حكم تسبيح شهر رجب

حكم تسبيح شهر رجب

حكم تسبيح شهر رجب؟ حيث ورد الكثير من الأحاديث النبويّة والآثار التي تتحدّث عن عدد كبير من الفضائل لشهر رجب، ومن هذه الفضائل التسبيح فيه والصلاة وبعض الأعمال الخاصة، فهل لشهر رجب أعمال خاصة يمكن القيام بها؟ وهل ورد أحاديث صحيحة تحث على هذه الأعمال؟ هذا سوف يكون موضوع مقال موقع محتويات في السطور القليلة القادمة.

حكم تسبيح شهر رجب

لا يجوز تخصيص شهر رجب لا في تسبيح ولا في غيره من أعمال، لأنه لم يرد عن النبي -صلى الله عليه وسلم- فضل للتسبيح فيه، فالتسبيح فيه مثل التسبيح في غيره من الأيام، وما ذُكر في ذلك هي أحاديث موضوعة لم ترد عن النبي صلى الله عليه وسلم، فليس هناك أعمال خاصة بشهر رجب لا في مجال الصيام، ولا في مجال صلاة خاصة، ولا في مجال الدعاء والأذكار سواءً التكبير أو التهليل أو التسبيح، وقد انتشرت بعض الأحاديث الضعيفة والموضوعة التي تحث على القيام بأعمال خاصة في شهر رجب، وذلك لأن بعض العلماء يتساهلون في أحاديث الفضائل حتى وإن كان فيها ضَعف، والواجب على المسلم الحَذر من ذلك، وعدم تخصيص شهر رجب بأي أدعية أو أعمال مخصوصة.[1]

بذلك؛ نكون قد وضّحنا حكم تسبيح شهر رجب حيث بيّنا فيما إذا كان يُسن التسبيح فيه، وإذا كان قد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم شيء في فضله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات