عدد ركعات السنن الرواتب التي حث عليها النبي صلى الله عليه وسلم

عدد ركعات السنن الرواتب التي حث عليها النبي صلى الله عليه وسلم

عدد ركعات السنن الرواتب التي حث عليها النبي صلى الله عليه وسلم، هو أحد الأمور التي يجب على السلم معرفتها، فقد حثّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم على أداء النوافل والاستزادة منها، وذلك طمعًأ بالقرب من الله تعالى، وللنيل الأجر والفضل العظيمين المترتبين عليها، فعلى المسلم أن يغتن وقته ونشاطه وصحته بأداء مختلف أنواع النوافل والسنن.

عدد ركعات السنن الرواتب التي حث عليها النبي صلى الله عليه وسلم

في معرفة عددِ ركعاتِ السننِ الرواتبِ التي حثّ عليها النبيّ صلّى الله علّيه وسلّم، فإنّ مُصطلح السنن الرواتب يُطلق السنن الرواتب هي ما شرعه الله تعالى على عباده المسلمين في اليوم والليلة، واختلف العلماء في تحديد الفقهاء والعلماء في تحديد عدد هذه السنن والراجح في أنّها اثنتا عشرة ركعةً، وهي أربعًا منها قبل الظهر، واثنتان بعدها، واثنتان بعد المغرب، ومثلهما بعد العشاء، ومثلهما قبل الصبح، والقول بأنّ من ترك السنن النوافل هو فاسق فهذا القول غير صحيح، فالسنن الرواتب نافلة، ولكنّ من قام بها يؤجر وهو مؤمن عدل سليم، وبناءً على ما سبق فلا توجد أي سنةٍ راتبةٍ قبل صلاة العصر، إلّا أنّه يستحبّ للمسلم أداء أربع ركعات قبل فرض العصر.[1]

أهمية المحافظة على السنن الرواتب

بعد معرفة عددِ ركعاتِ السننِ الرواتبِ التي حثّ عليها النبيّ صلّى الله علّيه وسلّم، سنتحدّث عن أهمية السنن الرواتب وقد ورد في ذلك العديد من الأحاديث النبويّة عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وتبين الأجر المترتب على المحافظة عليها، وفيما يأتي بعضٌ من هذه الأحاديث:[2]

  • جاء في حديث رسول الله صلّى الله عليه وسلّم الذي روته السيدة أمّ حبيبة رضي الله عنها: “مَن صَلَّى اثْنَتَيْ عَشْرَةَ رَكْعَةً في يَومٍ وَلَيْلَةٍ، بُنِيَ له بِهِنَّ بَيْتٌ في الجَنَّةِ”[3]، والمقصود بالصلاة الواردة في الحديث السابق ما يُسمّى عند العلماء بالسنن الرواتب، وأداؤها يوصل المسلم إلى أعلى مراتب الجنة.
  • جاء في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلّم: “خمس صلوات في اليومَ والليلة، فقال: هل علي غيرها؟ قال: لا، إلّا أن تطوع”[4]، وفي هذه الحديث إشارة إلى أنّ خير الأعمال إلى الله تعالى الدائم منها ولو كان قليلًا، فالصحيح أنّ السنن الرواتب ليست واجبة على المسلم، ولكنّ الحفاظ عليها هو من الأمور المرغوبة والمفضّلة.

وهكذا نكون قد عرفنا عدد ركعات السنن الرواتب التي حث عليها النبي صلى الله عليه وسلم، وأنّها اثنتا عشرة ركعةً في اليوم والليلة، وأخيرًا تحدثنا عن أهمية المحافظة على السنن الرواتب.

المراجع

  1. ^saaid.net , http://www.saaid.net/Doat/arrad/49.htm , 09-02-2021
  2. ^alukah.net , فضل السنن الرواتب , 09-02-2021
  3. ^صحيح مسلم , أم حبيبة أم المؤمنين،مسلم،728،حديث صحيح
  4. ^صحيح البخاري , طلحة بن عبيدالله،البخاري،2678،حديث صحيح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات