تمت بيعة العقبة الثانية في السنة التالية من بيعة العقبة الأولى

كتابة اية محمد -
تمت بيعة العقبة الثانية في السنة التالية من بيعة العقبة الأولى

تمت بيعة العقبة الثانية في السنة التالية من بيعة العقبة الأولى هي عبارة سنقوم بتوضيح مدى صحتها وثباتها، فإنَّ البيعة تتضمن قدوم مجموعة من الأشخاص إلى الرسول -صلَّى الله عليه وسلَّم- ومعاهدته ومبايعته على عدد من الأمور، وبيعتا العقبة الأولى والثانيى كانتا من البيعات التي حصلت قبل الهجرة، والتي تُعتبر أحد مقدمات الهجرة، ومن خلال هذا المقال سنذكر وقت بيعة العقبة الثانية، كما سنُعرّف بها وبأحداثها.

تمت بيعة العقبة الثانية في السنة التالية من بيعة العقبة الأولى

تمت بيعة العقبة الثانية في السنة التالية من بيعة العقبة الأولى هي عبارة صحيحة لا شكَّ فيها، فقد حصلت بيعة العقبة الأولى قبل الهجرة النبوية إلى المدينة المنورة، وذلك بعد قام الرسول بدعوة عدد من القبائل العربية والتي أبت ورفضت التصديق والإيمان، فكان له أن قابل مجموعة من الأوس والخزرج الذين استجابو لدعوة الإسلام، وجاء عدد منهم بعد ذلك ليُبايعو الرسول بيعة العقبة الأولى، ثم ليُرسلوا مجموعة من الناس في العام الذي يليه ويُبايعو الرسول بيعة العقبة الثانية، والله أعلم.[1]

بيعة العقبة الثانية

حصلت بيعة العقبة الثانية في العام الثالث عشر من بدأ البعثة النبوية، وقد سُميت هذه البيعة ببيعة العقبة الكبرى، فقد حصلت بعد هجرة عدد من الذين أسلموا إلى المدينة واستقرارهم فيها، كما سُميت أيضًا ببيعة الحرب وذلك لأنَّها احتوت على المبايعة على النصرة في الحرب والقتال وهو أمرٌ لم يكن موجود في بيعة العقبة الأولى، بايع الرسول في العقبة الثانية أثنان وسبعون رجلًا وامرأتان، فكانت هذه البيعة أبرز مقدمات الهجرة النبوية الشريفة.[2]

ماذا حدث في بيعة العقبة الثانية

وضَّحت بيعة العقبة الثانية الكثير من التعليمات والإرشادات الدينية التي يجب أن يلتزم بها من دخل في الإسلام والبيعة، وقد وردت بنود هذه البيعة في الحديث الشريف: “تُبايِعوني على السَّمعِ والطاعةِ في النَّشاطِ والكَسَلِ، وعلى النَّفَقةِ في العُسْرِ واليُسْرِ، وعلى الأمْرِ بالمَعْروفِ، والنَّهْيِ عن المُنكَرِ، وعلى أنْ تَقولوا في اللهِ لا تَأخُذُكُم فيه لَومةُ لائِمٍ، وعلى أنْ تَنصُروني إذا قَدِمْتُ يَثرِبَ، فتَمْنَعوني ممَّا تَمنَعون منه أنفُسَكُم وأزْواجَكُم وأبْناءكُم ولكم الجَنَّةُ”[3]، والله أعلم.

مقارنة بين بيعة العقبة الأولى والثانية

يكمن الفرق بين بيعتا العقبة الأولى والثانية في عدد من النقاط ومنها نذكر:[4]

  • كان عدد المبايعين في العقبة الثانية أكثر من العقبة الأولى.
  • لم يكن بين المبايعين في العقبة الأولى نساء، وكان في الثانية.
  • احتوت بيعة العقبة الثانية على المبايعة على الجهاد والقتال والدفاع عن الإسلام وحماية الرسول ونصرته في حال الهجرة.
  • احتوت بيعة العقبة الأولى على المبايعة على تعاليم الدين الأساسية مثل الابتعاد عن الشرك والكفر والزنا والسرقة.

شاهد أيضًا: لماذا بعث الرسول مصعب بن عمير بعد بيعة العقبة الاولى

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام المقال الذي أكَّد أنَّ عبارة تمت بيعة العقبة الثانية في السنة التالية من بيعة العقبة الأولى هي عبارة صحيحة، والذي عرَّف ببيعة العقبة الثانية، وذكر أهم بنودها، كما قام بالمقارنة بين كل من بيعتي العقبة الأولى والثانية.

المراجع

  1. ^ wikiwand.com , بيعة العقبة , 25/01/2022
  2. ^ islamweb.net , وقفة مع بيعة العقبة الثانية , 25/01/2022
  3. ^ تخريج المسند , جابر ين عبد الله، شعيب الأرناؤوط، 14653، صحيح.
  4. ^ islamweb.net , بيعة العقبة الأولى , 25/01/2022
211 مشاهدة