شلون اعرف اني حامل بتوأم

شلون اعرف اني حامل بتوأم

شلون اعرف اني حامل بتوأم وما أهم الاعراض المرفقة لذلك، بدايةً وقبل كل شيء تتباين الآراء حول الحمل بتوأم فبعض الأمهات تقلقن من وجود طفلين أو أكثر داخل رحمهن بينما تفضل الأخريات ذلك، ويمكن القول بأن الحمل بتوأم من التجارب الصعبة على الوالدين؛ نظرًا لصعوبة التعامل مع أكثر من طفل في الوقت ذاته، وبالتالي يجب إجراء كامل الفحوصات التي تكشف عدد الأجنّة بشكل مبكر خلال الحمل من أجل الاستعداد النفسي والمادّي لذلك، وسيتم اليوم من خلال موقع محتويات الإجابة عن سؤال شلون اعرف اني حامل بتوأم.

شلون اعرف اني حامل بتوأم

يعتبر سؤال شلون اعرف اني حامل بتوأم من التساؤلات المطروقة بكثرة على محركات البحث فالكثير من الأمهات قد يرغبن بمعرفة كامل المعلومات المتعلقة بالجنين قبل ولادته بهدف الاطمئنان على صحته وسلامته في المرتبة الأولى وتحضير كامل حاجاته ومتطلباته (كالملابس والأحذية) في المرتبة الثانية، وتستطيع الأم أن تعرف بأنها حامل بتوأم من خلال أعراض الحمل في الأشهر الثلاثة الأولى التي قد تكون شديدة ومزعجة للأم؛ مما يدفعها لمراجعة الطبيب المشرف عليها للاطمئنان على صحة الجنين وتدبير الأعراض غير المحمولة، كما يمكن تأكيد الحمل بتوأم من خلال تقنيات التصوير بالأمواج فوق الصوتية والتحاليل الدموية التي تصل دقتها إلى 100%، وسيتم التطرق إلى الأفكار السابقة بمزيد من التفصيل في الفقرات القادمة.[1]

الأعراض المبكرة للحمل بتوأم

يترافق الحمل مع إفراز مجموعة من الهرمونات التي تساعد على استمراره من خلال التأثير على مستقبلاتها الموجودة في جسم المرأة، وتتضاعف كمية هرمونات الحمل في حالة وجود توأم مما يسبب مجموعة من الأعراض المبكرة مثل:[2]

  • الغثيان الشديد وخاصةً بعد الاستيقاظ من النوم، ويترافق ذلك مع الإقياء في بعض الحالات مما يتطلب مراجعة الطبيب للحصول على دواء مناسب.
  • فقدان الشهية لتناول أصناف معينة من الطعام بسبب الغثيان والإقياء المرافق للحامل خلال الأشهر الأولى من الحمل، كما قد يتعلق ذلك بالتغيرات الهرمونية التي يتعرض لها جسم المرأة خلال فترة الحمل.
  • التعب والإرهاق حيث لا تقوى المرأة الحامل بتوأم على القيام بالنشاطات البدنية المعتادة فتفضل الجلوس وعدم المشاركة في أي نشاط بدني.
  • الزيادة السريعة في حجم الرحم في الثلث الأول من الحمل (الأشهر الثلاثة الأولى)، وينتج ذلك بشكل أساسي عن زيادة حجم التوأم يومًا بعد يوم.

الأعراض المتأخرة للحمل بتوأم

يتظاهر الحمل التوأمي بمجموعة من الأعراض المتأخرة التي تؤكد وجود الحمل، ومن أهمها:

  • زيادة حجم الرحم والبطن بشكل كبير بسبب وجود طفلين داخل التجويف الرحمي.
  • زيادة وزن جسم المرأة الحامل بتوأم بدءًا من الشهر الرابع الحملي نظرًا لزيادة شهية المرأة في الثلث الثاني من الحمل بالإضافة إلى وزن التوأم.
  • الشعور بحركة التوأم الموجود في رحم أمه، ويمكن للأم أن تجس أعضاء جسم الطفلين أثناء حركتهما من خلال وضع يدها على السطح الخارجي لبطنها.
  • شعور الأم بوجود طفلين يكبران داخل أحشائها وهذا ما يُسمى الحاسة السادسة للأم، ومن الجدير بالذكر بأن هذه الحاسة موجودة لدى 65% من الأمهات.

طرق علمية لتأكيد الحمل بتوأم

يلجأ الطبيب إلى وسائل معينة لتأكيد الحمل التوأمي أو نفيه، ومنها:

  • التصوير بالأمواج فوق الصوتية: يعتبر التصوير بالأمواج فوق الصوتية (السونار) الوسيلة الأدق والأسلم لمراقبة الحمل وكشف التشوهات الخلقية التي يمكن أن توجد لدى الجنين، كما يعد السونار ضرورياً لتأكيد الحمل التوأمي أو نفيه.
  • التحاليل الدموية: يزداد التركيز الدموي لهرمونات الحمل بدءًا من الأسبوع الأول الحملي، وتتضاعف هذه الهرمونات بشكل واضح في حال الحمل التوأمي، وبالتالي يمكن القول بأن التحاليل الدموية وسيلة أخرى من وسائل تأكيد الحمل بتوأم.

النساء الأكثر عرضة للحمل بتوأم

يختلف احتمال الحمل بتوأم من امرأة لأخرى فهناك مجموعة من العوامل التي تزيد هذا الاحتمال مثل:

  • التقدم بالعمر، إذ يزداد احتمال حمل المرأة بتوأم في حال تجاوزها ل 35 من عمرها.
  • العوامل الوراثية، إذ توجد بعض المورثات التي تزيد فرصة الحمل بأكثر من طفل، وبالتالي يمكن ملاحظة الحمل بتوأم لدى أكثر من امرأة ضمن العائلة الواحدة.
  • زيادة وزن المرأة عن الحد الطبيعي، فقد أثبتت الدراسات أن احتمال الحمل بتوأم يتناسب طردًا مع زيادة الوزن، كما يلعب طول المرأة وزيادة حجمها دور إيجابي في حدوث الحمل التوأمي.
  • العرق الإفريقي والأوروبي، إذ تزداد نسبة الحمل التوأمي لدى هؤلاء النساء مقارنةً بالنساء من عرق آسيوي (لاتيني).
  • زيادة عدد مرات الحمل والولادة حيث يزداد احتمال الحمل بتوأم مع زيادة عدد الأولاد، كما أن ولادة توأم سابق يزيد فرصة الحمل التوأمي إلى ضعفين أو ثلاثة أضعاف.

شاهد أيضًا: كيف احمل بتوأم بالطرق الطبيعية والصناعية

المشاكل التي يمكن أن تواجهها الحامل بتوأم

يمكن أن تواجه المرأة الحامل بتوأم العديد من المشاكل والاضطرابات التي قد تكون خطيرة على حياتها وحياة توأمها في بعض الأحيان، وبالتالي يجب على كل حامل أن تكون على معرفة بالمشاكل الممكنة واستشارة طبيبها على الفور عند مواجهة إحداها، ومن أهم المشاكل التي يمكن أن تواجهها الحامل بتوأم:

  • زيادة شدة الأعراض التي تعاني منها المرأة خلال الثلث الأول والثاني من الحمل؛ نظرًا لزيادة التركيز الدموي لهرمونات الحمل مقارنةً مع الحمل بطفل واحد.
  • زيادة احتمال حدوث ولادة مبكرة قبل اكتمال شهور الحمل (قبل الوصول إلى الاسبوع الحملي 42) حيث أثبتت الدراسات أن 44% من النساء الحوامل بتوأم معرضات لحدوث الولادة المبكرة مقارنةً بغيرهن، وترتبط الولادة المبكرة بتطور مجموعة من المضاعفات لدى الطفل كنقص النمو وعدم النضج الكامل للرئتين ونقص مناعة الطفل.
  • زيادة احتمال الإجهاض لدى الحامل بتوأم مقارنةً مع المرأة الحامل بطفل واحد فالجسم والرحم الذي يستقبل جنينًا واحدًا في العادة سيستقبل جنينين أو أكثر.
  • زيادة احتمال وفاة أحد التوأمين أو كلاهما بسبب الاضطرابات ممكنة الحدوث في حالة الحمل التوأمي كانتقال الدم من توأم لآخر فيصاب الأول بفقر دم بينما يتراكم الدم في جسم الثاني مما يزيد احتمال تطور الخثرات لديه.

أنواع التوائم ومقدار التشابه فيما بينها

قد يعتقد البعض بأن جميع التوائم متشابهة في الشكل بنسبة 100% إلا أن ذلك غير صحيح، فالشبه بين البعض لا يتعدى ذلك المُلاحظ لدى الاخوة العاديين (غير التوائم) ويعتمد ذلك بشكل أساسي على نوع التوأم كما يلي:

التوأم المتطابق

يتجاوز التشابه في الشكل لدى التوأم المتطابق نسبة 95% حيث ينتج هذا التوأم عن انقسام البويضة الملقحة الواحدة إلى قسمين وبالتالي يمتلك كل منهما المادة الوراثية نفسها ويمتلكان مشيمية واحدة وكيس واحد وينموان بجانب بعضهما البعض في رحم الأم، ولا يمكن أن يكون التوأم المتطابق من جنسين مختلفين (ولد وبنت) إذ يكونان ولدين أو بنتين بالاعتماد على المادة الوراثية للبيضة الملقحة.

التوأم غير المتطابق

ينتج التوأم غير المتطابق عن بيضتين ملقحتين مختلفتين تتطوران بشكل مستقل داخل التجويف الرحمي وتمتلكان مشيمتين مختلفتين وبالتالي يكون التشابه بينهما كالتشابه بين الاخوة العاديين، كما يمكن أن يكون التوأم غير المتطابق من جنسين مختلفين (ولد وبنت)، وتعتبر المضاعفات الناتجة عن هذه الحالة أقل بكثير مقارنةً مع حالة الحمل بتوأم متطابق.

وهنا ينتهي المقال حيث تمت الإجابة عن سؤال شلون اعرف اني حامل بتوأم، كما تم التطرق إلى الأعراض المبكرة والأعراض المتأخرة للحمل بتوأم بالإضافة إلى النساء الأكثر عرضة للحمل بتوأم، وأخيرًا تم ذكر المشاكل التي يمكن أن تواجهها الحامل بتوأم وأنواع التوائم ودرجة التطابق فيما بينها.

المراجع

  1. ^ raisingchildren.net.au , Pregnant with twins SHARE , 17/06/2022
  2. ^ healthline.com , What Are the Earliest Signs of Being Pregnant with Twins? , 17/06/2022
28 مشاهدة