في أي إقليم مناخي تقع المملكة العربية السعودية

في أي إقليم مناخي تقع المملكة العربية السعودية

في أي إقليم مناخي تقع المملكة العربية السعودية ؟، حيث يختلف مناخ المملكة من منطقة لأخرى لاختلاف تضاريسها وهي تقع تحت تأثير المرتفع الجوي المداري، وعمومًا، فإن مناخ المملكة  قاري حار صيفًا بارد شتاءً وأمطارها شتوية ويعتدل المناخ على المرتفعات الغربية والجنوبية الغربية، أما المناطق الوسطى فصيفها حار وجاف وشتاؤها بارد وجاف، وترتفع على السواحل درجة الحرارة والرطوبة، كما تسقط الأمطار في فصل الشتاء والربيع، وهي أمطار قليلة، على مناطق كبيرة من المملكة ما عدا المرتفعات الجنوبية الغربية من المملكة فأمطارها موسمية صيفية غزيرة نسبيًا، أما الرطوبة فترتفع على السواحل والمرتفعات الغربية في معظم أيام السنة وتقل كلما اتجهنا إلى الداخل .

في أي إقليم مناخي تقع المملكة العربية السعودية

تقع المملكة العربية السعودية في الإقليم الصحراوي، ويتسم مناخ المملكة بمناخ شبه جاف إلى صحراوي جاف مع أيام حارة وليالي باردة، وانخفاض شديد في هطول الأمطار السنوية باستثناء منطقة عسير في الأجزاء الجنوبية الغربية من المملكة التي تستقبل متوسط هطول حوالي ٣٠٠ ملم سنويًا، وتتراوح درجة الحرارة العظمى في جميع أنحاء البلاد كالتالي: ٢٠-٣٠ درجة مئوية خلال فصل الشتاء من ديسمبر إلى فبراير، ٣٠-٤٠ درجة مئوية خلال فصل الربيع من مارس إلى مايو، ٣٥-٤٥ درجة مئوية خلال فصل الصيف من يونيو إلى أغسطس ٢٥-٣٥ درجة مئوية خلال فصل الخريف من سبتمبر إلى نوفمبر.

هناك منطقتان متميزتان في المملكة العربية السعودية فيما يتعلق بهطول الأمطار خلال السنة، في فصل الشتاء، تستقبل الأجزاء الشمالية والوسطى كمية أمطار بسبب تفاعل الرياح الغربية (أنظمة الضغط المنخفض تتحرك باتجاه الشرق من البحر الأبيض المتوسط) مع امتداد منخفض السودان، بينما في الصيف، تتلقى الأجزاء الجنوبية الغربية من المملكة العربية السعودية هطول الأمطار بسبب تحول منطقة الالتقاء المداري ودوران الرياح الموسمية وتفاعلهما مع تضاريس المنطقة، كما يوجد أيضًا اختلاف مميز في المناخ بين المناطق الساحلية والداخلية.

الملامح الجغرافية

تتنوع تضاريس المملكة نظرًا لاتساع مساحتها، حيث تشغل المملكة العربية السعودية أربعة أخماس شبه جزيرة العرب بمساحة تقدر بنحو 2.000.000 كيلومتر مربع، وعلى امتداد البحر الأحمر سهل تهامة الساحلي الذي يبلغ طوله حوالى 1100 كيلومتر، ويتسع عرضه ليبلغ 60 كيلو مترًا في الجنوب ويضيق تدريجيًا في توجهه شمالًا نحو خليج العقبة، وترتفع إلى الشرق من هذا السهل سلسلة جبال السروات والتي يتراوح ارتفاعها مابين 9000 قدم في الجنوب، ويقل الإرتفاع تدريجيًا كلما اتجهت شمالًا لتصل إلى 3000 قدم، وتنحدر منها أودية كبيرة تتجه شرقًا وغربًا مثل وادي جازان ووادي نجران ووادي تثليث ووادى بيشه ووادي الحمض ووادي الرمة ووادي ينبع ووادي فاطمة، ويلى هذه السلسلة من جهة الشرق هضبة نجد ومرتفعاتها التى تنتهى شرقًا بكثبان الدهناء وصحراء الصمان وجنوبًا بمنطقة يتخللها وادى الدواسر وتحاذي صحراء الربع الخالي، ومن الشمال تمتد سهول نجد إلى منطقة حائل حتى تتصل بصحراء النفود الكبرى ثم بحدود العراق والأردن كما يوجد بها بعض المرتفعات الجبلية مثل جبال طويق والعارض وأجا وسلمى، أما صحراء الربع  الخالي فهى تشكل الجزء الجنوبي الشرقي من المملكة وهي منطقة صحراوية كبيرة تقدر مساحتها بـ 640000 كيلو متر مربع تتكون من كثبان رملية وسبخات، في حين أن السهل الساحلي الشرقي والذي يبلغ طوله حوالي 610 كيلو متر تتخلله مساحات كبيرة من السبخات الملحية والمناطق الرملية.

إلى هنا نصل إلى ختام هذا المقال الذي أجبنا فيه عن سؤال في أي إقليم مناخي تقع المملكة العربية السعودية ، وبماذا يتسم مناخها، بالإضافة إلى الملامح الجغرافية للمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات