خروج دم مع البراز مع ألم أسفل الظهر

خروج دم مع البراز مع ألم أسفل الظهر

خروج دم مع البراز مع ألم أسفل الظهر قد يعني وجود نزيف في مكان ما بالجهاز الهضمي، وربما يكون ذلك الدم واضحًا في البراز بالعين المجردة وقد يتطلب عمل تحليل براز للكشف عنه، وسنتعرف في هذا المقال على أسباب خروج دم مع البراز مع ألم أسفل الظهر .

أسباب خروج دم مع البراز مع ألم أسفل الظهر

خروج البراز مختلطاً بالدم ينشا نتيجة العديد من الأسباب في مسار الجهاز الهضمي، ولعل من أهم تلك الأسباب:

  • قرح المعدة، قرح المعدة هو جزء مفتوح من بطانة المعدة، وقد يحدث -أيضًا- في الإثنى عشر أو بداية القولون، وذلك بسبب البكتيريا الحلزونية في المعدة أو نتيجة الإسراف في تناول مسكنات الألم على معدة فارغة مثل البروفين والأسبرين.
  • الشرخ الشرجي، الشرخ الشرجي هو تمزق أنسجة الشرج الداخلية، وذلك بسبب حالات الإمساك الشديدة، مما يسبب خروج دم مع البراز مع ألم أسفل الظهر خاصةً عند التبرز، وعادةً ما يتم علاجه من تلقاء نفسه عن طريق تعديل نمط الغذاء وتجنب الإمساك.
  • البواسير، البواسير عبارة عن أوعية دموية منتفخة موجودة في المستقيم أو في فتحة الشرج، وتسبب حكة شديدة وألم وأحيانًا خروج دم من البراز مع ألم أسفل الظهر، ويتميز لون الدم بكونه أحمر فاتح وواضح بالعين المجردة. وهناك نوعان من البواسير، وهما البواسير الداخلية والبواسير الخارجية، وتحدث نتيجة رفع أشياء ثقيلة أو أثناء فترة الحمل أو نتيجة إمساك مزمن.
  • التسمم الغذائي، التسمم الغذائي يحدث نتيجة تناول طعام ملوث ببكتيريا سامة وتسبب خروج دم من البراز، وهي حالة تستدعي التدخل الطبي السريع .
  • سرطان القولون أو المستقيم، سرطان القولون أو سرطان المستقيم هي من السرطانات الحميدة والتي لا تنتشر في أجزاء الجسم بل وأكثر أنواع السرطان شيوعًا وتسبب خروج دم مع البراز.[1]

تشخيص خروج الدم مع البراز مع ألم في الظهر

من المهم عند ملاحظة دم في البراز أن نتوجه للطبيب فورًا لمعرفة سبب النزيف، حيث ربما يكون من المريء أو المعدة أو الإثنى عشر أو القولون أو المستقيم.

ووجود ألم في أسفل الظهر قد يطلب الطبيب عمل تحليل براز للكشف عن وجود دم خفي وغير مرئي بالعين المجردة ثم يتم تشخيص سببه.

وبعد التاكد من تحليل البراز بوجود دم، يقوم الطبيب بعمل منظار داخلي لفحص الأجزاء الداخلية من الجهاز الهضمي للكشف عن موقع النزيف، وهو أنبوبة رفيعة مزودة بكاميرا تسمح للطبيب برؤية الأجزاء الداخلية.

ولكل جزء منظار خاص به فهناك منظار خاص بالمريء وآخر خاص بالمعدة والقولون وآخر خاص بالمستقيم.[2]

علاج خروج دم مع البراز

يتم اتباع خطة علاجية بناءً على التشخيص وتحديد مكان وسبب خروج الدم مع البراز وعادةً ما يكون العلاج بأدوية مضادات حيوية في حال كان سبب النزيف بكتيريا داخل الجهاز الهضمي، أو تناول أدوية مضادة للالتهاب في حال كان هناك أي التهاب حاد داخل المعدة أو القولون وتسبب في حدوث ذلك النزيف.

لكن هناك بعض الحالات التي تستدعي تدخلًا جراحيًّا، مثل اكتشاف وجود قرح في المعدة أو شرخ شرجي أو بواسير أو زوائد غير طبيعية داخل الجهاز الهضمي سواء كانت سرطانية أو زوائد حميدة.

بل وقد يطلب الطبيب تعديل النمط الغذائي الخاص بك والإكثار من تناول أطعمة غنية بالألياف الغذائية وتجنب تناول الأطعمة المسببة للإمساك أو الأطعمة التي تثير حدوث قرح المعدة.[3]

14167 مشاهدة