تفسير اية لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح

تفسير اية لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح

تفسير اية لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح ، هو عنوان هذا المقال، ومعلومٌ أنَّ هذه الآية هي الآية الخامسة من سورة المائدة، فما المرادُ منها؟ ومن هو المسيحُ؟ ولماذا لقِّب بذلك؟ وكيف وُلد؟ وما هي المعجزاتِ التي أيَّد الله -عزَّ وجلَّ- المسيحَ بها؟ كلُّ هذه الأسئلة سيجد القارئ الإجابة عليها في هذا المقال.

تفسير اية لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح

في هذه الفقرة من هذا المقال سيتمُّ بيانُ تفسيرِ قول الله تعالى: {لَقَدْ كَفَرَ ٱلَّذِينَ قَالُوٓاْ إِنَّ ٱللَّهَ هُوَ ٱلْمَسِيحُ ٱبْنُ مَرْيَمَ ۖ وَقَالَ ٱلْمَسِيحُ يَٰبَنِىٓ إِسْرَٰٓءِيلَ ٱعْبُدُواْ ٱللَّهَ رَبِّى وَرَبَّكُمْ ۖ إِنَّهُۥ مَن يُشْرِكْ بِٱللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ ٱللَّهُ عَلَيْهِ ٱلْجَنَّةَ وَمَأْوَىٰهُ ٱلنَّارُ ۖ وَمَا لِلظَّٰلِمِينَ مِنْ أَنصَارٍۢ}،[1] وفيما يأتي ذلك:

شاهد أيضًا: تفسير اية ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب

التفسير الميسر

لقد بيَّن الله -عزَّ وجلَّ- في هذه الآيةِ الكريمة، أنَّ كلَّ من ادعى ألوهيةِ المسيحِ ابن مريمَ، يعدُّ كافرًا بالله، ثمَّ يُخبر الله -عزَّ وجلَّ- عن خطابَ المسيحِ لبني إسرائيل وهو يدعوهم لعبادةِ الله وحده من غيرِ شريكٍ، مخبرًا إيَّاهم أنَّ الله ربهم وربه، مبينًا لهم أنَّ النارَ هي مصيرُ كلَّ من أشركَ بالله تعالى.[2]

شاهد أيضًا: تفسير اية وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا

تفسير السعدي

أثبت الله -عزَّ وجلَّ- في هذه الآيةِ الكريمة كفرَ النصارى، وكلَّ من ادَّعى ألوهيةِ المسيحَ ابن مريم، وقد بيَّن الله تعالى تكذيبَ المسيحِ لدعوةِ هؤلاء النصارى، فأثبت لنفسه العبودية التامة، ولربه الربوبية المطلقة، وذلك بخاطبٍ وجهه المسيحَ لقومه، مخبرًا إيَّاهم بأنَّ مصير كلَّ من أشركَ باللهِ هو نارُ جهنَّم.[3]

من هو المسيح ابن مريم

إنَّ المسيحَ المذكورَ في قول الله تعالى: {لَقَدْ كَفَرَ ٱلَّذِينَ قَالُوٓاْ إِنَّ ٱللَّهَ هُوَ ٱلْمَسِيحُ ٱبْنُ مَرْيَمَ}،[4] هو نبيَّ الله -عيسى عليه السلام- وهو آخرُ نبيٍ من أنبياءِ بني إسرائيلَ، وقد لقِّب بالمسيحِ؛ لأنَّه كان يمسحُ على المريضِ فيُشفى بإذن الله،[5] وفي هذه الفقرة من مقال تفسير اية لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح، سيتمُّ ذكر نبذةٍ مختصرةٍ عنه، وفيما يأتي ذلك:

شاهد أيضًا: عقيدتنا في عيسى عليه السلام

ولادة المسيح ابن مريم

لقد وُلدَ نبيِّ الله عيسى عليه السلام- من غيرِ أب، وقد قصَّ القرآنَ الكريمَ كيفيةَ ولادته بالتفصيلِ، وفي هذه الفقرة من مقال تفسير اية لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح، سيتمُّ ذكر الآياتِ التي تحدثت عن ولادةِ عيسى، وفيما يأتي ذلك:

قال الله تعالى: {وَٱذۡكُرۡ فِي ٱلۡكِتَٰبِ مَرۡيَمَ إِذِ ٱنتَبَذَتۡ مِنۡ أَهۡلِهَا مَكَانٗا شَرۡقِيّٗا* فَٱتَّخَذَتۡ مِن دُونِهِمۡ حِجَابٗا فَأَرۡسَلۡنَآ إِلَيۡهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرٗا سَوِيّٗا قَالَتۡ إِنِّيٓ أَعُوذُ بِٱلرَّحۡمَٰنِ مِنكَ إِن كُنتَ تَقِيّٗا* قَالَ إِنَّمَآ أَنَا۠ رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلَٰمٗا زَكِيّٗا* قَالَتۡ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي غُلَٰمٞ وَلَمۡ يَمۡسَسۡنِي بَشَرٞ وَلَمۡ أَكُ بَغِيّٗا* قَالَ كَذَٰلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٞۖ وَلِنَجۡعَلَهُۥٓ ءَايَةٗ لِّلنَّاسِ وَرَحۡمَةٗ مِّنَّاۚ وَكَانَ أَمۡرٗا مَّقۡضِيّٗا* ۞فَحَمَلَتۡهُ فَٱنتَبَذَتۡ بِهِۦ مَكَانٗا قَصِيّٗا* فَأَجَآءَهَا ٱلۡمَخَاضُ إِلَىٰ جِذۡعِ ٱلنَّخۡلَةِ قَالَتۡ يَٰلَيۡتَنِي مِتُّ قَبۡلَ هَٰذَا وَكُنتُ نَسۡيٗا مَّنسِيّٗا* فَنَادَىٰهَا مِن تَحۡتِهَآ أَلَّا تَحۡزَنِي قَدۡ جَعَلَ رَبُّكِ تَحۡتَكِ سَرِيّٗا* وَهُزِّيٓ إِلَيۡكِ بِجِذۡعِ ٱلنَّخۡلَةِ تُسَٰقِطۡ عَلَيۡكِ رُطَبٗا جَنِيّٗا* فَكُلِي وَٱشۡرَبِي وَقَرِّي عَيۡنٗاۖ فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ ٱلۡبَشَرِ أَحَدٗا فَقُولِيٓ إِنِّي نَذَرۡتُ لِلرَّحۡمَٰنِ صَوۡمٗا فَلَنۡ أُكَلِّمَ ٱلۡيَوۡمَ إِنسِيّٗا}.[6]

شاهد أيضًا: يكون التفسير مقبولا إذا كان موافقاً لعقيدة سلف الأمة من الصحابة والتابعين

معجزات المسيح ابن مريم

لقد أيَّد الله -عزَّ وجلَّ- نبيَّه عيسى -عليه السلام- بعددٍ من المعجزاتِ وخوارق العادات، وفي هذه الفقرةِ من هذا المقال سيتمُّ ذكرها مع الدليل الشرعي عليها، وفيما يأتي ذلك:[7]

  • الكلام في المهد

 لقد نطقَ عيسى بإذن الله وهو طفلٌ في المهدِ، ودليل ذلك قول الله تعالى: {قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا * وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنْتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا * وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا شَقِيًّا * وَالسَّلَامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدْتُ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا}.[8]

  • خلق الطيرِ من الطين

ومن المعجزاتِ التي أيَّد الله -عزَّ وجلَّ- بها عيسى -عليه السلام- أنَّه كان يصنع من الطين شكلًا على هيئةِ طيرٍ، فينفخُ فيه قيكونُ طيرًا بإذن الله، ودليل ذلك قول الله تعالى: {وَرَسُولاً إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُم مِّنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْراً بِإِذْنِ اللّهِ}.[9]

  • إبراء الأكمه والأبرص وإحياء المتوتى

كذلك أيَّد الله -عزَّ وجلَّ- نبيَّه عيسى -عليه السلام- بمعجزةِ إبراء الأكمه والأبرص وإحياء الموتى، وكلَّ ذلك مقرونًا بأن يأذن الله بذلك، وقد جاء ذكر هذه المعجزة في قول الله تعالى: {وَأُبْرِئُ الأكْمَهَ والأَبْرَصَ وَأُحْيِـي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللّهِ}.[10]

  • الإخبار بما في بيوت قومه

ومن تلكَ المعجزاتِ أيضًا أنَّ عيسى -عليه السلام- كان يُخبر قومه بما يأكلون وبما يدَّخرون في بيوتهم، وقد جاء ذكر هذه المعجزة في قول الله تعالى: {وَأُنَبِّئُكُم بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ}.[11]

شاهد أيضًا: من أوجه بطلان عبادة النصارى لعيسى عليه السلام

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي يحمل عنوان تفسير اية لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح ، وفيه تمَّ بيان المرادِ من الآيةِ الكريمة، كما تمَّ التعريف بالمسيحِ المذكورِ في هذه الآية، حيث تمَّ بيا اسمه وكيفية ولادته والمعجزات التي أيَّده الله -عزَّ وجلَّ- بها، مع ذكر الأدلة الشرعية من القرآنِ الكريم.

المراجع

  1. ^ المائدة: 5
  2. ^ quran7m.com , تفسير الآية الخامسة من سورة المائدة , 1/1/2022
  3. ^ quran7m.com , تفسير الآية الخامسة من سورة المائدة , 1/1/2021
  4. ^ المائدة: 5
  5. ^ تفسير البغوي، أبو محمد البغوي، ص38 , https://al-maktaba.org/book/41/437#p1 , 1/1/2021
  6. ^ مريم:16-26
  7. ^ alukah.net , فضائل ومعجزات عيسى عليه السلام في القرآن , 1/1/2021
  8. ^ مريم: 27-33
  9. ^ آل عمران: 49
  10. ^ آل عمران: 49
  11. ^ آل عمران: 49
34 مشاهدة