رسمت الهمزة على الياء في كلمة مرافئ لأن الهمزة ساكنة لان ماقبل الهمزة مكسور لان ماقبل الهمزة ساكن

كتابة نور محمد -
رسمت الهمزة على الياء في كلمة مرافئ لأن الهمزة ساكنة لان ماقبل الهمزة مكسور لان ماقبل الهمزة ساكن

رسمت الهمزة على الياء في كلمة مرافئ لأن الهمزة ساكنة لان ماقبل الهمزة مكسور لان ماقبل الهمزة ساكن حيث أن الهمزات في اللغة العربية له العديد من الأنواع، ومن حيث موقعها في الجملة إما تأتي في بداية الكلمات مثل “أسماء، أحمد، إسراء، أسلاف” أو في منتصف الكلمات وتسمى همزة متوسطة مثل “مرأب، مأكل، مسألة” أو في نهاية الكلمات وتسمى بالهمزة المتطرفة مثل “عبأ، مساوئ، يقرأ، سوء، شيء، يلجأ، هدوء، بطء، دفء”.

رسمت الهمزة على الياء في كلمة مرافئ لأن الهمزة ساكنة لان ماقبل الهمزة مكسور لان ماقبل الهمزة ساكن

رسمت الهمزة على الياء في كلمة مرافئ لأن الهمزة ساكنة لان ماقبل الهمزة مكسور لان ماقبل الهمزة ساكن ؟ رسمت الهمزة على الياء في كلمة مرافئ لأن الهمزة ساكنة وما قبلها مكسور، مثل: لاجئ، دافئ، يتكئ، مساوئ كما أن حالات كتابة الهمزة المتطرفة في اللغة العربية تتمثل فيما يلي:

  • على ألف: إذا كان ما قبلها مفتوح سواء كانت تلك الفتحة منفردة أو مشددة “أي مصاحبة للشدة”، مثل: عبأ، يقرأ، يلجأ.
  • على الواو: إذا كان ما قبلها مضموم سواء كانت ضمة منفردة أو ضمة مصاحبة للشدة، مثل: تهيؤ، يجرؤ.
  • على نبرة: أي على “ى” وذلك إذا كان ما قبل الهمزة مكسور، مثل: لاجئ، دافئ، يتكئ، مساوئ.
  • على السطر: إذا كان ما قبل الهمزة ساكن مثل: سوء، هدوء، بطء، دفء، بدء، جزء، جزاء، تبوء.

كما وردت الهمزة المتطرفة في القرآن الكريم في العديد من الآيات الكريمة، من ضمنها ما يلي:

  • كلمة السوء في قول الله عز وجل: “إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِنْ قَرِيبٍ” حيث إن همزة سوء همزة متطرفة على سطر.
  • الهمزة الموجودة في كلمة قروء في قول الله عز وجل: “وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ ثَلَاثَةَ قُرُوء” وكتبت تلك الهمزة المتطرفة على سطر.

شاهد أيضًا: ينشأ الطفل في حضن والديه كتبت الهمزة المتطرفة في كلمة ينشأ على الألف لأن

ما هي أنواع الهمزات في اللغة العربية

الهمزات في اللغة العربية لها ثلاثة أنواع رئيسة حسب موقعها في الجملة تم تقسيمها من قِبل علماء اللغة العربية، ولكل قسم من الثلاثة أقسام العديد من الأنواع، وتتمثل تلك الأنواع فيما يلي:

  • الهمزة التي تقع في بداية الكلمة وقد تكون همزة وصل أو قطع، مثل: أحمد استخدام، استخراج، أسماء، استعمال، أكتب، أذهب أشرب، استهداف، استقراء، استقامة.
  • الهمزة التي تقع في وسط الكلمة وتسمى بالهمزة الهمزة المتوسّطة، مثل: نوءُها، مأكل، يسئم، يسأل.
  • والهمزة التي تقع في نهاية الكلمة وتسمى بالهمزة المتطرّفة، مثل: عبء، دفء، سوء، شيء، تبوء، لجوء، سماء، صفاء، رجاء ثناء.

وفي النهاية نكون قد تم التعرف على إجابة رسمت الهمزة على الياء في كلمة مرافئ لأن الهمزة ساكنة لان ماقبل الهمزة مكسور لان ماقبل الهمزة ساكن حيث أن الهمزة الساكنة إذا كان ما قبلها مكسور تكتب على نبرة مثل الهمزة التي تم رسمها على الياء في كلمة مرافئ، لاجئ، دافئ، يتكئ، مساوئ، كما يتم كتابتها على السطر إذا كان ما قبل الهمزة ساكن مثل: سوء، هدوء، بطء، دفء، بدء، جزء، جزاء، تبوء.

70 مشاهدة