ما هو التبتل بين الرجل والمرأة

ما هو التبتل بين الرجل والمرأة

ما هو التبتل بين الرجل والمرأة، هو عنوان هذا المقال، ومعلومٌ أنَّ التبتلَ في اللغةِ يعني الانقطاعِ، وإنَّ معناه الاصطلاحي مأخوذٌ من معناه اللغويُّ، لكن هل معنى التبتلُ بينَ الرجلِ والمرأةِ بالصاطلاحِ له علاقة بالمعنى اللغوي؟ وما معناه؟ وما حكمه؟ وما هي أنواع التبتلِ، وما حكمُ كلِّ نوعٍ، وما الدليل الشرعي على ذلك؟ كلُّ هذه الأسئلة سيجد القارئ الإجابة عليها في موقع محتويات.

ما هو التبتل بين الرجل والمرأة

إنَّ التبتلَ في اللغةِ يعني الانقطاع، وإنَّ التبتلَ بينَ الرجلِ والمرأةِ يعني قيامهما بتركِ النكاحِ مطلقًا، وهو عبارة عن تبتلٍ مذمومٍ نهى الشرعُ الحنيفُ عنه،[1] ودليل ذلك الحديث الذي أخرجه البخاري في صحيحه عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- حيث قال: (جَاءَ ثَلَاثَةُ رَهْطٍ إلى بُيُوتِ أزْوَاجِ النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم، يَسْأَلُونَ عن عِبَادَةِ النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم، فَلَمَّا أُخْبِرُوا كَأنَّهُمْ تَقَالُّوهَا، فَقالوا: وأَيْنَ نَحْنُ مِنَ النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم؟! قدْ غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ وما تَأَخَّرَ، قالَ أحَدُهُمْ: أمَّا أنَا فإنِّي أُصَلِّي اللَّيْلَ أبَدًا، وقالَ آخَرُ: أنَا أصُومُ الدَّهْرَ ولَا أُفْطِرُ، وقالَ آخَرُ: أنَا أعْتَزِلُ النِّسَاءَ فلا أتَزَوَّجُ أبَدًا، فَجَاءَ رَسولُ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم إليهِم، فَقالَ: أنْتُمُ الَّذِينَ قُلتُمْ كَذَا وكَذَا؟! أَمَا واللَّهِ إنِّي لَأَخْشَاكُمْ لِلَّهِ وأَتْقَاكُمْ له، لَكِنِّي أصُومُ وأُفْطِرُ، وأُصَلِّي وأَرْقُدُ، وأَتَزَوَّجُ النِّسَاءَ، فمَن رَغِبَ عن سُنَّتي فليسَ مِنِّي).[2]

شاهد أيضًا: لماذا سميت فاطمة الزهراء بالبتول؟

أنواع التبتل

إنَّ للتبتلِ نوعين اثنين، أحدهما محمودٌ وثانيهما مذمومٌ، وفي هذه الفقرة من هذا المقال سيتمُّ تفصيلُ ذلك، وفيما يأتي ذلك:[3]

  • التبتلُ المحمود: هو انقطاع المرءِ إلى الله تعالى، مع إخلاص العبادة له، بعد أن يقضي الإنسانُ ما يحتاج إليه، وهذا النوعُ قد أمرَ الله -عزَّ وجلَّ- به، حيث قال الله تعالى: (وَاذْكُرِ اسْمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّلْ إِلَيْهِ تَبْتِيلاً).[4]
  • التبتل المذموم: وهو عبارة عن سلوكِ المرءِ لمسلكِ النصارى، في تركِ النكاحِ، والترهبِ في الصوامعِ، أو تركِ ما لذَّ وطابَ من اللحمِ، أو هو عبارة عن تشديد المرءِ على نفسه في عبادةِ الله -عزَّ وجلَّ- فتجده يصومُ الدهرَ كلَّه، أو يقومَ كلَّ الليلِ دائمًا، وهذا النوعُ من التبتلِ نهى عنه الشرعُ الحنيف، حيث قال الله تعالى: (وَرَهْبَانِيَّةً ابْتَدَعُوهَا مَا كَتَبْنَاهَا عَلَيْهِمْ إِلَّا ابْتِغَاءَ رِضْوَانِ اللَّهِ فَمَا رَعَوْهَا حَقَّ رِعَايَتِهَا).[5]

شاهد أيضًا: حذر النبي صلى الله عليه وسلم عن التهاجر والقطيعة بين المسلمين فقال

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي تمَّت فيه الإجابة على سؤال ما هو التبتل بين الرجل والمرأة ؟ حيث أنَّ التبتلَ هنا يأتي بمعنى انقطاع الرجلِ والمرأة عن النكاحِ مطلقًا، كما تمَّ بيانُ حكمِ ذلك، وفي ختام هذا المقال تمَّ بيان نوعي التبتلِ وتعريفهما وحكمِ كلِ نوعٍ.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , التبتل...معـناه وأنواعه , 29/5/2022
  2. ^ صحيح البخاري، , البخاري، أنس بن مالك، 5063، صحيح
  3. ^ islamweb.net , التبتل...معـناه وأنواعه , 29/5/2022
  4. ^ سورة المزمل: , آية 8
  5. ^ سورة الحديد: , آية 27
80 مشاهدة