حكم عدم صيام عاشوراء

حكم عدم صيام عاشوراء

حكم عدم صيام عاشوراء، حيث يعد صيام يوم عاشوراء من الأمور التي يقوم بها المسلمون، كما أنهم يعتبرون هذا اليوم من الأيام الدينية المميزة، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال عبر موقع محتويات كما سنتعرف على أهم المعلومات عن هذا اليوم وفضل صيامه والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

ما هو يوم عاشوراء

يوم عاشوراء هو اليوم العاشر من شهر محرم، حيث إن شهر محرم هو أول الأشهر الهجرية عند المسلمين وأول الأشهر الحرم، ويوافق يوم عاشوراء عند أهل السنة والجماعة يوم نجاة سيدنا موسى-عليه السلام- من بطش فرعون وظلمه، بينما عند أتباع المذهب الشيعي يوافق يوم عاشوراء يوم قتل سيدنا الحسين ابن سيدنا علي بن أبي-طالب-رضي الله عنهما- حفيد النبي-صلى الله عليه وسلم، وعلى الرغم من اختلاف العديد من العلماء حول بعض الأحكام المتعلقة بيوم عاشوراء وصيامه، إلا أنهم اجتمعوا جميعًا على أهميته.[1]

شاهد أيضًا: صيام التاسع والعاشر من محرم

صيام يوم عاشوراء

يعتبر صيام يوم عاشوراء من الأمور المستحبة التي يقوم بها المسلمون من أهل السنة والجماعة كل عام، حيث منهم من يصوم يوم عاشوراء منفردًا، ومنهم من يصوم اليوم التاسع واليوم العاشر من شهر محرم معًا أي يوم تاسوعاء وعاشوراء، وكذلك منهم من يصوم يوم تاسوعاء وعاشوراء واليوم الحادي عشر من شهر محرم، ولقد وردت العديد من الأحاديث والآراء عن فضل صيام يوم عاشوراء عند المسلمين، حيث عن ابن عباس -رضي الله عنه- قال:

“مَا رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَتَحَرَّى صِيَامَ يَوْمٍ فَضَّلَهُ عَلَى غَيْرِهِ إِلا هَذَا الْيَوْمَ يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَهَذَا الشَّهْرَ يَعْنِي شَهْرَ رَمَضَانَ.”[2]

حكم عدم صيام عاشوراء

حكم عدم صيام عاشوراء هو أن الشخص الذي لا يصوم هذا اليوم فهو غير آثم وليس عليه حرج، حيث إن صيام يوم عاشوراء هو سنة وأمر مستحب عند المسلمين وليس فرضاً، وفي بعض الروايات قبل أن هذا اليوم كان صيامه فرض قبل أن يفرض صيام شهر رمضان، وعندما فرض صيام رمضان أصبح صيام هذا اليوم سنة، وهو ما كان يقوم به الرسول-صلى الله عليه وسلم- واتبعه المسلمون من أهل السنة والجماعة بعد ذلك.

مراتب صيام عاشوراء

لقد تم تقسيم ثواب وفضل صيام يوم العاشر من شهر محرم إلى ثلاث مراتب، وتتمثل هذه المراتب فيما يلي:[1]

  • المرتبة الأولى: وهي أكمل وأتم المراتب حيث يصوم المسلم اليوم التاسع واليوم العاشر واليوم الحادي عشر من شهر محرم حيث يصوم المسلم يوماً قبل عاشوراء ويوم بعده.
  • المرتبة الثانية: وهي المرتبة التي يقوم فيها المسلم بصيام يوم يسبق يوم عاشوراء معه، وهو يوم تاسوعاء حيث إن هذه المرتبة هي التي أجمع عليها معظم الأحاديث والعلماء.
  • المرتبة الثالثة: صيام يوم عاشوراء وحده فقط، وهي أقل مرتبة في ثواب هذا اليوم.

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال حكم عدم صيام عاشوراء؟، كما تعرفنا على أهم المعلومات عن هذا اليوم وفضل صيامه وكذلك مراتب صيامه والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بشيء من التفصيل.

المراجع

  1. ^Islam Web.com , صوم عاشوراء.. ثوابه.. وحكمه , 07/08/2022
  2. ^اخرجه البخاري، , عبد الله بن عباس ، 2006، حديث صحيح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *