لا تنه عن خلق وتأتي مثله. تنه فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه

كتابة نور محمد -
لا تنه عن خلق وتأتي مثله. تنه فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه

لا تنه عن خلق وتأتي مثله. تنه فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حيث تتعدد فروع اللغة العربية ومنها فرع النحو والصرف، كما يوجد ثلاثة أنواع من الأفعال في الجملة وهي الفعل المضارع والماضي والأمر والأفعال الخمسة، فالفعل الذي يدل على شيء يحدث في الوقت الحاضر هو الفعل المضارع، وهناك بعض الحالات الإعرابية للفعل المضارع ومنها الجزم، وسوف نتعرف على جزم الفعل المضارع وعلامة جزمه في السطور التالية.

لا تنه عن خلق وتأتي مثله. تنه فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه

الفعل المضارع هو تنه وقد أتي بعد لا الناهية وهي تجزم الفعل المضارع بحذف حرف العلة، وعلى ذلك تكون لا الناهية حرف جزم وهو مبن على السكون، وتنه فعل مضارع مجزوم بحذف حرف العلة، والفاعل في الجملة ضمير مستتر تقديره أنت، وعن حرف جر يُبنى على السكون وخلق اسم مجرور وعلامة الجر الكسرة، وتأتي فعل مضارع منصوب بالفتحة، مثله مضاف إليه في محل نصب مفعول به، والهاء ضمير متصل يُبنى على الضم بمحل جر.

علامات اعراب الفعل المضارع

فيما يلي سنوضح علامات اعراب الفعل المضارع:

الفعل المضارع المرفوع

يتم رفع الفعل المضارع إذا لم يأتي قبله ما ينصبه أو يجزمه، ويُبنى لو سبقته نون النسوة أو نون التوكيد، ويكون الفعل المضارع مرفوعاً بالضمة إذا أتى صحيح الآخر بحرف الألف مثل ينتصر أو نقرأ، ولو أتى معتل الآخر فيتم رفعه بالضمة المقدرة للتعذر مثل يسعى، تنسى، ولو جاء معتل الآخر حرف الواو أو الياء يكون مرفوعًا بالضمة المقدرة مثل تعلو، يقضي، ويُرفع بثبوت النون لو كان من أحد الأفعال الخمسة مثل تعلمون، يعلمون، ويتم رفع الفعل المضارع كالتالي في هذه الجملة (الأبناءُ لا يعصون الآباء)، يعصون فعل مضارع مرفوع بثبوت النون لأنه من أحد الأفعال الخمسة.

شاهد أيضًا: الفعل المضارع الذي سبق بحرف نصب

الفعل المضارع المنصوب

يكون الفعل المضارع منصوبًا لو أتت قبله أي من أدوات النصب ومنها( لن، كي، إذن، أن)، ويُنصب الفعل المضارع بالفتحة الظاهرة في الأمثلة التالية ( كي أدنو، ولن يلعبَ)، وينصب بالفتحة المقدرة للتعذر لو جاء معتل بالألف وسبقته أداة للنصب كأن نقول لن أرضى، أن يرى)، فالفتحة هنا مقدرة على الألف ولا تظهر.

ويُنصب الفعل المضارع بحذف النون لو كان أحد الأفعال الخمسة كأن نقول ( كي يلعبا، إذن تعلمي)، ويتم نصب الفعل المضارع كالتالي في هذه الجملة (لن تقطفَ الأزهار)، تقطف فعل مضارع منصوب بالفتحة الظاهرة على الآخر لأنه مسبوق بأداة نصب وهي لن.

الفعل المضارع المجزوم

يتم جزم الفعل المضارع لو أتى مسبوقًا بأي من حروف الجزم مثل (لما، لا الأمر، لم، لا الناهية والجازمة)، ويتم جزم الفعل المضارع لو أتي بشكل جواب أو فعل للشرط وكانت الأداة الشرطية جازمة، ويُجزم الفعل المضارع بالسكون لو أتى صحيح الآخر ووجود عامل جازم قبله كأن نقول لا تعبث، لم يكذب.

ويكون مجذوماً بحذف النون لو كان بين الأفعال الخمسة وسبقه حرف جزم مثل قول لا تندمي لتعلموا، ويتم جزمه بحذف حرف العلة إذا أتى معتل الآخر وأتي قبله حرف جزم، مثل قول لتدن، لم يسع، ويتم جزم الفعل المضارع كالتالي في هذه الجملة، (لتمش في طريق الحق)، اللام في لتمش هي لام الأمر وتمش فعل مضارع مجزوم لأنه مسبوق بلام الأمر وعلامة الجزم حذف حر العلة.

وفي النهاية نكون قد عرفنا إجابة تساؤل لا تنه عن خلق وتأتي مثله. تنه فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حيث تعرفنا في هذا الموضوع على علامات جزم الفعل المضارع ومتى يأتي مجزوما، وتناولنا علامات الإعراب الأخرى كالنصب والرفع وما هي الحالة الإعرابية لكلاً منها، ونرجو أن تجدو في هذا الموضوع الإجابة النموذجية عن السؤال المطروح.

40 مشاهدة