تعرف على أفضل طرق علاج الحالة النفسية السيئة بالأعشاب

كتابة كتّاب محتويات - تاريخ الكتابة: 31 ديسمبر 2019 , 21:12 - آخر تحديث : 7 فبراير 2020 , 14:02
تعرف على أفضل طرق علاج الحالة النفسية السيئة بالأعشاب

الضغوطات التي نتعرض لها كل يوم تؤثر على حالتنا النفسية، ومعظمنا قد أصيب بنوع واحد على الأقل من الاضطرابات النفسية الخفيفة مثل الاكتئاب البسيط أو اضطرابات القلق أو التوتر البسيطة والتي لا تستلزم زيارة الطبيب النفسي، لذلك سنعرض عليك اليوم أفضل طرق علاج الحالة النفسية السيئة بالأعشاب والتي ستساعدك على استعادة توازنك وتمنحك الاسترخاء النفسي والبدني [1].

نبتة القديس جون

تعتبر عشبة القديس جون والمعروفة أيضًا باسم Hypericum perforatum أحد أشهر النباتات التي استخدمت منذ مئات السنين لتحسين الحالة النفسية وعلاج الاكتئاب البسيط إلى المتوسط، حيث كان يستخدمها المعالجون قديما لتخفيف الأعراض النفسية والعصبية.

كما لاحظ الأطباء أن لها تأثير فعال أيضا إذا تم تناولها إلى جانب أدوية علاج الاكتئاب العادية، ولكن لا ينصح بتناولها وحدها كبديل عن علاجات الاكتئاب التي يصفها الأطباء ولكن فقط كعامل مساعد. أو كأعشاب لتحسين المزاج والحالة النفسية للأشخاص غير المرضى بالاكتئاب والذين يمرون بأوقات عصيبة.

نبات الجينسنج

ينمو نبات الجينسنج في أمريكا أو الدول الآسيوية وبعض مناطق سيبيريا . وهو نبات جذري له خصائص مميزة جدا وقدرة كبيرة على تحفيز الطاقة والنشاط في الجسم.

وقد استخدم ممارسو الطب الصيني نبات الجينسنج لآلاف السنين لمساعدة الناس على تحسين الوضوح الذهني والطاقة البدنية والنفسية والحد من آثار الإجهاد.

حيث يرى البعض أن خصائص الجينسنج لديها القدرة على مساعدة من يعانون من الشعور بانخفاض الطاقة والدافع وهو الأمر الذي يحدث مع مرضى الاكتئاب لذا يمكنه علاج الحالة النفسية السيئة بالأعشاب [2].

نبات البابونج

منذ مئات السنين تستخدم الأمهات عشبة البابونج (الكاموميل) لمساعدة الأطفال الصغار على النوم ليلا بدون قلق، حيث ثبت قدرتها على منح الشخص الكثير من الاسترخاء وتقليل القلق والتوتر والمساعدة على النوم بشكل أفضل وكذلك علاج الحالة النفسية السيئة بالأعشاب.

كما استعرضت دراسة أجريت في عام 2012  من مصدر موثوق به مجموعة معلومات عن  نبات البابونج ، ودوره في المساعدة في علاج الاكتئاب والقلق والتوتر.

حيث أظهرت نتائج الدراسة أن الأشخاص الذين استخدموا عشبة البابونج أحسوا براحة أكبر وانخفضت لديهم أعراض الاكتئاب أفضل من الأشخاص الذين تناولوا الدواء الوهمي.

نبات اللافندر (الخزامي)

يعتبر زيت اللافندر من أنواع الزيوت الشهيرة في علاج التوتر والقلق. حيث استخدمه الناس قديما للمساعدة على الاسترخاء وتقليل اضطرابات القلق والمزاج السيء.

في عام  نشرت دراسة2013 من مصدر موثوق به، والتي ترى أن نبات الخزامى قد يكون له قدرات كبيرة في تحسين القلق والقدرة على النوم.

كما أنه له قدرة كبيرة على جعل عضلات الجسم تسترخي وتقلل من توتر عضلات الرقبة والظهر إذا تم تدليك الجسم بزيت اللافندر، وتستخدمه كثير من الأمهات أيضا لتدليك أجسام الرضع بعد حمام المساء الدافئ أو إضافته إلى ماء الاستحمام ليساعد الطفل على الاسترخاء والنوم.

نبات الزعفران

يشتهر نبات الزعفران كثيرا في دول الخليج العربي، حيث يعتبر من أنواع البهارات غالية الثمن والتي تضاف على بعض أنواع المأكولات القيمة.

ولكن قليلا فقط من يعرفوا أن نبات الزعفران هو أحد الوسائل العشبية الآمنة والفعالة في السيطرة على أعراض الاكتئاب وتخفيفها. حيث يمكنك إضافته للطعام واستعماله كأحد طرق علاج الحالة النفسية السيئة بالأعشاب. [3]

نبات الترنجان (المليسا)

هو أحد النباتات الطبية كثيرة الاستخدام، حيث يعرفه كل معالج بالأعشاب ويعرف فوائده الكثيرة، مثل تنظيمه للجهاز الهضمي وتنظيم ضربات القلب وتقوية وتوسيع الشرايين وتقوية المناعة وتحسين الذاكرة.

كما أنه له قدرات كبيرة على التخلص من التوتر والإجهاد النفسي والبدني والمساعدة على النوم الهادئ،عبر شرب كوب من شاي الترنجان قبل النوم لتنعم بالهدوء والأحلام السعيدة وهكذا تكون قد حصلت على علاج الحالة النفسية السيئة بالأعشاب بسهولة ويُسر.

4419 مشاهدة