قصص اطفال قبل النوم قصيرة

كتابة أيوب شامية -
قصص اطفال قبل النوم قصيرة

قصص اطفال قبل النوم قصيرة هي ما يبحث عنه الكثير من الأهل، وذلك لقصّها على أطفالهم قبل النون، فالقصص من الأمور التي يستمتع بها الأطفال وهي ذات نفعٍ كبير بالإضافة للمتعة التي تحملها للأطفال، كما أنّ القصص فنّ وأسلوب من فنون اللغة العربية يستمدّ أحداثه من الواقع أو من الخيلا، ومن خلال موقع محتويات سيتمّ تقديم مجموعة رائعة من أجمل القصص للأطفال مكتوبة.

قصص اطفال قبل النوم قصيرة

إنّ القصص من أفضل الوسائل التربوية التي تلعب دورًا في تربية الطفل وإنشاء شخصيته، وهي حكاية تدور حول أشخاصٍ معينين وأحداث محددة، إمّا حقيقية أو وهمية من نسج الخيال، وهي من أكثر وسائل توجيه العقل والفكر فعاليّةً، والأطفال يميلون لسماع القصص لعديد الأسباب والأمور، ففي القصة تأثيرٌ في النفس وانفعالاتها، وهي تتسبب في المشاركة الوجدانية في أحداثها مما يتسبب في إثارة مشاعر الطفل، والطفل يأنس بالاقتداء، فهي ذات متعة وعبرة، وفيما يأتي أفضل وأجمل قصص اطفال قبل النوم قصيرة.[1]

شاهد أيضًا: اجمل قصص اطفال قبل النوم مكتوبة ومميزة

قصة الراعي الكذاب

يحكى أنّ أحد الفتيان كان يعيش في قريةٍ صغيرة على سفح جبلٍ أخضر جميل، وقد كان يعمل هذا الفتى راعيًا لأغنام أهل القرية، حيث يخرج كلّ يوم ويجمع الأغنام ويأخذها إلى الجبل لتأكل العشب الأخضر، كان اسم الراعي الصغير حمدي، كان حمدي يشعر بالملل في الأيّام الطويلة وهو وحيدٌ في الجبل، فخطرت بباله فكرة ليتسلّى بها، وقام وبدأ بالصراخ ذئب لقد هجم الذئب على الغنم، ويصيح ويصرخ ويستغيث، ويركض أهل القرية إليه لينجدوه لكنّهم لما وصلوا وجدوه يضحك عليهم، فعادوا وهم غاضبين منه، ثم في اليوم التالي عاد حمدي لشعوره في الملل وقرر الصراخ كما في الأمس ويتسنجد بأهل القرية، وبالفعل علا صوته وبدأ بالصراخ لقد هاجم الذئب الغنم، وليسارع أهل القرية أيضًا لنجدته، وعند وصولهم وجدوه كاذبًا وهو يضحك، وقد حذروه من عاقبة الكذب.

في اليوم الثالث كان حمدي مع أغنامه وإذ بالذّئب بهاجم الأغنام ويقتلها واحدةً تلو الأخرى، وحمدي بدأ بالصراخ والاستنجاد لكنّ أهل القرية لم يستجيبوا هذه المرة لأنّهم ظنوا أن حمدي يكذب عليهم، فتركوه، ولكن في المساء لم يرجع حمدي إلى القرية، فخرج أهل القرية للبحث عنه، ليجدوه على الشجرة وهو يبكي وقد أكل الذئب الغنم كلّه، ووبّخه أهل القرية على كذبه وهنأوه على سلامته، ووعدهم أن لا يكذب مجددًا.

شاهد أيضًا: قصص الانبياء للاطفال مكتوبة

قصة الغرابان الخاسران

كان الغابة الخضراء مكانًا تعيش بها الحيوانات، وفي أحد الأيام علا صوت الصراخ والشجار، لتسمعه كلّ الحيوانات، وليقوموا ليبحثوا عن مصدره، فبحثوا كثيرًا لكن دون جدوى، إلا أنّ الثعلب المكار وضع خطّةً ماكرة ليعرف المصدر، حيث إنّه وجد غرابان يتشاجران على الشجرة، قدم إليهما وسألهما عن سبب خلافهما، وعرض عليهما المساعدة، فشرح له أحدهما أنّهما يحاولان تقسيم قطعة جبنٍ كبيرة، فابتسم الثعلب بمكر، وقال لا بأس سأقسم لكما بنفسي وبالتساوي، وافق الغرابان على ذلك، وأعطاه حبّة الجبن، فأخذها الثعلب وقسمها لقسمين الأول كبير والثاني صغير، ليقول لقد أخطأت لا بدّ أن أقسم بالتساوي، سآكل من الكبيرة قليلًا لتصبح بحجم الصغيرة، لكنّه التهم قدرًا كبيرًا منها، وصارت الأخرى أكبر من أختها بكثير، فعاد وقضم من الكبيرة قضمة واستمرّ على هذه الحال والغرابان ينظران، حتّى انتهت قطعتي الجبن، وفرّ الثعلب هاربًا وغضب الغرابان وتعلّما درسهما، بأنّ الاختلاف بين الأخوة هو خسارةٌ كبيرة.

شاهد أيضًا: قصة قصيرة للاطفال عن الصدق مكتوبة وقصص هادفة بالعربي والانجليزي

قصة الأسد والفأر

من أجمل قصص اطفال قبل النوم قصيرة هي قصة الأسد والفأر التي سيتمّ قصّها فيما يأتي:

كان ملك الغابة ذات يوم ينام في عرينه، وإذ بفأرِ صغير يمشي على يده ساقطًا من على الشجرة، ففزع الأسد من نومه وأمسك بالفأ المسكين وزمجر في وجهه وقال سألتهمك لأنّك أزعجتني من نومي وأنا ملك الغابة، خاف الفأر من الموت، وأخذ يتوسّل للأسد أن يطلق سراحه، وأن لا يأكله وأنه سيظلّ مخلصًا له على الدوام، فسخر منه الأسد وسأهله لماذا أتركك وأنت أيقظتني من نومي، فقال الفأر قد تحتاجني للمساعدة في يومٍ من الأيام، أرجوك أن تتركني وترحم ضعفي وقلّة قوتي، فضحك الأسد ساخرًا وبم أحتاجك، فقال الفأر جرّب يا سيدي ولن تخسر شيئًا، فتركه الأسد وهو يضحك ويسخر منه، لكنّ الفأر شكره وأكّد له أنّه سيحتاجه رغم ضعفه في يومٍ من الأيام، وفي أحد الأيام، وقع الأسد في شبكة الصيادين وزأر بقوة لتسمع الغابة كلّها زئيره، ولما سمع الفأر الصوت أسرع نحو الأسد، وقال له أرأيت يا سيدي أنّك مهما أصبحت قويًا فإنّك قد تحتاج الضعفاء، وقضم الفأر الشبكة وخرج الأسد مسرورًا من الفأر واتّخذه صديقًا له.

شاهد أيضًا: قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة جدا

قصة العصفور والفيل

في عشٍّ للعصافير على أعلى الشجرة الكبيرة الخضراء في الغابة الكثيفة، كان يعيش العصفور الصغير مع إخوته، وذات يومٍ خرجت الأم لتحضر الطعام، فهبّت الرياح الشديدة، والتي هزّت العش، ليقع العصفور الصغير على الأرض وهو لم يتعلم الطيران بعد، وجلس في الأرض خائفًا مذعورًا، وفي هذه الأثناء مرّ فيلٌ ضخم وهو فيلٌ رغم ضخامته إلا أنه طيب، خاف العصفور وركض ليختبئ من الفيل، لكن الفيل رآه فسأله عن حاله، لكنّ العصفور لم يجب لأنّه كان خائفًا، قرر الفيل جمع الأوراق للعصفور، وفي هذه الأثناء شاهده الثعلب الماكر، واقترب من العصفور وأخبره أنه سيساعده بعد أن يتخلص من الفيل الشرير، هرب الثعلب مع قدوم الفيل، الذي وضع الأوراق للعصفور الذي بدأ يشعر بالدفء، فكر العصفور بكلام الثعلب وقرر أن يتخلص من الفيل فطلب منه أن يحضر له طعامًا، فالفيل كبيرٌ ومخيف، والثعلب يبدو أشدّ لطفًا منه، فوافق الفيل وخرج ليجمع له بعض الحبوب.

عاد الثعلب عندما غادر الفيل، وطلب من العصفور الإسراع بحجّة أنّه سيعيده للعش، وحمله وخلف الشجرة، لتتغير ملامح وجه الثعلب الذي أصبح شريرًا، ورمى العصفور على الأرض وهجك عليه يريد أن يأكله، وبدأ العصفور يصيح ويطلب النجدة، ليسمعه الفيل ويعود مسرعًا وينقذه من الثعلب، وحمل العصفور وأرجعه إلى الشجرة حيث كانت أمه تنتظره، وتعلم العصفور الدرس أن لا يحكم على المنظر والشكل بل على الأفعال.

شاهد أيضًا: قصص اطفال قصيرة قبل النوم مشوقة بالصور

قصة القرد والسلحفاة

كان يا ما كان في سالف العصر والأوان، كان هنالك قردٌ عجوز يعيش في مملكة القرود على ضفاف النهر الكبير، وذات مرّة جلس القرد وحيدًا على شجرة التين، وأخذ يتناول فاكهة التين الشهية، لكن سقطت من يده حبة تينٍ كبيرة في الماء، فأعجبه صوتها، فصار يتسلّى بقطف التين ورميه في الماء، وكان في الماء سلحفاةٌ كبيرة، فظنّت أنّه يفعل ذلك من أجلها، فهي تحبّ التين وتنتظر حبات التين حتى تسقط بشوق، ففرحت بذلك وقررت الخروج إليه والتحدث معه، فخرجت وكانت ودودة وأصبحت صديقة القرد، ولفرحها بصديقها الجديد نسيت العودة للمنزل، فتأخرت عن موعدها، وعندما عادت اكتشف زوجها أنّها تتأخر من أجل القرد، ليخبرها أنّ ابنهم مريض ويحتاج لقلب القرد حتّى يشفى، حزنت السلحفاة على ابنها، فهي تريد نجاته، وفكرت أن تغدر بصديقها القرد، فذهبت إليه وعرضت عليه أن يزورها في المنزل، فوافق، وهما في الطريق، رأها حزينة فسألها عن ذلك، لتخبره أنّ ابنها مريض ويحتاج لقلب القرد، ففهم القرد أنّها أوقعت به، فأخبرها أنّ القردة تخبّئ قلوبها فوق الأشجار في المنزل، ففزعت السلحفاة، وسألته أين قلبك، فقال لها فوق الشجرة، لنعد معًا لأحضره، وعندما وصل لشجرته، صعد للأعلى ولم ينزل، فصاحت عليه السلحفاة يا صديقي أين أنت لقد تأخرت، فقال لها لقد خدعتيني وتريدين قتلي وخنتي صداقتي، لن نعود معًا كما كنّا، ولن تجدي أصدقاء لك بعد اليوم.

شاهد أيضًا: قصص اطفال طويلة قبل النوم مكتوبة ومشوقة

بهذا القدر نختتم مقال قصص اطفال قبل النوم قصيرة الذي بيّن أهميّة القصة القصيرة للأطفال، وقدّم باقة ومجموعة مميزة من القصص الهادفة المفيدة للصغار لإخبارهم بها قبل وقت النوم.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , القصة وأثرها في بناء شخصية أولادنا , 23/01/2022
230 مشاهدة