الوسواس القهري

الوسواس القهري

الوسواس القهري هو اضطراب نفسي يشعر فيه المصاب أن أفكارًا سيئة تصيبه وتصيب جزء من الوعي لديه وذلك بشكل قهري، ولكن لابد من التمييز بينه وبين اللوم، كثير من الناس يمرون بكثير من الأحداث التي تترك بداخلهم انطباعًا سيئًا الذي يجعله كلما مر بحادث قريب منه أو مشابه، تتوارد لإليه الأفكار السيئة التي تجعله يتصرف بشيء من الغرابة جراء هذا الموقف، وربما تصرف بغير عقلانية من الأساس وتعرض للوم والإستهراء من القريب أو الصديق ولكنهم لا يدركون أن لديه مشكلة.

ما هو الوسواس القهري الفكري

معنى الوسواس القهري : هي حالة تلازم صاحبها بحيث لا يستطيع أن يتركه، ومن الأمثلة على ما يحدث مع المصاب بالوسواس القهري:

  • يصاب بالهلع بأنه مصاب بجلطه ويذهب لأكثر من طبيب ظنًا منه أن الطبيب لا يعلم شيء وأنه مصاب بمرض خطير.
  • يشعر الشخص المصاب بأحد أنواع الوسواس كوسواس النظافة فيقوم قبل استعمال الصابونه بغسل الصابونه يصابونه أخرى.
  • يصاب بوسواس الشك حيث يعود من عمله بأوقات متأخرة ظنًا منه أن زوجته تخونه على الرغم من أنه ليس لديه البينه أو الدليل على الشك ولم يحدث منها طيلة حياتها مايستدعي ذلك.
  • تؤثر مختلف أنواع الوساوس سلبًا على حياته وربما قام بتلك الطقوس على مدار اليوم مما تغذيه بالأفكار السلبية التي تدخله في دوامات أخرى..

الفرق بين الوسواس واللوم

اللوم وهو سلوك يقوّم الإنسان ويجعله يسير في الطريق الصحيح ولا يحيد عن الصواب كمثلًا: إذا دق جرس الهاتف فقمت أنا بتجاهله، فيمر الموقف ثم يلوم نفسه أنه ربما كان يحتاجه لأمر هام فقام واتصل بالشخص الذي كان يطلبه وانتهى الأمر على ذلك ومر الموقف لم يأخذ قدرًا كبيرًا عن حجمه.

أما الوسواس القهرى لو حصل نفس الموقف معه لتواردت عليه الأفكار السلبية، ولام نفسه وشعر أنه شخص غير سوي وعذب نفسه وشق على نفسه في العتاب فذلك هو الوسواس فما فائدة أن يعذب نفسه

أحداث يمر بها مريض الوسواس القهري

  • يستهلك الكثير من الوقت لإنجاز مهمة مت، فمثلًا يقوم بالتأكد من إقفال النوافذ والأبواب عدة مرات.
  • يقوم من السرير عدة مرات للتأكد من أن الموقد الخاص بالطعام غير مشتعل,
  • يغسل الأيدى أو يرمي الطعام تلك الأشياء تستهلك من طاقته أيضًا وكلما حاول السيطرة على وساوسه تملكه التوتر.

الأسباب النفسية  للاصابة في الوسواس القهري

هناك عدد من الأسباب النفسية التي أدت بالشخص إلى الإصابة بالوسواس القهري، وربما يكون تعرض هذا الشخص في طفولته لأشياء سيئة أدت إلى الإصابة به.

العلاج النفسي للوسواس القهري

  • يُطلب من الأهل والأقارب المحيطين به التعاون معه للخروج من هذه الأزمة.
  • تعريضه لبعض المواقف التي تسببت في حدوث أزمة له من قبل والوقوف بجواره حتى يخرج منها.
  • يمنع من الأفعال التي كانت تؤدي به إلى هذا الاضطراب كالتأكد من سلامة الأبواب مرة أخرى أو نعرض على المريض منديل قد لامس ملعقة مثلًا.
1561 مشاهدة