تحدث النص عن أربع صفات فقط هي الكرم والعدل والرحمة والصدق

تحدث النص عن أربع صفات فقط هي الكرم والعدل والرحمة والصدق

تحدث النص عن أربع صفات فقط هي الكرم والعدل والرحمة والصدق، ومن أهم الصفات التي يحثنا عليها ديننا الحنيف هو مكارم الأخلاق، وهي الصفات الفطرية في أساس تكوين الإنسان كما يدل أيضًا على الصفات التي اكتسبها، والتصقت به فأصبحت وكأنها خلقت معه، ومن خلال موقع محتويات سوف نتعرف على حل سؤال تحدث النص عن أربع صفات فقط هي الكرم والعدل والرحمة والصدق.

تحدث النص عن أربع صفات فقط هي الكرم والعدل والرحمة والصدق

العبارة صحيحة أهتم الإسلام بالأخلاق اهتمامًا بالغًا، فإذا قرأت آيات القرآن الكريم سوف تجد أن الأخلاق منبثة بين طياته، ولقد أثنى الله -سبحانه وتعالى- على رسوله الكريم -صلى الله عليه وسلم- في سورة القلم لعله خلقه، وقال فيه (وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ)[1]، وذلك يدل على أن الأخلاق من الصفات المهمة جدًا التي يجب أن تكون في كل تعاملنا مع الآخرين.

شاهد أيضًا: يتصف الشخص الذي اقتدي به بعدة صفات منها

صفات الصدق

الصدق هو العنوان الرئيسي للمؤمن، وقد ذكر الصدق في الكثير من التواضع في القرآن والأحاديث النبوية، فقد قال الحق -سبحانه- وتعالى (يا أَيُّهَا الَّذينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّـهَ وَكونوا مَعَ الصّادِقينَ)[2]، وقال الرسول -صلى الله عليه وسلم- عن الصدق أيضًا (عليكم بالصِّدْقِ، فإنَّ الصِّدْقَ يَهْدِي إلى البِرِّ، وإنَّ البِرَّ يَهْدِي إلى الجَنَّةِ، وما يَزالُ الرَّجُلُ يَصْدُقُ ويَتَحَرَّى الصِّدْقَ حتَّى يُكْتَبَ عِنْدَ اللهِ صِدِّيقًا)[3] كما أن الصدق من أبرز الصفات التي عرف بها الأنبياء، وكان رسولنا الحبيب معروف بلقب الصادق الأمين من قبل البعثة حتى.

الرحمة في دين الإسلام

الرحمة في الإسلام هي خلق عظيمة جدًا وليس لها مثيل في أي من الأديان الأخرى، وهي صفة من صفات الله جل وعلا ومن أسمائه الجليلة وهو الرحيم، ولذلك وصانا ديننًا الحنيف بالرحمة في جميع تعاملاتنًا مع الآخرين، والرحمة ليست كلمة أو صفة ولكن هي أسلوب حياة.

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على تحدث النص عن أربع صفات فقط هي الكرم والعدل والرحمة والصدق، فيجب علينا أن نأخذ هذه الكلمات التي كتبت عن هذه الصفات بعين الاعتبار.

المراجع

  1. ^سورة القلم , الاية 4
  2. ^سورة التوبة , الاية 119
  3. ^صحيح الترمذي , عبدالله بن مسعود ، الألباني ، 1971

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *