ما هي اكبر عملية نصب في الامارات

كتابة أحمد سليمان -
ما هي اكبر عملية نصب في الامارات

ما هي اكبر عملية نصب في الامارات؟، مع انتشار الأخبار بأن رجل الأعمال الهندي بي أر شيتي في طريقه إلى الإمارات وهو الشخص المسؤول عن أكبر عملية نصب في تاريخ الإمارات، حتى عمت موجة غضب في الأوساط الإماراتية مما اضطر الحكومة الإماراتية إلى نفي الزيارة والتأكيد بأنه ممنوع من الدخول إلى الإمارات، فمن هو هذا الشخص وما هي تفاصيل أكبر عملية نصب في الإمارات هذا ما سنتناوله في سطور مقالنا هذا من موقع محتويات.

ما هي اكبر عملية نصب في الامارات

تعرض اثنى عشر بنكًا ومصرفًا محليًا في دولة الإمارات العربية المتحدة لأكبر عملية نصب واحتيال في البلاد خلال  الفترة الزمنية الممتدة من عام 2015م وحتى عام 2019م، وذلك على يد أحد المواطنين الهنود العاملين في السلك الدبلوماسي، حيث استطاع الاحتيال بمبلغ تجاوز 6.6 مليار دولارًا، معتمدًا على العلاقة التي تربطه مع حكومة دولة الإمارات في العديد من القضايا السياسية التي تهم الجانبين الإماراتي والهندي على مستوى المنطقة، حيث استطاع الفرار هاربًا بعد تنفيذ العملية خارج دولة الإمارات في محاولة منه الابتعاد عن أي مساءلة قد تطاله فيما لو بقي هناك وضد أي أحاكم قد تصدر ضده من المحاكم الإماراتية.

شاهد أيضًا: رسوم الإقامة الذهبية في دبي الإمارات 2022

السيرة الذاتية لصاحب أكبر عملية نصب في الإمارات

فيما يلي تورد أهم المعلومات الشخصيةللمواطن الهندي صاحب العملية الأكثر شهرةً في تاريخ دولة الإمارات:

  • الاسم: بي أر شيتي.
  • تاريخ ومكان الولادة: ولد في الهند بتاريخ عام 1947م.
  • العمر: 75 سنةً.
  • الجنسية: يمتلك الجنسية الهندية.
  • الديانة: مسيحي.
  • العمل: يعمل في السلك الدبلوماسي في الإمارات.
  • الإقامة الحالية: الهند.

شاهد أيضًا:

تفاصيل قصة أكبر عملية نصب في الإمارات

تتلخص القصة الأشهر والتي قام بها المواطن الهندي بي أر شيتي الذي جاء إلى الإمارات فقيرًا وخرج منها مليارديرًا، قام بي أر شيتي بتأسيس شركة Travele x للصرافة وشركة M M C للرعاية الصحية ، ولكن بعد حالة الركود الاقتصادية التي ضربت الأسواق الإماراتية وجد بي أر شيتي نفسه مضطرًا للاستدانة من البنوك والمصارف المحلية للحفاظ على ضمان استمرار عمل شركاته, فعملت البنوك والمصارف بتسهيل كافة القروض لهذه الشركات على الرغم من وضعه المالي الصعب والمتهاوي، لتستيقظ متأخرةً على خسارتها أكثر من ستة مليارات دولار ونص المليار خلال فترة زمنية قصيرة، وبناء على هذه العملية تم إقالة حاكم المصرف المركزي في الوقت الذي فر بي أر شيتي أخذًا معه مليارات الدولارات.

النتائج التي ترتبت عن عملية النصب

تم الكشف عن أكثر من 80 مؤسسةً ماليةً للانكشاف على رأسها بنك أبوظبي التجاري وبنك دبي الوطني وبنك دبي الإسلامي، كما أدى إلى انهيار نموذج الإمارات للحوكمة، كما أدت إلى إقالة حاكم مصرف المصرف المركزي الإماراتي، مما اضطر إلى إحداث العديد من التعديلات والتغيرات في أنظمة منح القروض للشركات والمؤسسات المتعثرة ماليًا كي لا تتكرر عميلة الاحتيال مرةً أخرى.

شاهد أيضًا: حقيقة تغيير إجازة نهاية الأسبوع في الإمارات

وبعد أن شارف مقالنا ما هي اكبر عملية نصب في الامارات على الانتهاء نكون قد تعرفنا على أكبر عملية نصب في تاريخ الإمارات وعلى تفاصيلها والسيرة الذاتية للشخص المنفذ لعملية الاحتيال.

1 مشاهدة