علل المنافقون اعداء المسلمين على مر الزمان

كتابة اية محمد -
علل المنافقون اعداء المسلمين على مر الزمان

علل المنافقون اعداء المسلمين على مر الزمان هو سؤال من الأسئلة التي لا بدَّ من بيان إجابتها، حيث أنَّ دين الإسلام هو دينٌ يقوم على الأخلاق العالية الرفيعة والصدق والإخلاص، وإنَّ النفاق يقوم على مبادئ وأخلاق مُنافية للأخلاق التي وصَّت بها الشريعة الإسلامية، وفي هذا المقال سنسلط الضوء على التعريف بمعنى المنافقين، كما سنذكر سبب عدائهم مع المُسلمين، بالإضافة لذكر عقوبة النفاق في الإسلام.

تعريف المنافقين

إنَّ النفاق هو إبطان الكفر وإظهار الإيمان، والمنافقين هم الذين يدَّعون الإسلام لكنَّهم يكنون الكفر ولعداء للمُسلمين في قلبهم، وإنَّ من أبرز صفات المنافقين أنَّ قلوبهم مريضة فيها من العلَّة ما يجعلها تشك في صحَّة وصدق الدين الإسلامي، بالإضافة لكون المنافقين مُخادعين ماكرين وذلك من خلال إظهارهم لما هو عكس لمشاعرهم تجاه الدين والمُسلمين، وهو أمر ذكره الله تعالى في قوله في كتابه الكريم: “يُخَادِعُونَ اللّهَ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلاَّ أَنفُسَهُم وَمَا يَشْعُرُونَ[1]، والله أعلم.[2]

علل المنافقون اعداء المسلمين على مر الزمان

المنافقون اعداء المسلمين على مر الزمان وذلك لأنَّ خطرهم على المُسلمين يفوق خطر الأعداء من الكفار والمشركين، وذلك لأنَّهم يُكنون في قلوبهم للمسلمين عكس ما يُظهرون، فقد يطن المُسلم أنَّ المنافق هو عون له وسند ه لكنَّه في الحقيقة قد يخذله في أي لحظة من خلال تغيير آرائه وأقواله في أي لحظة ووفقًا للبيئة التي تُحيط به، لذا فإنَّ المنافقين على مر الزمان والعصور هم أعداءٌ للمسلمين، بالإضافة إلى استهوان المنافقين بكلام القرآن الكريم والأحاديث الشريفة واتّخاذها هزوًا، وهو أمرٌ يستدعي عداء المُسلمين لهم، والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: اثقل صلاة على المنافقين ما هي وما فضلها

عقوبة النفاق في الإسلام

لم تظهر أي عقوبة في الحياة الدنيا للمنافقين والذين لم يثبت بشكل قطعي نفاقهم وعداوتهم للإسلام، فإنَّ إظهار أي إنسان للإيمان هو كفيل بعدِّه مؤمن ومُسلم، أمَّا ما في قلب الإنسان فإنَّ الله تعالى يُعاقب  ويُجازي كل إنسان بحسب ما نيته، وإنَّ أكبر دليل على عدم وجود حد على المنافقين هو عدم عقاب النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- للمنافقين أو إقامة الحد عليهم، أمَّا عقوبة النفاق في الآخرة فقد توعَّد الله تعالى للمنافقين بالعذاب الشديد في نار جهنم، وقد ورد ذلك في عدد من الآيات القرآنية ومنها قوله تعالى: “فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ”[4]، والله أعلم.[5]

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام المقال الذي أجاب عن سؤال علل المنافقون اعداء المسلمين على مر الزمان ، كما عرَّف بمن هم المنافقين، وذكر عقوبة النفاق في الإسلام.

المراجع

  1. ^ سورة البقرة , الآية 9.
  2. ^ islamweb.net , من صفات المنافقين , 21/09/2021
  3. ^ alukah.net , خطر المنافقين على الإسلام والمسلمين , 21/09/2021
  4. ^ سورة البقرة , الآية 10.
  5. ^ islamqa.info , لماذا لم يعاقب النبي صلى الله عليه وسلم المنافقين ؟ , 21/09/2021
42 مشاهدة