرفي يبنى على أربعة أسس، هي:[2]

  • حرية التعبير عن الرأي.
  • القدرة على الوصول إلى المعلومات.
  • احترام وتقبل التنوع الثقافي واللغوي.
  • حق جميع الأفراد بالحصول على تعليم جيد.

خصائص مجتمع المعرفة

يتمتع المجتمع المعرفي بعدة سمات وخصائص، أهمها:

  • تأمين البنية التحتية المبنية على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
  • سهولة تبادل المعلومات وإتاحتها لجميع الأفراد.
  • القدرة على الابتكار واستخدام العقل في إنتاج المعارف.
  • مشاركة فئات واسعة من الأشخاص كالمبدعين والباحثين والعلماء.
  • الاتجاه نحو التعليم الإلكتروني والابتعاد عن نمطية التعليم.
  • العمل على زيادة أعداد الموارد البشرية المتميزة والقادرة على الابتكار.
  • تأمين مراكز التطوير والبحث.
  • حل المشاكل عبر التركيز على العمل الذهني وتنمية فرص الأفراد.

شاهد أيضًا: الفرق بين العلم والمعرفة

أبعاد مجتمع المعرفة

يوجد أبعاد عديدة للمجتمع المعرفي تتلخص في:

  • البعد التكنولوجي: حيث تطبق التكنولوجيا في مختلف مجالات الحياة.
  • البعد الاقتصادي: تشكل المعرفة الأساس لترشيد الاقتصاد من خلال توفير فرص عمل وغيرها، ويقصد بذلك أن كل المجتمعات التي تستخدم المعرفة في نشاطاتها الاقتصادية تفرض نفسها وتكون قادرة على المنافسة.
  • البعدُ السياسي: حيث يمتلك جميع الأفراد دورًا في اتخاذ القرارات بطريقة مناسبة مبنية على استعمال المعرفة بشكل فعال، مما يوسع دائرة الحرية في تبادل المعلومات، وتحقيق المساواة والعدالة.
  • البعد الاجتماعي: يعتبر الوعي لأهمية المعرفة وتكنولوجيا المعلومات أمرًا هامًا في حياة الأفراد اليومية، عن طريق الاهتمام بمعدلات الكم، والكيف، والتجدد، وسرعة التطور.

في ختام المقال نكون قد عرفنا أن المجتمع المعرفي هو المجتمع الذي يقوم على إنتاج المعرفة ونشرها من خلال توظيف تقنية المعلومات والاتصالات لتحقيق تنمية مستدامة كما تعرفنا على خصائص وأبعاد هذا المجتمع.

المراجع

  1. ^ lexico.com , knowledge society , 8/12/2021
  2. ^ en.unesco.org , Building Knowledge Societies , 8/12/2021
125 مشاهدة