كيف اعرف ان جرح الخياطة مفتوح

كيف اعرف ان جرح الخياطة مفتوح

كيف اعرف ان جرح الخياطة مفتوح وما هي أهم الأعراض التي تعاني منها المرأة عند ذلك، يجب على المرأة أن تعتني بجرحها بعد الولادة بشكل جيد للوقاية من حدوث الاختلاطات والمضاعفات التي قد تتعبها وتؤثر على صحتها، ويمكن القول بأن انفتاح الجرح بعد الولادة من أشيع المشاكل التي قد تواجهها المرأة.

كيف اعرف ان جرح الخياطة مفتوح

يمكن أن تعاني المرأة بعد ولادتها من انفتاح جرح العملية، ويتظاهر ذلك بالعديد من الأعراض والعلامات التي تجيب عن سؤال كيف اعرف ان جرح الخياطة مفتوح، ومنها:[1]

  • ظهور ألم شديد ومستمر في منطقة الجرح، ويكون هذا الألم معند على المسكنات البسيطة كالسيتامول أي لا يتأثر بها.
  • خروج مفرزات عكرة ذات رائحة كريهة من الجرح، وتُلاحظ المريضة وجود هذه المفرزات على ملابسها، ويكون الالتهاب الحاصل في موع الجرح هو سبب انفتاحه في هذه الحالة.
  • الحمى وارتفاع درجة حرارة المرأة لأكثر من 38.5 درجة مئوية دون وجود أي عدوى أو اضطراب آخر لدى المريضة.
  • الألم الشديد عند جس الجرح أو المنطقة المجاورة له بعد مرور بضعة أيام على خياطته.
  • نزف الجرح وخروج الدم منه، وقد يكون هذا الدم مخلوط بالقيح (الصديد) كريه الرائحة فيكون ممدد في هذه الحالة وذي لون زهري مائل إلى الأبيض.
  • تباعد طرفي الخياطة عن بعضهما البعض وملاحظة المرأة هذا المظهر بنفسها أو بوساطة طبيبها.
  • الشعور بألم شديد أثناء التبول أو التبرز في حالة الجرح المهبلي، وفي هذه الحالة يجب مراجعة الطبيب بأسرع ما يمكن تجنبًا لحدوث اختلاطات غير قابلة للشفاء لدى المريضة.
  • خروج دم في كل مرة يحدث فيها ضغط خارجي أو داخلي على الجرح كأن تسعل المريضة بقوة أو تحمل شيء ثقيل أو حتى تحمل رضيعها.
  • تأخر شفاء الجرح وعدم التئامه خلال المدة الطبيعية، ويشير ذلك إلى أن الجرح كان مفتوح والخياطة غير ناجحة بشكل كامل.

أسباب فتح الخياطة بعد الولادة

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى فتح الخياطة بعد الولادة، ومنها:

  • حمل الأوزان الثقيلة دون مراعاة وجود الجرح، ويعتبر حمل الطفل المستمر ولمدة طويلة من أشيع الأسباب المؤدية لفتح الخياطة وتأخر شفائها.
  • القيام بالنشاطات البدنية القاسية بعد فترة قصيرة من إجراء العملية مما قد يسبب ضغط أو شد على طرفي الجرح وانفتاحه.
  • الحركات المفاجئة أو السريعة التي قد تسبب انقطاع خيوط الجرح وتباعد طرفيه عن بعضهما.
  • التهاب الجرح أو إصابته بعدوى ما، وتؤثر هذه الحالة على سرعة شفاء الجرح مما يتطلب علاج الالتهاب بأسرع وقت ممكن.
  • ارتفاع تركيز السكر في الدم عن مرضى السكري إذ يعاني هؤلاء المرضى من تأخر في التئام الجروح أو عدم التئامها، ويعتبر تأخر التئام الجرح من أهم اختلاطات العمل الجراحي عند مرضى السكري.

كيف أحافظ على جرح الولادة القيصرية

ينبغي على الطبيب المختص أن يخبر المرأة بضرورة العناية بالجرح بشكل جيد بعد العملية القيصرية، وذلك لتجنب الاختلاطات الكثيرة التي يمكن أن تنتج عن إهماله، ومن أهم النصائح المتعلقة بذلك:[2]

  • تجنب القيام بالنشاطات البدنية المتعبة التي قد تسبب انفتاح جرح العملية القيصرية، ويمكن القول بأن المرأة يجب أن تلتزم بذلك لمدة تتراوح بين 30 و40 يوم.
  • تجنّب حمل الطفل بعد الولادة مباشرةً فذلك سيسبب ضغط على جرح الأم وانفتاحه.
  • الالتزام بنظام غذائي متوازن وغني بالألياف التي تقي من حدوث الإمساك الذي يمكن أن يرفع الضغط داخل بطن المريضة وبالتالي انفتاح الجرح.
  • شرب كمية كافية من الماء يوميًا، ويجب التنويه بأن الحد الأدنى من كمية المياه التي يجب على المرأة أن تتناولها بعد الولادة هي بحدود 3 إلى 4 كاسات.
  • عدم الاستحمام في الأسبوع الأول بعد العملية القيصرية، ويجب تغطية الجرح جيدًا عند حدوث أي طارئ أو وجود سبب ملحّ للاستحمام.
  • تجنّب حك الجرح أو لمسه فهذا قد يتسبب بانتقال عدوى إلى جرح المريضة وتأخر شفائه.
  • تعقيم الجرح بشكل جيد وتبديل الشاش الموضوع فوقه بشكل متواتر ومنتظم مع الحرص على استعمال المراهم المطهرة والمعقمة.
  • الالتزام بوصفة الطبيب وتناول الدواء بالجرعة والتوقيت المناسب.

نصائح للمحافظة على جرح الولادة الطبيعية من الفك

هناك مجموعة من النصائح التي تساعد المرأة للمحافظة على جرح الولادة الطبيعية (الواقع في منطقة المهبل) من الفك، ومن هذه النصائح:[3]

  • تحضير ماء فاتر في البانيو الخاص بالاستحمام والبقاء به لفترة قصيرة مع تكرار مرة أو مرتين أسبوعيا، ويجب التنويه على عدم إضافة الملح الناعم أو الخشن إلى ماء الاستحمام.
  • تجفيف منطقة الجرح بشكل جيد بعد الاستحمام وذلك باستخدام قطعة قطنية ناعمة وعدم فرك منطقة الجرح أثناء عملية التجفيف.
  • غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون ثم تعقيمهما بالكحول قبل لمس الجرح فقد تنتقل العوامل الممرضة المختلفة كالجراثيم والفيروسات من يدي المريضة إلى منطقة الجرح وتسبب التهابه.
  • الاستلقاء في السرير لفترة بعد عملية الولادة إذ تعتبر الراحة ضرورية للمرأة خلال هذه المرحلة.
  • وضع وسادة قطنية مريحة ولينة فوق قاعدة الكرسي قبل الجلوس عليه وذلك لتجنب انضغاط الجرح وانفتاحه.
  • الحرص على نظافة الجرح وتعقيمه وتطهيره باستمرار، وتعتبر النظافة الشخصية والتغيير المتكرر للفوط النسائية من أهم شروط الشفاء في هذه المرحلة.
  • وضع الكمدات الباردة فوق مكان العمل الجراحي حيث يساعد على تخفيف الألم والتورم الموجود.
  • الالتزام بتعليمات الطبيب وتناول الدواء الموصوف للمريضة بشكل منتظم.

مراحل شفاء الجرح

يمر الجرح  بعدة مراحل خلال عملية شفائه، وهي:

  1. المرحلة الالتهابية: يعتبر الالتهاب هو المرحلة الأولى من مراحل شفاء الجرح وتوافق الفترة الممتدة بين اليوم الأول واليوم الثالث من إجراء العمل الجراحي، ويحدث هذا الالتهاب كردة فعل طبيعية للجسم تجاه الرض الذي تعرض له فيحمر طرفي الجرح وتشعر المريضة بوجود حرارة موضعية مكان الجرح.
  2. الترميم: يحدث الترميم مباشرةً بعد مرحلة الالتهاب خلال مدة تتراوح بين 3 و30 يوم، ويطلق بعض الأطباء على هذه المرحلة بمرحلة الندبة فخلالها يتلوّن الجلد مكان العمل الجراحي بلون مغاير ويصبح ملمس الجلد أقسى أيضًأ.
  3. مرحلة إعادة التشكيل: يمكن القول بأن إعادة التشكل هي المرحلة الأخيرة في عملية الشقاء، وتختفي الندبات في هذه المرحلة ويُعاد تشكل النشج الجلدية المغطية للجرح.

شاهد أيضًأ: علامات التئام الخياطة بعد الولادة

وهنا ينتهي المقال حيث تمت الإجابة عن سؤال كيف اعرف ان جرح الخياطة مفتوح، كما تم التطرق إلى كيفية المحافظة على جرح الولادة الطبيعية والقيصرية، وأخيرًا تم ذكر مراحل شفاء الجرح.

المراجع

  1. ^ tommys.org , Recovering from a perineal tear , 40/05/2022
  2. ^ mkuh.nhs.uk , Caring for your wound after having a caesarean section , 40/05/2022
  3. ^ saintlukeskc.org , Incision Care After Vaginal Birth , 40/05/2022
31 مشاهدة