كم عدد ايات سورة الكهف .. فضل ومقاصد سورة الكهف

كتابة أيوب شامية - آخر تحديث: 20 سبتمبر 2020 , 15:09
كم عدد ايات سورة الكهف .. فضل ومقاصد سورة الكهف

كم عدد ايات سورة الكهف مقالٌ يتحدث عن سورة الكهف وفضلها، وعدد آياتها ومعانيها، وللحديث عن سورةٍ بعينها لابدّ من المرور بأسماء سور القرآن الكريم، وكيفيّة تسميتها وترتيبها، فقد اختلف أهل العلم في ذلك فأكثرهم قالوا أنّ سوَر القرآن الكريم سُمّيت من قِبَل رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وآخرون قالوا أنّ بعضاً من سور القرآن الكريم سمّيت من قبل الرّسول عليه الصّلاة والسّلام وبعضها الآخر سمّيت اجتهاداً من الصّحابة الكرام، ولكنّ الّراجح أنّها نزلت بأسمائها كما في اللوح المحفوظ  والله ورسوله أعلم، ومن بين سور القرآن الكريم سورة الكهف التي ستكون موضوع المقالة بفضلها وعدد آياتها.[1]

فضل سورة الكهف

إنّ القرآن الكريم كتاب الله وكلامه وفيه تشريعه ، أُنزل على أشرف الخلق وخاتم النّبيّين محمّدٍ صلّى الله عليه وسلّم، فيه هدىً للنّاس وموعظةً للمتّقين، وفي تلاوته سكينةٌ للرّوح ودواءٌ للجسد، وفي تلاوته تقرّباً وعبادةً لله وحده، ففي تلاوته فضلٌ كثير، وكذلك لكلّ سورةٍ من سوره فضلٌ ومنزلةٌ عند الله، فلِسورة الكهف أيضاً فضلٌ كبير ولتلاوتها أجرٌ عظيم، فكما ورد أنّ مَن حفظ مِن سورة الكهف  كانت له عصمةً من المسيح الدجّال.

وفي تلاوتها كما حال تلاوة القرآن كَكُل، سكينةً وطمأنينةّ وراحةً للقلب والنّفس، وكذلك يهرب من قارئها الشّيطان، وكانت لمن يقرأها نوراً على نور، نورٌ من أسفل قدمه إلى عنان السّماء، وفي قراءتها يوم الجمعة فضلٌ عظيمٌ  كما ورد في الحديث عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم أنّه قال: “من قرأ سورةَ الكهفِ في يومِ الجمعةِ، أضاء له من النورِ ما بين الجمُعتَينِ“،[2] فكم عدد ايات سورة الكهف.[3]

كم عدد ايات سورة الكهف

للحديث عن عدد آيات سورة الكهف كان لابدّ من المرور على نوعي العدّ للآيات، فالقرآن الكريم كما هو معلومٌ أنّه يتألّف من أجزاءٍ وأحزابٍ وسورٍ وآيات، فالمصاحف الشّريفة اليوم تعُدّ الآيات بنوعي العدّ المعروفَين، العدّ المدنيّ والعدّ الكوفيّ، وبين هذين العدّين اختلافٌ بسيطٌ جدّاً، فالعدّ  المدنيّ يجعل مجموع آيات القرآن ستّة آلافٍ ومائتين وأربعة عشرة آية، أمّا العدّ الكوفيّ فيجعل مجموع  آيات القرآن ستّة آلافٍ ومائتين وستٍّ وثلاثون آية، دون أن ينقِص هذا الاختلاف من القرآن حرفاً واحداً.

وكذلك الأمر بالنّسبة لسورة الكهف، فلقد تغيّر عدد آياتها بين نوعي العدّ المدنيّ والكوفيّ، ففي العدّ الكوفيّ عدد آيات سورة الكهف مائة وعشرة آيات،أمّا في العدّ المدنيّ والّذي يتّبعه المصحف المطبوع برواية ورش فإنّ عدد آياتها هو مائة وخمس آيات، والإختلاف بين العدّين يكون فقط في التّرقيم وليس في زيادة آيةٍ أو نقصانها، لأنه لا يجوز أبداّ زيادة أو إنقاص حرفٍ واحدٍ من القرآن.[4]

مقاصد سورة الكهف

إنّ سورة الكهف سورةٌ عظيمةٌ من سور القرآن الكريم، فيها من القصص الكثير، ومن المعاني والمقاصد الوفير، ولتلاوتها فضلٌ كبير، وإنّ من يبحر في معانيها وشرحها ومقاصدها سيعلم تمام العلم عظمة هذه السّورة وعظمة معانيها، وقد درسها العلماء وأهل العلم وشرحوها وذكروا أنّ المقاصد الرئيسة من سورة الكهف والّتي قصدت السّورة تثبيتها، هي ثلاث مقاصدٍ رئيسية:[5]

  • إنّ القرآن الكريم كتابٌ مبين لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، فالقرآن الكريم يقيم الحقّ ويبطل الباطل، وهو  نعمة من الله وفيه تشريعه سبحانه وتعالى، لا التباس فيه ولا غموض، من استمسك به فقد فاز وأفلح، ومن تركه فقد خاب وخسر، ففيه بشرى للمؤمنين، ونذير للكافرين والجاحدين.
  • إنّ الله لا إله غيره ولا معبودٌ سواه، فقد ذكرت آيات سورة الكهف الّذين يدّعون أنّ لله ولداً، فأنذرتهم وبيّنت كذبهم وإشراكهم بالله، أدت على وحداينة الله سبحانه وتعالى، فالله سبحانه وتعالى واحدٌ لا شريك له، فلا يجوز لأحدٍ أن يتّخذ من دون الله وليّاً،  فمن اتّخذ من دونه وليّاً ذكر في سورة الكهف الوعيد والعذاب لمن يفعل ذلك، فكان عذابه جهنّم والعياذ بالله، أمّا من آمن بالله وأقرّ بوحدانيّته، فإنّ له أجرٌ وثوابٌ عظيمين، وأعدّت له جنّات الفردوس لتكون له منزلاّ ومقاماً.
  • إثبات وجود اليوم الآخر والبعث والنّشور،  فكانت القصص العنصر الغالب في سورة الكهف، وجميعها تضمّنت معانيها إثبات وجود البعث واليوم الآخر ، كقصّة أصحاب الكهف والرّقيم، تلك القصّة التي كان يتجلّى بها الإيمان والعقيدة، وكانت خير دليلٍ على قدرة الله سبحانه على البعث والنّشور، وقصّة صاحب الجنّتين وصاحبه، وما كان منه من إنكار لقدرة الله وقوّته، وشكّه في يوم الحساب والسّاعة، لكنّ الله سبحانه وتعالى عاقبه على كفره ومحق له رزقه، وجاء فيها أيضاّ الحديثُ عن البعث مباشرةّ كما قال تعالى: {وَعُرِضُوا عَلَىٰ رَبِّكَ صَفًّا لَّقَدْ جِئْتُمُونَا كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ ۚ بَلْ زَعَمْتُمْ أَلَّن نَّجْعَلَ لَكُم مَّوْعِدًا}.[6]

كم عدد آيات سورة الكهف مقالٌ ذكر فضل سورة الكهف وأجر تلاوتها، فهي وقايةٌ من الشّرور ونورٌ لمن يقرأها، وورد فيه عدد آياتها بتفصيلِ العدّ المدنيّ والعدّ الكوفيّ وذكر الفرق بينهما، وتحدّث عن مقاصدها ومعانيها في أنّ القرآن الكريم كتابٌ مبين، وأنّ الله لا إله إلا هو لا شريك له، وأنّ البعث حق والآخرة حق والنّشور حق.

المراجع

  1. ^ islamqa.info , هل أسماء سور القرآن الكريم توقيفية؟ , 20/09/2020
  2. ^ الجامع الصغير , السيوطي/أبو سعيد/8910/صحيح
  3. ^ islamweb.net , فضل قراءة سورة الكهف , 20/09/2020
  4. ^ islamweb.net , العد المدني والعد الكوفي , 20/09/2020
  5. ^ islamweb.net , مقاصد سورة الكهف , 20/09/2020
  6. ^ سورة الكهف , الآية 48
301 مشاهدة