اول مفتي في سلطنة عمان

اول مفتي في سلطنة عمان

اول مفتي في سلطنة عمان والذي من خلاله تم نشر الوعي والدين الإسلامي بطريقة صحيحة، كما أنه رجل دين ذات خلق مهذبة يتحلى بالأخلاق الكريمة اتباعًا لرسول الله صلى الله عليه وسلم، كما أنه له الكثير من المؤلفات الدينية كان يلقي الخطب والمحاضرات الدينية في الأماكن العامة لزيادة الوعي الدين عند عامة الناس والكثير كان يكن له الود والتقدير والاحترام.

اول مفتي في سلطنة عمان

إن اول مفتي في سلطنة عمان هو إبراهيم بن سعيد العبري والذي تم نشأته في ولاية صغيرة تدعى الحمراء بدولة عمان، ولد في 12 من شهر ديسمبر لعام 1896 م، يعد من أهم رجال الفقه لتعاليم الدين الإسلامي ونشر الوعي بين الناس، حيث أن العالم الجليل من أكبر الأصول العربية للمنشأ والذي ينتمي لقبيلة العبريين، وشيخ القبيلة الجد الكبير والمسؤول هو عبرة بن زهران بن كعب الأزدي والذي أيضًا كان سبب رئيسي في نشر تعاليم الدين بين عامة القبيلة وكان مثل أعلى يحتذى به، ولشيخ القبيلة تأثير كبير في العالم الجليل إبراهيم بن سعيد العبري والذي كان يحاول اتباع كافة تعاليمه في الكبر ولكن بطريقة أخرى، ألف شيخ القبيلة كتاب قبل وفاته يحمل عنوان تبصرة المعتبرين في تاريخ العبريين كما أنه جمع به كافة ما تعلمه منذ الصغر من أصول الدين والشريعة الإسلامية والعلم الذي ينتفع به في الآخرة، ومن شدة حبه لتعاليم الشريعة قد تولى الشيخ إبراهيم منصب قاضي في الكثير من المحافظات بعمان، أما في فترة العشرينات من شبابه بشر أنه سيتولى منصب كبير عن قريب وذلك كان يعد أول منصب مهم تولاه بحياته.

شاهد أيضًا: من هو سراج الغامدي المسيء للنبي

من هو إبراهيم بن العبري

يعد الشيخ والعالم الفاضل أنه أول مفتي تم توليه ذلك المنصب الكبير والذي كان يحمله عتق المسؤولية والالتزام بتعاليم أصول الشريعة والدين الإسلامي، كما عين في منطقة الرستاق وهو شاب في العشرينات من عمره وكان من أحد الشيوخ الشباب الملتزم وله هيبة عند ظهوره بالمكان، وانتقل بعد ذلك إلى منطقة نزوى ومنها إلى منطقة تدعى الأسحار وهذا التعيين صادر من قبل السلطان سعيد بن تيمور في تلك الفترة، كما أنه استقال من تلك المهنة وهي القضاة لعدة أعوام من العمل المستمر بها، لذلك قام الإمام محمد بن عبد الله عينه واليًا على عبري، ومرة أخرى تولى منصب القاضي على منطقة المسقط في حال توفي القاضي المسؤول عنها السابق وهو الإمام محمد بن عبد الله رحمه الله وتغمده في خزائن رحمته.

مؤلفات أول مفتي لسلطنة عمان

يعد آخر منصب شيخ الإفتاء بسلطنة عمان إبراهيم بن سعيد العبري والذي تم تعيينه به قبل وفاته والذي تولى المهنة لمدة عام كامل وصدر ذلك القرار السلطان قابوس بن سعيد، وافته المنية في عام 1975م من شهر مارس يوم 14 للشيخ الجليل والفاضل إبراهيم بن سعيد، والذي قد ألف العديد من الكتب التي تشمل أصول الفقه والدين وعلوم الشريعة، كما أن من أهم وأشهر المؤلفات التي لا تزال تدرس إلى الفترة الحالية وهو كتاب تبصرة المعتبرين في تاريخ العبريين، يقال إن للعالم الجليل أرجوزة تتكون من 50 بيت بسلطنة عمان رحم الله الشيخ الفاضل معلم الأجيال وأسكنه الله فسيح جناته.

شاهد أيضًا: من هي زوجة يعقوب بوشهري الأولى

وفي نهاية المقال عن اول مفتي في سلطنة عمان هو الشيخ إبراهيم بن سعيد العبري الذي تم تعيينه لمدة عام كامل مفتي للسلطنة وكان في السابق يعمل قاضًا في عدة مناطق ومحافظات داخل سلطنة عمان.

33 مشاهدة