حديث عن صلاة الاستسقاء

حديث عن صلاة الاستسقاء

حديث عن صلاة الاستسقاء، معلومٌ أنَّ صلاةَ الاستسقاءِ عبارة عن صلاةٍ يصليها المسلم طلبًا لنزول الغيث، فهل هي فرضٌ أم سنة؟ وهل هناك كيفية مخصوصة لأدائها؟ وهل ذُكرت في السنة النبوية؟ وما الحديث الذي جاءت فيه؟ كلُّ هذه الأسئلة سيجد القارئ الإجابة عليها في هذا المقال الذي يطرحه موقع محتويات مع بيان شرح الحديث الشريف وأهم الفوائد المستنبطة منه.

حديث عن صلاة الاستسقاء

رُوي عن عبدالله بن زيد -رضي الله عنه- أنَّه قال: (رَأَيْتُ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَومَ خَرَجَ يَسْتَسْقِي، قالَ: فَحَوَّلَ إلى النَّاسِ ظَهْرَهُ، واسْتَقْبَلَ القِبْلَةَ يَدْعُو، ثُمَّ حَوَّلَ رِدَاءَهُ، ثُمَّ صَلَّى لَنَا رَكْعَتَيْنِ جَهَرَ فِيهِما بالقِرَاءَةِ[1] وفيما يأتي بيان شرح الحديث الشريف.

شرح حديث عن صلاة الاستسقاء

في هذا الحديث الشريف يُخبر عبدالله بن زيد -رضي الله عنه- أنَّه رأى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- خارجًا ليصلِّي صلاةَ الاستسقاء، وقد بيَّن فعل النبيِّ عند صلاة الاستسقاء، وفيما يأتي توضيح ذلك:[2]

  • فَحَوَّلَ إلى النَّاسِ ظَهْرَهُ: أي أنَّه أدار وجهه عن الناس، فأصبح ظهره إليهم، ووجهه في الجهة المقابلة.
  • واسْتَقْبَلَ القِبْلَةَ يَدْعُو: وكان وجهته القبلة؛ وذلك أدعى للإجابة وأقرب؛ لما في ذلك من كثرة الخشوع.
  • ثُمَّ حَوَّلَ رِدَاءَهُ: أي أنَّه قلب الرداء؛ وذلك بأن جعل يمين الرداء على يساره، ويساره على يمينه، والحكمة من ذلك أنَّ في قلب الرداء تفاؤلًا بتغير الحال.
  • ثُمَّ صَلَّى لَنَا رَكْعَتَيْنِ جَهَرَ فِيهِما بالقِرَاءَةِ: وهنا يُخبر عبدالله بأنَّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- صلَّى بالمسلمين ركعتين اثنتين، وكانت القراءة فيهما جهرية.

شاهد أيضًا: الحكمة من قلب الرداء في صلاة الاستسقاء

فوائد من حديث عن صلاة الاستسقاء

في هذا الحديث الشريف عددٌ من الدروس المستفادة، وفيما يأتي ذكر بعضها:[2]

  • يبيِّن الحديث الشريف أهمية إظهار الخشوع والتذلل لله -عزَّ وجلَّ- وأنَّ ذلك من أهمِّ أسباب دفع البلاء عن المسلم ورفعه.
  • يبيِّن الحديث الشريف مشروعية صلاة الاستسقاء.
  • يبيِّن الحديث الشريف أنَّ صلاة الاستقساء عبارة عن ركعتين اثنتين.
  • يبيِّن الحديث الشريف أنَّ صلاة الاستسقاء صلاةً جهرية.

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي يحمل عنوان حَديث عن صَلاة الاستسقاء، وفيه ثم ذكرٌ حديثٍ عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- مع بيان شرحه، وذكر بعض فوائده، ثمَّ تمَّ بيان حكم وكيفية صلاة الاستسقاء عند أهل العلم.

المراجع

  1. ^صحيح البخاري , البخاري، عبدالله بن زيد، 1025، صحيح
  2. ^dorar.net , شرح الحديث الشريف , 16/11/2022
  3. ^alukah.net , صلاة الاستسقاء , 16/11/2022
  4. ^صحيح أبي داوود , الألباني، إسحاق بن الحارث، 1165، حسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *