تستخدم لاخراج البيانات على ورق كالمستندات والصور

تستخدم لاخراج البيانات على ورق كالمستندات والصور

تستخدم لاخراج البيانات على ورق كالمستندات والصور ، هذا ما سنجيبكم عليه في هذا المقال. فبعد انتشار التقنيات الحديثة وتطبيقات التكنولوجيا، تنوعت الملحقات والأجهزة الطرفية التي توصل بالحاسب لتؤدي وظائف معينة. فمنها وحدات إدخال تستخدم لإدخال البيانات لتتم معالجتها. ومنها وحدات إخراج لإخراج المعلومات. علمًا أن البيانات هي المادة الخام المدخلة للحاسب والمراد معالجتها، والمعلومات هي البيانات بعد معالجتها.

تستخدم لاخراج البيانات على ورق كالمستندات والصور

الإجابة هي: الطابعة، وهي جهاز ملحق بجهاز الحاسب، يوصل به بغرض الحصول على البيانات بكافة أنواعها سواء مستندات نصية أو صور على الأوراق. ويمكن تزويد الطابعة بالوثيقة المراد استخراجها بالوصل المباشر مع جهاز الكمبيوتر عبر كابلات خاصة بهذا الأمر. أو من خلال وجود شبكة إنترنت محلية أو أي نوع من الشبكات.

أنواع الطابعات من حيث لون الطباعة

تكون مخرجات الطابعات على شكلين من حيث اللون فهي أما سوداء أو ملونة. فطابعات اللون الأسود تكون ذات فائدة أكثر في المكاتب والشركات ومجال الأعمال بشكل خاص بحيث تطبع الأوراق والمستندات الرسمية حيث لا حاجة للألوان. وتتميز بالسرعة في الأداء وبكونها ذات ميزة توفيرية فلا تحتاج لكميات كبيرة ومتنوعة من الحبر. أما الطابعات الملونة فهي تستخدم اللون الأسود والأحمر والسماوي والأصفر، وهي تستخدم غالبًا في المنازل أو الأعمال التي تحتاج لوجود ألوان.

شاهد أيضًا: من وحدات الإخراج في الحاسب الآلي

أنواع الطابعات حسب نوع التقنية

تندرج أنواع التقنية المستخدمة في الطابعات تحت ثلاثة أصناف هي:

  • الطابعة النقطية: وتقوم بطباعة المحارف والصور عن طريق ضرب إبرة الطباعة على شريط محبر، ولكنها تعتبر ذات جودة رديئة مقارنةً بالطابعات الليزرية الحديثة.علمًا أنه تم اختراع الطابعة النقطية عام 1969.
  • الطابعة الليزرية: تطبع المحارف والرسوم والصور دون ضرب الورق، وتتميز بجودة الأداء والسرعة العالية في التنفيذ. واخترعت عام 1970.
  • الطابعة الحبريةتستخدم ألواح المغناطيس لتوزيع الحبر على ورق الطباعة. وتتسم بحجم صغير يجعلها مناسبة للتواجد في البيوت، ولكن حبرها باهظ الثمن وسريع الجفاف مما يتسبب بحدوث بعض المشكلات في الطابعة.

الفرق بين طابعة الليزر والحبر

توجد فروقات متعددة من نواح كثيرة، وفيما يلي أبرز هذه الفروقات:

  • تستخدم الطابعات الحبرية في المنازل أو الأعمال الصغيرة، فيما يفضل استخدام الطابعات الليزرية للأعمال الكبيرة أ, الشركات. علمًا أن الطابعات الحبرية توفر طريقة استخدام سلس وأسهل من نظريتها الليزرية.
  • تعد الطابعة الليزر سريعة جدًا مقارنةً بالطابعة الحبرية. ويرجع ذلك لكون الطابعة الليزرية تتعامل مع النص أو الورقة كجزء واحد، فيما تقوم الطابعة الحبرية بطباعة كل حرف بمفرده
  • تحتاج الطابعة الليزرية لمدة للإحماء والإقلاع والبدء بالعمل. فيما تعمل الطابعة الليزرية بسرعة دون انتظار أي وقت.
  • يوجد اختلاف في جودة ونوعية الطباعة بين الطابعتين، إذ تعد الطابعات الليزرية أعلى جودة وأكثر دقة من الطابعة الحبرية.

خصائص طابعة الليزر

تتمتع الطابعات الليزرية بخصائص متنوعة. لذلك تجدها تحظى طابعات الليزر بشعبية عالية خاصة في دنيا الأعمال. وهذه الخصائص هي:

  • تمتاز بسرعة الأداء.
  • تستهلك تكاليف أقل لتشغيلها فأنواع وكميات الحبر التي تستهلكها أرخص وأكثر ديمومةً.
  • تعمل على الشبكات الاجتماعية فيمكن لأكثر من مستخدم متصلين بشبكة حاسوبية واحدة الطباعة على ذات الطابعة باستخدام أوامر معينة خاصة بالشبكات.
  • تمتاز بدقة عالية في الطباعة فتجدها تطبع الصور تظهر وكأنه تم التقاطها بواسطة كاميرا.
  • تتميز بسعر منخفض ومناسب.

شاهد أيضًا: تتميز هذه الطابعة بالسرعة والجودة العالية

وفي الختام وبعد معرفة أن الطابعة تستخدم لاخراج البيانات على ورق كالمستندات والصور ، والاطلاع على أنواع الطابعات، أصبح واضحًا الفرق بين كل نوع منها.

26 مشاهدة