شبه النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن الصادق في كثرة ما يصيبه من البلاء ب

كتابة نور محمد -
 شبه النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن الصادق في كثرة ما يصيبه من البلاء ب

شبه النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن الصادق في كثرة ما يصيبه من البلاء ب ماذا؟ حيث أن الرسول صلوات الله وسلامه عليه عانى الكثير من أجل نشر دعوة الإسلام وتبليغ الناس بما أرسله الله به، فهو الرحمة المهداة وهو النور الذي يمشي على الأرض ولكن رغم اصطفاء الله له من بين كل أولئك الناس واختياره لدعوته ورسالته إلا أن أنه أصيب بالعديد من الابتلاءات التي لا يصبر عليها أحدا، ولكنه مع ذلك صبر ونال من الله جزاء هذا الصبر.

 شبه النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن الصادق في كثرة ما يصيبه من البلاء ب

شبه النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن المبتلى بالنبات الرطب الصغير وذلك لشدة ابتلاءاته فالمؤمن يُبتلى على قدر دينه والرسول عليه الصلاة والسلام ليس مؤمنًا عاديًا بل هو المصطفى الذي اختاره  الله ليكون رسولًا لكل العالمين، فالدنيا دار ابتلاء وفاز ونجا من ابتلى فصبر والله يجازي كل مبتلى على قدر صبره ورضاه.

شاهد أيضًا: عندما اشتد اذى قريش هاجر النبي الى

صور من الابتلاء في حياة النبي صلى الله عليه وسلم

كل مؤمن يُبتلى ولكن يكون الابتلاء يسيرًا بالنسبة لابتلاء النبي حيث إن الرسول صلى الله عليه وسلم ابتلي بلاء شديدًا لا يستطيع أن يصبر على كل هذه الابتلاءات إلا شخصه الكريم فنحن عاجزون عن هذا الصبر ومن أنواع ابتلاءات الرسول:[1]

  • ابتلي في حبه لبلده فقد أخرجه قومه من بلده فشعر بشدة الحزن وذلك لشدة حبه لها، ولكن عوضه الله ببلد آخر.
  • وابتلي في حبه لعمه وزوجته حيث توفيا في عام واحد وسُمي ذلك العام بعام الحزن.
  • ابتلي في عِرض زوجته عائشة وجبر الله بخاطره وبرأها الله في كتابه العزيز.
  • وكان من ضمن الابتلاءات صبره على الجوع والعطش وكان لا يشتكي ويربط بطنه من شدة الجوع.
  • ابتلي في أبنائه الذكور فكلما وُلِد له وَلَد لا يقدر له العيش فيمت.
  • قتل أصحابه ومثل الكافرون بعمه حمزة ومع ذلك صبر على كل هذه الابتلاءات واستمر في دعوته.
  • الابتلاءات في كل مكان وزمان ونتيجة الصبر الفرح والسرور والنبي صبر ونال من الله جزاء هذا الصبر فهو فخر الأمة وحبيبنا صلى الله عليه وسلم.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أنه شبه النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن الصادق في كثرة ما يصيبه من البلاء ب النبات الرطب حيث كان صلى الله عليه وسلم من أكثر المبتلين فقد ابتلي في الكثير وصبر على البلاء.

المراجع

  1. ^ alukah.net , صور من الابتلاء في حياة خاتم الأنبياء , 16\05\2022
105 مشاهدة