حدثت غزوة بدر الكبرى عام

كتابة اية محمد -
حدثت غزوة بدر الكبرى عام

حدثت غزوة بدر الكبرى عام هو سؤال من الأسئلة المُتعلقة بالتاريخ الإسلامي والغزوات الإسلامية والذي سنقوم بالتعريف به من خلال سطور هذا المقال، فمن المعروف أنَّ الدعوة الإسلامية مرَّت بعدد من الظروف والمراحل، حيث بدأت دون بالقول فقط دون أي معارك، ثم بعد ذلك انتقلت لمرحلة الدفاع عن النفس بشكل عسكري، ثم أخيرًا إلى مرحلة القيام بالغزوات والمعارك، وإنَّ معركة بدر الكبرى هي من المعارك الحاسمة والعظيمة في التاريخ الإسلامي،والتي سنقوم بتسليط الضوء عليها من خلال هذا المقال.

حدثت غزوة بدر الكبرى عام

حدثت غزوة بدر الكبرى في العام الثاني للهجرة، حيث وقعت غزوة بدر في يوم الجمعة الموافق لليوم السابع عشر من شهر رمضان المبارك، وذلك بعد مُضي سبع عشر شهرًا على الهجرة النبوية الشريفة إلى المدينة المنورة، وتُعد غزوة بدر الكبرى من الوقائع المُهمة في التاريخ الإسلامي، حيث أنَّها أول معركة تقع بين صفوف المُسلمين وصفوف الكافرين، وقد سُميت هذه الغزوة أيضًا بيوم الفرقان؛ لأنَّه فرَّقت بين الحق والباطل.[1]

أسباب غزوة بدر

وصل إلى النبي -صلَّى لله عليه وسلَّم- خبر العير المُقبلة من الشام إلى قريش بقيادة أبي سفيان وأربعين رجلًا، والتي تحتوي على الكثير من الأموال لقريش، فخرج النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- دون استعداد كبير أو تجهّز ضخم، لمُلاقة هذه القافلة والنيل من قريش، إلَّا أنَّ الأمور تطورت بعد سماع أبي سفيان بخروج النبي إليه، وطلبه للمُساعدة والإمداد من قريش، ومن الجدير بالذكر أنَّ السبب الأساسي والهدف الذي كان يسعى له المُسلمون هو استرداد بعض الأموال المنهوبة من قريش وكسر هيبتهم ورد اعتبار المُسلمين، إلَّا أن تطور الأحداث تجهيز الجيوش من قبل قريش هو كان السبب الرئيسي في وقوع غزوة بدر الكبرى.[2]

نزول الملائكة في غزوة بدر

إنَّ معركة بدر هي من أهم المعارك التي قام بها المُسلمون، والتي أيَّد الله تعالى عباده فيها بمعجزة من المُعجزات العظيمة، حيث أمَّد الله تعالى المُسلمين في غزوة بدر بالملائكة لتُقاتل في صفوفهم، وتُثبتهم وتمدّهم بالأمل والثقة، قد ورد ذلك في قوله تعالى في كتابه الكريم: “وَلَقَدْ نَصَرَكُمُ اللَّهُ بِبَدْرٍ وَأَنْتُمْ أَذِلَّةٌ فَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ * إِذْ تَقُولُ لِلْمُؤْمِنِينَ أَلَنْ يَكْفِيَكُمْ أَنْ يُمِدَّكُمْ رَبُّكُمْ بِثَلاثَةِ آلافٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُنْزَلِينَ[3]، والله أعلم.[4]

دروس وعبر من غزوة بدر

إنَّ غزوة بدر هي من الغزوات العظيمة التي تحتوي على الكثير من الدروس والعبر التي يُمكن للإنسان المُسلم أن يستفيد منها، ومن هذه الدروس والعبر نذكر:[5]

  • النصر دائمًا من الله تعالى: فقد أمدَّ الله تعالى المُسلمين في بدر بالقوة ولقدرة على القتال على الرغم من ضخامة جيش الكافرين، وأنزل إليهم لملائكة لتُساعدهم وتنصرهم، وإنَّه من الجدير بالذكر أنَّ غزوة بدر تُؤكد للمُسلمين على أنَّ أي نصر يحصل معهم هو من عند الله الناصر النصير.
  • الولاء للإسلام: حيث بيَّنت هذه الغزوة ولاء الكثير من المُسلمين للدعوة الإسلامية على حساب العلاقات الشخصية والقرابات، فقد التقى الكثير من المُسلمين في هذه الغزوة بآبائهم وأخوتهم وأقربائهم.
  • أهمية الدعاء: حيث أنَّ الدعاء هو أحد السُبل التي تُؤدي إلى النصر، فقد استجاب الله تعالى دعاء المسلمين له وأمَّدهم بالملائكة.
  • أهمية التقوى: فإنَّ التقوى هي من سُبل النصر، حيث أنَّ الله تعالى نصر عباده الأتقياء، على لغم من تفوق قريش عليهم بالعدد والعتاد.

شاهد أيضًا: كم كان عدد المسلمين والمشركين في غزوة بدر

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام المقال الذي سلط الضوء على واحدة من أهم المعارك الحاسمة في التاريخ الإسلامي وهي غزوة بدر، والذي بيَّن أيضًا أنَّه حدثت غزوة بدر الكبرى عام الثاني للهجرة، بالإضافة لذكر أبرز أسباب وقوع غزوة بدر، والتعريف بنزل الملائكة في هذه الغزوة، وبيان بعض الدروس والعبر المستفادة من هذه الغزوة المباركة.

المراجع

  1. ^ alukah.net , أحداث غزوة بدر المباركة , 13/10/2021
  2. ^ islamqa.info , الأسباب الحقيقية لغزوة بدر , 13/10/2021
  3. ^ سورة آل عمران , الآيات 123، 124.
  4. ^ islamweb.net , نزول الملائكة يوم بدر , 13/10/2021
  5. ^ alukah.net , معجزات ودروس غزوة بدر (خطبة) , 13/10/2021
26 مشاهدة