حديث نبوي عن خسوف القمر

كتابة حنين شودب -
حديث نبوي عن خسوف القمر

حديث نبوي عن خسوف القمر، فالخسوف هو من الظواهر الطبيعية الي حيكت حول سبب حدوثها الكثير من الأساطير منذ قديم الأزمان، ومن ذلك أنّ الخسوف هو بسبب موت شخص مهم، أو بأنّ الحوت قد ابتلعه وغير ذلك، وقد غيّر الإسلام هذه النظرة الجاهلة لخسوف القمر، وسيعرض لكم موقع محتويات حديث رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- عن الخسوف.

حديث نبوي عن خسوف القمر

إنّ من أصحّ الأحاديث التي رويت عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- فيما يخصّ الخسوف والكسوف هو لحديث التي روته السيدة عائشة -رضي الله عنها-، وقد ورد ف يصحيح البخاري: “خَسَفَتِ الشَّمْسُ في عَهْدِ رَسولِ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ-، فَصَلَّى رَسولُ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- بالنَّاسِ، فَقامَ، فأطالَ القِيامَ، ثُمَّ رَكَعَ، فأطالَ الرُّكُوعَ، ثُمَّ قامَ فأطالَ القِيامَ وهو دُونَ القِيامِ الأوَّلِ، ثُمَّ رَكَعَ فأطالَ الرُّكُوعَ وهو دُونَ الرُّكُوعِ الأوَّلِ، ثُمَّ سَجَدَ فأطالَ السُّجُودَ، ثُمَّ فَعَلَ في الرَّكْعَةِ الثَّانِيَةِ مِثْلَ ما فَعَلَ في الأُولَى، ثُمَّ انْصَرَفَ وقَدِ انْجَلَتِ الشَّمْسُ، فَخَطَبَ النَّاسَ، فَحَمِدَ اللَّهَ وأَثْنَى عليه، ثُمَّ قالَ: إنَّ الشَّمْسَ والقَمَرَ آيَتانِ مِن آياتِ اللَّهِ، لا يَخْسِفانِ لِمَوْتِ أحَدٍ ولا لِحَياتِهِ، فإذا رَأَيْتُمْ ذلكَ، فادْعُوا اللَّهَ، وكَبِّرُوا وصَلُّوا وتَصَدَّقُوا. ثُمَّ قالَ: يا أُمَّةَ مُحَمَّدٍ واللَّهِ ما مِن أحَدٍ أغْيَرُ مِنَ اللَّهِ أنْ يَزْنِيَ عَبْدُهُ أوْ تَزْنِيَ أمَتُهُ، يا أُمَّةَ مُحَمَّدٍ واللَّهِ لو تَعْلَمُونَ ما أعْلَمُ لَضَحِكْتُمْ قَلِيلًا ولبَكَيْتُمْ كَثِيرًا.”.[1]

شاهد أيضًا: عبارات وصور عن خسوف القمر

الكسوف والخسوف تخويف من الله تعالى لعباده ابن باز

ورد في موقع الشيخ ابن باز -رحمه الله تعالى- أنّه سئل عن الخسوف والكسوف، فردّ بأنّهما تخويف من الله تعالى لعباده، حتّى يروا آيات الله ويفزعوا إليه وإلى مناجاته ودعائه وذكره وطاعته، كما أنّ النبيّ الكريم -صلّى الله عليه وسلّم قد أشار إلى أنّ القمر والشمس من آيات الله تعالى ولا تنخسف لموت أحد، فقال -صلّى الله عليه وسلّم-: “إنَّ الشَّمْسَ والقَمَرَ آيَتانِ مِن آياتِ اللَّهِ، لا يَخْسِفانِ لِمَوْتِ أحَدٍ ولا لِحَياتِهِ، فإذا رَأَيْتُمْ ذلكَ، فادْعُوا اللَّهَ، وكَبِّرُوا وصَلُّوا وتَصَدَّقُوا.”[1]، وأمر في ذلك بالتكبير والعتاقة والصدقة، كله مشروع عند الكسوف، الصلاة والذكر والاستغفار والصدقة والعتق والخوف من الله تعالى والحذر من عذابه، والله أعلنم.[2]

شاهد أيضًا: الدعاء وقت الخسوف، أجمل أدعية خسوف القمر مكتوبة

حكم صلاة خسوف القمر

إنّ صلاة خسوف القمر هي سنّة مؤكّدة، وذلك في قول جمهور أهل العلم من مالكية وشافعية وحنابلة، والأدلة على ذلك من السنّة النبوية الشريفة حيث ورد عن أبي مَسعودٍ عُقْبةَ بنِ عَمرٍو -رَضِيَ اللهُ عنه- قال: قال رسولُ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: “إنَّ الشَّمسَ والقَمرَ لا يَنكسِفانِ لِمَوتِ أحدٍ من النَّاسِ، ولكنَّهما آيتانِ من آياتِ اللهِ؛ فإذا رَأيتُموهما فقُوموا فصَلُّوا”[3]، وورد عن المغير بن شعبة -رضي الله عنه- قال: قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: “انْكسَفتِ الشَّمسُ يومَ ماتَ إبراهيمُ، فقال الناسُ: انكسَفتْ لِموتِ إبراهيمَ. فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: إنَّ الشَّمسَ والقَمرَ آيتانِ من آياتِ الله، لا يَنكسِفانِ لِموتِ أحدٍ ولا لِحَياتِه؛ فإذا رأيتُموهما فادْعُوا اللهَ وصَلُّوا، حتَّى يَنجليَ”[4]، والله تعالى أعلم.[5]

شاهد أيضًا: هل الخسوف غضب من الله

وبهذا نكون قد أدرجنا حديث نبوي عن خسوف القمر، كما تعرّفنا على حكم صلاة خسوف القمر في الإسلام، وتعرفنا أيضًا رأي الشيخ الجليل ابن باز -رحمه الله- في أنّ الخسوف والكسوف من آيات تخويف الله تعالى لعباده.

المراجع

  1. ^ صحيح البخاري , عائشة أم المؤمنين،البخاري، 1044،صحيح
  2. ^ binbaz.org.sa , الكسوف والخسوف تخويف من الله تعالى لعباده , 16/05/2022
  3. ^ صحيح البخاري , عقبة بن عمرو،البخاري،1041،صحيح
  4. ^ صحيح البخاري , المغيرة بن شعبة،البخاري،1060،صحيح
  5. ^ dorar.net , حُكمُ صَلاةِ خُسوفِ القَمرِ , 16/05/2022
89 مشاهدة