دعاء اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان مكتوب .. دعاء 28 رمضان

كتابة محمد شودب - تاريخ الكتابة: 25 أبريل 2021 , 03:04 - آخر تحديث : 25 أبريل 2021 , 00:04
دعاء اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان مكتوب .. دعاء 28 رمضان

دعاء اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان مكتوب .. دعاء 28 رمضان هو دعاء مبارك يُقرأ في اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان المبارك، وهو دعاء مشروع لا يخالف ضوابط الدعاء وشروطه وآدابه التي نصَّ عليها الشرع الإسلامي، لذا سوف نتحدَّث في هذا المقال عن دعاء اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان بالإضافة إلى دعاء 28 رمضان وأعمال وصلاة اليوم الثامن والعشرين من رمضان أيضًا.

دعاء اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان

لم تذكر السنة النبوية المباركة أو القرآن الكريم أي دعاء مخصوص لليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان المبارك، ولكنَّ الشائع هو الدعاء الآتي: “اللَّهُمَّ غَشِّنِي فِيهِ بِالرَّحْمَةِ وَالتَّوْفِيقِ وَ الْعِصْمَةِ، وَطَهِّرْ قَلْبِي مِنْ عَائِبَاتِ التُّهَمَةِ، يَا رَؤوفًا بِعِبَادِهِ الْمُؤْمِنِينَ” وهو دعاء مشروع، لأنَّ معناه مشروع، فهو طلبُ الأدنى الذي هو العبد من الأعلى الذي هو الله تعالى، حيث يطلب الرحمة والتوفيق والعصمة والطهارة في الروح والبدة، وهو دعاء مبارك لا حرج فيه ولا يخالف ضوابط الشريعة الإسلامية في الدعاء، ويمكن للمسلم أن يدعو في اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان وفي سائر أيام الشهر الفضيل بما شاء من الأدعية المشروعة، وفيما يأتي مجموعة من الأدعية المشروعة التي وردت في السنة النبوية المباركة:[1]

  • “اللَّهُمَّ لكَ الحَمْدُ أنْتَ نُورُ السَّمَوَاتِ والأرْضِ، ولَكَ الحَمْدُ أنْتَ قَيِّمُ السَّمَوَاتِ والأرْضِ، ولَكَ الحَمْدُ أنْتَ رَبُّ السَّمَوَاتِ والأرْضِ ومَن فِيهِنَّ، أنْتَ الحَقُّ، ووَعْدُكَ الحَقُّ، وقَوْلُكَ الحَقُّ، ولِقَاؤُكَ الحَقُّ، والجَنَّةُ حَقٌّ، والنَّارُ حَقٌّ، والنَّبِيُّونَ حَقٌّ، والسَّاعَةُ حَقٌّ، اللَّهُمَّ لكَ أسْلَمْتُ، وبِكَ آمَنْتُ، وعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ، وإلَيْكَ أنَبْتُ، وبِكَ خَاصَمْتُ، وإلَيْكَ حَاكَمْتُ، فَاغْفِرْ لي ما قَدَّمْتُ وما أخَّرْتُ، وما أسْرَرْتُ وما أعْلَنْتُ، أنْتَ إلَهِي لا إلَهَ إلَّا أنْتَ”[2].
  • “اللَّهمَّ إنِّي أسألُكَ مِنَ الخيرِ كلِّهِ عاجلِهِ وآجلِه، ما عَلِمْتُ منهُ وما لم أعلَمْ، وأعوذُ بِكَ منَ الشَّرِّ كلِّهِ عاجلِهِ وآجلِه، ما عَلِمْتُ منهُ وما لم أعلَمْ، اللَّهمَّ إنِّي أسألُكَ من خيرِ ما سألَكَ عبدُكَ ونبيُّكَ، وأعوذُ بِكَ من شرِّ ما عاذَ بِهِ عبدُكَ ونبيُّكَ، اللَّهمَّ إنِّي أسألُك الجنَّة وما قرَّبَ إليها من قَولٍ أو عمل، وأعوذُ بِكَ منَ النَّارِ وما قرَّبَ إليها من قولٍ أو عمل، وأسألُكَ أن تجعلَ كلَّ قَضاءٍ قضيتَهُ لي خيرًا”[3].
  • “اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ النَّارِ وعَذابِ النَّارِ، وفِتْنَةِ القَبْرِ وعَذابِ القَبْرِ، وشَرِّ فِتْنَةِ الغِنَى وشَرِّ فِتْنَةِ الفَقْرِ، اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِن شَرِّ فِتْنَةِ المَسِيحِ الدَّجَّالِ، اللَّهُمَّ اغْسِلْ قَلْبِي بماءِ الثَّلْجِ والبَرَدِ، ونَقِّ قَلْبِي مِنَ الخَطايا كما نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ، وباعِدْ بَيْنِي وبيْنَ خَطايايَ كما باعَدْتَ بيْنَ المَشْرِقِ والمَغْرِبِ، اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِنَ الكَسَلِ، والمَأْثَمِ والمَغْرَمِ”[4].
  • اللهمَّ إنِّي أعوذُ بك من العجزِ والكسلِ، والجبنِ والبخلِ، والهرمِ، والقسوةِ، والغفلةِ، والعيْلةِ، والذلةِ، والمسكنةِ، وأعوذُ بك من الفقرِ والكفرِ، والفسوقِ والشقاقِ والنفاقِ، والسمعةِ والرياءِ، وأعوذُ بك من الصممِ، والبُكمِ، والجنونِ، والجُذامِ ، والبَرَصِ، وسيِّئِ الأسقامِ”[5].
  • “اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ النَّارِ ومِنْ عَذَابِ النَّارِ، وأَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ القَبْرِ، وأَعُوذُ بكَ مِن عَذَابِ القَبْرِ، وأَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ الغِنَى، وأَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ الفَقْرِ، وأَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ المَسِيحِ الدَّجَّالِ”[6].

شاهد أيضًا: دعاء القنوت في صلاة الفجر مكتوب

دعاء 28 رمضان

يمكن للمسلم في اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان أن يدعو بما تيسر له من الدعاء المشروع في الإسلام، وفيما يأتي نذكر بعض صيغ دعاء 28 رمضان المستحبة والمشروعة والتي توافق آداب الدعاء وشروطه التي نص عليها الشرع الإسلامي:[7]

  • اللهم لك الحمد كله، اللهم لا قابض لما بسطت، ولا باسط لما قبضت، ولا هادي لمن أضللت، ولا مضل لمن هديت، ولا معطي لما منعت، ولا مانع لما أعطيت، ولا مقرب لما باعدت، ولا مباعد لما قربت، اللهم ابسط علينا من بركاتك، ورحمتك، وفضلك، ورزقك، اللهم إني أسألك النعيم المقيم الذي لا يحول ولا يزول، اللهم إني أسألك النعيم يوم العيلة، والأمن يوم الخوف، اللهم إني عائذ بك من شر ما أعطيتنا وشر ما منعتنا، اللهم حبب إلينا الإيمان وزينه في قلوبنا، وكره إلينا الكفر والفسوق والعصيان، واجعلنا من الراشدين.
  • اللهم ألف بين قلوبنا، وأصلح ذات بيننا، واهدنا سبل السلام، ونجنا من الظلمات إلى النور، وجنبنا الفواحش ما ظهر منها وما بطن، وبارك لنا في أسماعنا، وأبصارنا، وقلوبنا، وأزواجنا، وذرياتنا، وتبْ علينا إنك أنت التواب الرحيم، واجعلنا شاكرين لنعمك مثنين بها عليك، قابلين لها، وأتممها علينا.
  • اللهم رب السموات ورب الأرض، ورب العرش العظيم، ربنا ورب كل شيء، فالق الحب والنوى، ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته، اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقض عنا الدين وأغننا من الفقر يا رب العالمين.
  • اللهم بعلمك الغيب، وقدرتك على الخلق، أحيني ما علمت الحياة خيرًا لي، وتوفَّني إذا علمت الوفاة خيرًا لي، اللهم إني أسألك خشيتك في الغيب والشهادة، وأسألك كلمة الحق في الرضا والغضب، وأسألك القصد في الغنى والفقر، وأسألك نعيما لا ينفد، وأسألك قرة عين لا تنقطع، وأسألك الرضا بعد القضاء، وأسألك برد العيش بعد الموت، وأسألك لذة النظر إلى وجهك، والشوق إلى لقائك، في غير ضراء مضرة، ولا فتنة مضلة، اللهم زينا بزينة الإيمان، واجعلنا هداة مهتدين.

أعمال اليوم الثامن والعشرين في شهر رمضان

إنَّ الواجب على المسلم في كل أيام شهر رمضان المبارك أن يشغل وقته بالعبادة والأعمال الصالحة في هذا الشهر الفضيل، حتَّى يكون من الذين يغفر الله تعالى لهم في هذا الشهر، وحتَّى لا ينطبق عليه قول رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: “ورَغِمَ أنفُ رجلٍ دخل عليه رمضانُ ثُم انْسَلَخَ قبلَ أن يُغفرَ لهُ”[8] ومن أعظم الأعمال التي يمكن القيام بها في اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان:

  • أن يلتزم المسلم بالسحور ففي السحور بركة، وأن يقرأ القرآن في وقت السحور، لأنَّه وقت الفجر، وقراءة القرآن الكريم في الفجر من أعظم العبادات، قال تعالى في محكم التنزيل: {أَقِمِ الصَّلَاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَىٰ غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ ۖ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا}[9].
  • الصبر على الصيام واحتساب معاناة الصيام عند الله تعالى، ودوام ذكر الله أثناء الصيام وعند الإفطار وفي كل وقت وحين من هذا اليوم.
  • الالتزام بالصلوات الخمس وبالنوافل والسعي لأداء صلاة التراويح كاملة في المسجد مع المصلين فإنَّ لصلاة التراويح أجرًا عظيمًا عند الله تعالى.
  • الالتزام بالاستغفار لأنه سبب لتغيُّر حال الإنسان إلى الأفضل بإذن الله تعالى.
  • الالتزام بقراءة حزء من القرآن الكريم في هذا اليوم وفي كل يوم من أيام شهر رمضان، ومن زاد فهو خير له.

شاهد أيضًا: دعاء الشفع والوتر في رمضان

صلاة اليوم الثامن والعشرين في شهر رمضان

لأنَّ الصلاة في الركن الثاني من أركان الإسلام الخمسة بعد الشهادتين، كان يجب على المسلم أن يحمل مسؤولية صلاته فهو سيسأل عنها يوم القيامة، فإن صلحتْ صلاته يوم القيامة صلُح سائر عمله، وإن فسدت صلاته فسد سائر عمله، فالصلاة هي أساس الإسلام وهي العهد الذي بين الكفر والإيمان، فإذا تركها المسلم فقد كفر كما قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، لذا يجب على المسلم أن يلتزم الصلوات الخمس في اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان وفي سائر أيام الشهر الفضيل، ويجب على المسلم أيضًا أن يلتزم صلاة السنن وأن يواظب على صلاة التراويح مع المصلين في المسجد وأن يصلي الوتر والضحى، فكل هذه الصلوات لها أجر عظيم وثواب كبير من الله تعالى الذي لا يضيع أجر عامل من أحسن عملًا، والله تعالى أعلم.[10]

فيديو دعاء اليوم الثامن والعشرين (28) من شهر رمضان

في هذا الفيديو نقدم لكم أدعية اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان المبارك:

إلى هنا نصل إلى نهاية هذا المقال الذي سلَّطنا فيه الضوء على دعاء اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان والذي تحدَّثنا فيه عن دعاء 24 رمضان وعن صلاة هذا اليوم وأعماله، وقد أدرجنا في الختام فيديو دعاء اليوم الثامن والعشرين (28) من شهر رمضان.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , أدعية مأثورة , 24-04-2021
  2. ^ صحيح البخاري , البخاري، عبد الله بن عباس، 7499، صحيح.
  3. ^ صحيح الجامع , الألباني، عائشة أم المؤمنين، 1276، صحيح.
  4. ^ صحيح البخاري , البخاري، عائشة أم المؤمنين، 6377، صحيح.
  5. ^ صحيح الجامع , الألباني، أنس بن مالك، 1285، صحيح.
  6. ^ صحيح البخاري , البخاري، عائشة أم المؤمنين، 6376، صحيح.
  7. ^ kalemtayeb.com , أدعية من السنة , 24-04-2021
  8. ^ صحيح الجامع , الألباني، أبو هريرة، 3510، صحيح.
  9. ^ سورة الإسراء , الآية 78.
  10. ^ saaid.net , الصلاة وحياة المسلم , 24-04-2021
860 مشاهدة