سريلانكا – دولة في جنوب آسيا

كتابة أندره عيد قره - تاريخ الكتابة: 15 سبتمبر 2021 , 22:09 - آخر تحديث : 15 سبتمبر 2021 , 21:09
سريلانكا – دولة في جنوب آسيا

سريلانكا – دولة في جنوب آسيا ، حيث تقع سريلانكا في موقع ملائم على مسار الطرق البحريّة الرئيسيّة، وقد كانت مركزًا بحريًّا استراتيجيًّا، ومركزًا للديانة والثقافة البوذيّة القديمة. اليوم هي بلد متعدّد الأديان، حيث ما يقرب من ثلث السكان يتمسكون بدياناتٍ أُخرى غير البوذية، كالهندوسيّة، والمسيحية والإسلام. كما يشكّل المجتمع السنهالي غالبيّة السكان، والتاميل هم أكبر أقلية عرقيّة، ويتركزون في شمال وشرق الجزيرة.

سريلانكا – دولة في جنوب آسيا

سريلانكا – دولة في جنوب آسيا وتحديدًا في الجهة الجنوبيّة من شبه القارة الهنديّة، في شمال المحيط الهندي، وهي من الدول الجزريّة. لا سيما أنّها تقع عند خط عرض 7 درجات شمالًا، وخط طول 81 درجة شرقًا. بحسب خريطة سريلانكا فإنّ لها شكل الكمثرى. يحدّ دولة سريلانكا من الجهة الشماليّة دولة الهند التي يفصلها عنها خليج منار بالإضافة على مضيق بالك. بينما من الجهة الجنوبيّة الغربيّة فتحدّها جزر المالديف. كما يقع خليج البنغال شمال شرق الجزيرة. لا سيما أنّ لسريلانكا عاصمتان، هما: مدينة كولومبو وهي العاصمة القديمة والتجاريّة، ومدينة سري جاياواردنابورا كوتي وهي العاصمة الإداريّة والتشريعيّة.

شاهد أيضًا: عاصمة سريلانكا

لمحة تاريخية عن سريلانكا

بعد أكثر من ألفي سنة من حكم الممالك المحليّة، استعمرت أجزاء من دولة سريلانكا التي تقع في جنوب آسيا كلّ من البرتغال وهولندا، وذلك كان في القرن 16 الميلادي. ثمّ أصبحت من الدول التي استعمرتها بريطانيا في عام 1815. خلال الحرب العالميّة الثّانية، خدمت سريلانكا كقاعدة مهمّة لقوات الحلفاء في القتال ضد الإمبراطوريّة اليابانية. في الواقع أنّه في بداية القرن العشرين، ظهرت حركة سياسيّة قوميّة بهدف الحصول على الاستقلال السياسيّ، الذي منحه البريطانيون لها أخيرًا في عام 1948 م، وذلك بعد مفاوضات سلمية. لا سيما أنّه منذ سبعينيّات القرن العشرين، أدّى الصراع بين أقليّة التاميل والأغلبية السنهالية إلى حرب أهلية استمرت لمدة ثلاثين عامًا. لا سيما أنّه مات عشرات الآلاف من الناس نتيجة لذلك. في حين أنّه منذ استعادة سريلانك السلام، وذلك في نهاية العقد الأوّل من القرن الواحد العشرين، بدأت تتعافى البلاد من آثار الحرب الأهليّة، وتروّج لنفسها كدولةٍ سياحيّةٍ.

تضاريس دولة سريلانكا في جنوب آسيا

وفقًا للأساطير الهندوسية، التي تعود للعصور القديمة كان هناك اتصال بري بين الهند وسريلانكا، وذلك من خلال جسر آدم المكوّن من الحجر الجيري. لا سيما أنّ دولة سريلانكا التي تقع في جنوب آسيا تتكون من جزء كبير من السهول الساحليّة. فقط في الجزء الجنوبي والمنطقة الوسطى من الجزيرة توجد الجبال، بما في ذلك جبال بيدوروتالاغالا، والذي يبلغ ارتفاعه 2524 مترًا. يتنوّع السّاحل مع الشواطئ الطويلة والمنحدرات في القسم الجنوب الغربي من البلاد، والبحيرات الموجودة في العديد من المناطق الأُخرى. في حين أنّ ما يقرب من 40 ٪ من الجزيرة مغطاة بالغابات الاستوائيّة ذات الأراضي العشبيّة المفتوحة في المرتفعات الشرقية.

مناخ دولة سريلانكا جنوب آسيا

يتّصف مناخ دولة سريلانكا التي تقع في جنوب آسيا بأنّه مناخ استوائيّ مع الرياح الموسميّة. نقدّم بعض المعلومات عن المناخ في سريلانكا كما يلي:

  • تستمر الرياح الشماليّة الشرقيّة في دولة سريلانكا من شهر كانون الأوّل/ ديسمبر إلى شهر آذار/ مارس. كما وتستمر الرياح الجنوبيّة الغربيّة من شهر أيّار/ مايو إلى شهر تشرين الأوّل/ أكتوبر. لا سيما أنّ الجزء الشرقيّ من سريلانكا أكثر جفافًا من الجزء الغربيّ.
  • يتأثر المناخ بالسلاسل الجبليّة في وسط الجزيرة، والرياح التي تتغيّر كلّ ستة أشهر. كما تهب الرياح الجنوبيّة الغربيّة إلى منطقة الضغط المنخفض شمال شرق الجزيرة من منتصف أيّار/ مايو إلى أواخر كانون الأوّل/ سبتمبر. من تشرين الأوّل/ أكتوبر إلى نهاية نيسان/ أبريل، تهب الرياح الشماليّة الشرقيّة من الاتجاه المعاكس بالضبط، أي من الشمال الشرقيّ. هذه الظاهرة ناتجة عن إزاحة المكان بأقل ضغط جوي حول خط الاستواء. في حين تكون درجة الحرارة الأعلى في المناطق المنخفضة.
  • على الساحل يكون الجو أكثر برودة قليلًا، وذلك بسبب نسيم البحر، وفي الجبال تكون درجة الحرارة متوسطة.
  • بشكلٍ عام، لدى دولة سريلانكا درجات حرارة تتراوح من 26 إلى 30 درجة مئوية على مدار العام. على سبيل المثال، يبلغ متوسط درجة حرارة العاصمة كولومبو على الساحل الغربي 27 درجة مئوية، مع اختلاف في درجات الحرارة بمقدار درجتين فقط بين أبرد الشهور وأكثرها دفئًا. على الجانب الجنوبي الغربي، تجلب الرياح الجنوبية الغربية والشمالية قدرًا كبيرًا من الأمطار يتراوح بين 1480 – 2240 ملم. في كولومبو يبلغ متوسط هطول الأمطار 2365 ملم سنويًا. بينما الشهر الأكثر جفافًا فيها هو شباط/ فبراير، إلاَّ أن أيّار/ مايو أكثر الشهور رطوبة.
  • تشكل الأراضي المنخفضة في الشمال والشرق، وكذلك الجزء الشرقي من المرتفعات الوسطى، منطقة جافة.

السكان في دولة سريلانكا

اليوم في دولة سريلانكا التي تقع جنوب آسيا، تعيش مجموعات سكانيّة مختلفة جنبًا إلى جنب في سلام. حوالي 75 ٪ من السكان هم من السنهاليين، ومجموعة كبيرة أُخرى من السكان هي التاميل، الذين يشكلون حوالي 18 ٪ من السكان ويعيشون بشكل رئيسيّ في شمال وشرق البلاد. يعيش التاميل أيضًا في وسط البلاد، حيث ينحدرون من الهند إذ جلبهم البريطانيون للعمل في مزارع الشاي. منذ انتهاء سنوات الصراع بين هذه المجموعات السكانيّة، يبدو مستقبل سريلانكا واعدًا. المنتجات الصناعية والسياحّة هي المصادر الرئيسيّة للدخل في سريلانكا. على الرغم من الازدهار الاقتصاديّ، فإن البطالة مرتفعة وتتسع الفجوة بين الأغنياء والفقراء يومًا بعد يوم.

الديانة الرسمية في سريلانكا

إنّ الديانة الرسمية في سريلانكا هي البوذيّة، حيث تحولت إلى البوذيّة التي تتميّز بالرهبنة منذ القرن الثّالث قبل الميلاد، والتي تطورت منذ ذلك الحين إلى أكبر ديانة في البلاد. في الواقع، إنّ في دولة سريلانكا التي تقع في جنوب آسيا على المحيط الهندي، ووفقًا لتعداد عام 2001 م، فإنّ حوالي 69.1 ٪ من السكان بوذيون من ثيرافادا من السنهاليين، و 7.1 ٪ هندوس معظمهم من التاميل، و 7.6 ٪ مسلمون معظمهم من السنة، و 6.2 ٪ مسيحيون ينتمون أساسًا إلى الكنيسة الكاثوليكية، التي يتم تنظيمها إداريًا في سريلانكا ككنيسة واحدة بها ست أبرشيات.

اللغة في دولة سريلانكا

في السياق نفسه سيرلانكا – دولة في جنوب آسيا ، نذكر أنّ السنهالية هي اللغة الرسمية في دولة سريلانكا منذ عام 1956، ولكن أيضًا التاميلية والإنجليزيّة هي اليوم لغات متداولة فيها. لا سيما أنّه في حوالي القرن الخامس قبل الميلاد، وصل المستوطنون من شمال غرب الهند إلى جزيرة سريلانكا، حيث جاءت معهم لغة هندو آرية. خلال القرون التالية، كانت هناك هجرة كبيرة، بما في ذلك الآثار اللغوية، من شرق الهند وبنجلاديش، حيث تم التحدّث باللغات الهندية الآرية أيضًا. وقد تأثّرت السنهالية باللغات، من بعض القوى المستعمرة من أوروبا الغربية، مثل الهولندية، الإنجليزية، والبرتغالية. وغالبًا ما تتحدث الأقليات الصغيرة أيضًا لغتها الخاصة؛ إذ أنّ السكان المسلمين، لا يزالون يتحدثون أحيانًا الأوردو كالباكستانيين أو الباشتو كالأفغان.

شاهد أيضًا: ما هي أكبر مدينة في آسيا

معلومات عن دولة سريلانكا

في السياق نفسه سريلانكا – دولة تقع في جنوب آسيا، هناك بعض المعلومات المتعلّقة بهذه الدولة لا بد من ذكرها في موضوعنا هذا. وهي على سبيل المثال:

  • سريلانكا هي دولة ذات دخل أدنى من المتوسط، حيث يبلغ نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي حوالي 3.852 دولارًا أمريكيًا، وذلك بحسب مؤشّرات عام 2019 م.
  • كما يبلغ إجمالي عدد سكان سريلانكا حوالي 21.444.000 مليون نسمة. بينما الكثافة السكّانيّة فتبلغ حوالي 308.4 نسمة في الكيلو متر المربّع الواحد.
  • أخفض نقطة في سريلانكا تقع على المحيط الهندي.
  • تبلغ مساحة سريلانكا حوالي 65.610 كيلو متر مربّع.
  • تشتهر دولة سريلانكا بزراعة الشاي. حيث تنتج وتصدّر الشاي، والقهوة، والمطاط، والقرفة، وجوز الهند. كما ولها اقتصادٌ صناعيّ متقدّم وحديث.
  • الجمال الطبيعي لسريلانكا، والغابات الاستوائية، والشواطئ والمناظر الطبيعية، بالإضافة إلى تراثها الثقافي الغنيّ، يجعلها وجهة سياحيّة مشهورة عالميًّا.

سريلانكا – دولة في جنوب آسيا تقع على المحيط الهندي، وهي التي كانت تعرف قديماً باسم سيلان. لا سيما أنّها اليوم تعد من بين البلدان النامية ذات الدخل المتوسط والمنخفض. ولكن؛ وبسبب زيادة التصنيع، وزيادة المنتجات الزراعية، تحسنت الأمور في البلاد، ودخل الاقتصاد البلاد عام 2010 م لأول مرة.

المراجع

  1. ^ sltda.gov.lk , Sri Lanka Tourism Development Authority , 15/09/2021
8 مشاهدة