عدد آيات سورة الحج 87 آية صح ام خطأ

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 11 أكتوبر 2021 , 18:10
عدد آيات سورة الحج 87 آية صح ام خطأ

عدد آيات سورة الحج 87 آية صح أم خطأ حيث أن سورة الحج من ضمن السور التي دلت على مراحل خلق الله سبحانه وتعالى للإنسان، منذ أن كان تراب إلى أن يتوفاه الله، حيث قال الله سبحانه وتعالى: “ثُمَّ نُخْرِجُكُمْ طِفْلًا ثُمَّ لِتَبْلُغُوا أَشُدَّكُمْ ۖ وَمِنْكُمْ مَنْ يُتَوَفَّىٰ وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَىٰ أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْلَا يَعْلَمَ مِنْ بَعْدِ عِلْمٍ شَيْئًا”، بجانب احتواء تلك السورة الكريمة العديد من قدارت الله عز وجل، كنزول المطر، وإخراج النباتات من الأرض، والكثير غير ذلك.

عدد آيات سورة الحج 87 آية

العبارة خاطئة عدد آيات سورة الحج ليست ٨٧ آية بل عدد آياتها ٧٨ آية، بدأت تلك السورة الكريمة بالحديث عن أهوال يوم القيامة، حينما قال الله عز وجل: “يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ، يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُم بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ”.

سورة الحج من ضمن السورة المدنية، إلا بعض آياتها، وهما الآية رقم 52، والآية رقم 55، حيث أن تلك السورة الكريمة نزل جزء منها في مكة المكرمة وجزء نزل في المدينة المنورة “يثرب قديمًا”، وتتكون سورة الحج من ٧٨ آية، ترتيب سورة الحج في المصحف هو رقم ٢٢، وتقع في الجزء السابع عشر، ونزلت سورة الحج بعد نزول سورة النور مباشرة، وبدأت بنداء، حيث قال الله سبحانه وتعالى: “يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ”، و سميت سورة الحج على اسم الركن الخامس من أركان الإسلام، وتحدثت عن أهوال يوم القيامة، وعن البعث وعن مراحل خلق الإنسان، وعن النشور، وعبودية الله عز وجل، والجهاد.

شاهد أيضًا: كم عدد ايات سورة الحج

الآية الكريمة التي تتحدث عن مراحل خلق الإنسان في سورة الحج

قال الله عز وجل في سورة الحج في الآية رقم ٥ مراحل خلق الإنسان منذ أن كان نطفة إلى أن يتوفى الإنسان: حيث قال الله عز وجل:

“يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِنَ الْبَعْثِ فَإِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِنْ مُضْغَةٍ مُخَلَّقَةٍ وَغَيْرِ مُخَلَّقَةٍ لِنُبَيِّنَ لَكُمْ ۚ وَنُقِرُّ فِي الْأَرْحَامِ مَا نَشَاءُ إِلَىٰ أَجَلٍ مُسَمًّى ثُمَّ نُخْرِجُكُمْ طِفْلًا ثُمَّ لِتَبْلُغُوا أَشُدَّكُمْ ۖ وَمِنْكُمْ مَنْ يُتَوَفَّىٰ وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَىٰ أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْلَا يَعْلَمَ مِنْ بَعْدِ عِلْمٍ شَيْئًا ۚ وَتَرَى الْأَرْضَ هَامِدَةً فَإِذَا أَنْزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاءَ اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنْبَتَتْ مِنْ كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ”.

ففي تلك الآية الكريمة وضح الله عز وجل مراحل خلق الإنسان منذ أن كان تراب، حيث وضح الله سبحانه وتعالى أن بداية خلق الإنسان هي التراب ثم النطفة ثم العلقة، ومن بعد العلقة أصبح مضغة مخلقة، وغير مخلقة، ومن ثم أخرج الله عز وجل الإنسان طفلًا، ولكل لفظ من تلك الألفاظ معنى خاص به، كالآتي:

  • أولًا النطفة: هي عبارك عن خلية تسمى أيضًا بالحيوان المنوي، وتحتوي على نصف الصبغيات المتواجدة في الخلية المعتاد وجودها داخل جسم الإنسان، ولا تنقسم تلك النطفة كانقسام باقي الخلايا، ودورة حياتها محدودة.
  • ثانيًا العلقة: قطعة من الدم الجامدة.
  • ثالثًا المضغة: عبارة عن قطعة من اللحم لم ينضج فبالتالي لا يقدر على مضغه.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن عبارة عدد آيات سورة الحج 87 آية عبارة خاطئة حيث أن عدد آياتها 87 آية وسورة الحج سورة مدنية، إلا بعض آياتها، وهما الآية رقم 52، والآية رقم 55، حيث أن تلك السورة الكريمة نزل جزء منها في مكة المكرمة وجزء نزل في المدينة المنورة “يثرب قديمًا”، وتتكون سورة الحج من ٧٨ آية.

20 مشاهدة