ما هي عاصمة الدولة الاموية

كتابة اية محمد - تاريخ الكتابة: 14 أكتوبر 2021 , 20:10
ما هي عاصمة الدولة الاموية

ما هي عاصمة الدولة الاموية هو سؤال من الأسئلة التي في معرفة إجابتها إثراء للثقافة العامة وتمكينٌ للمعلومات التاريخية الإسلامية، فإنَّ فترة حكم الدولة الأموية هي من أكبر وأعظم الفترات التي مرَّ بها تاريخ الدولة الإسلامية على مر العصور، ومن خلال سطور هذا المقال سنُعرَّف بالدولة الأموية، كما سنذكر ما هي عاصمتها، بالإضافة إلى التطرق إلى الحديث عن انهيار الدولة الأموية وسقوطها.

الدولة الاموية

الدولة الأموية هي أكبر دولة في الإسلام وثاني خلافة، وقد سُميَّت بهذا الاسم نسبًا لبنس أميَّة الذين حكموا هذه الدولة وتوارثوا حكمها بشكل عائلي، وقد تأسست الدولة الأموية بعد مقتل الخليفة الرابع من الخلفاء الراشدين عثمان بن عفان، وتولي معاوية بن أبي سفيان خلافة المُسلمين وذلك بعد تنازل الحسن عن الخلافة له، وقد تمتَّعت الدولة الإسلامية بالعصر الأموي بالكثير من الازدهار والنماء وانتشار الفتوحات.[1]

ما هي عاصمة الدولة الاموية

عاصمة الدولة الاموية هي دمشق، فقد عمل الخليفة الأموي الأول معاوية بن أبي سفيان على نقل عاصمة البلاد من الكوفة إلى دمشق، وذلك بعد فتحها بالكامل في معركة اليرموك، وقد شهدت دمشق الكثير من الازدهار في عهد الدولة الأموي والذي أدَّى إلى انتقال بعض القبائل للعيش على ضفاف نهر بردى، بالإضافة إلى انتقال بعض الصحابة الكرام إليها وبعض زوجات الرسول صلَّى الله عليه وسلَّم.[2]

دمشق في العهد الاموي

جعل الأمويّون من دمشق عاصمة للدولة الأموية، وعملوا بعد ذلك على تطوير هذه المدينة وإنشائها بشكل مُنَّظم وجميل، حيث عمل الخليفة يزيد بن معاوية على شق نهر يزيد من نهر بردى والذي يهدف إلى تروية أكبر مساحة من الأراضي الزراعية، كما عمل على تنظيم الطرقات وإحداث طرقات بين المدن لتسهيل حركة التنقل بينها وربطها ببعضها البعض،  وقد بنى الأمويّون أيضًا في دمشق الكثير من القصور الفارهة التي كانوا يقصدونها بهدف التنزه وممارسة الرياضة، كما تمَّ بناء الجامع الأموي الكبير والذي صُمم بشكل معماري جميل، وأُسرف في تزيينه وزخرفته بالفسيفساء، بالإضافة إلى كل ما سبق فقد شهدت دمشق ايضًا في عهد الأمويين الكثير من الازدهار الثقافي والنهضة التعليمية.

انهيار الدولة الاموية

عندما يزيد الشرخ بين الحكَّام في الدولة والشعوب التي يحكموه، وعندما ينفص الفكر والعقل في الدولة عن القوى العاملة، لا بدَّ من حدوث شرخ في المجتمع والدولة والذي يُؤدي بدوره إلى الانهيار والسقوط، فقد اعتمدت الدولة الأموية في اختيار خلفائها على مبدأ الوراثة ضمن العائلة، وهي طريقة غير شرعية تُعطي الأولوية في الحكم لمن هو ليس أهلًا لذلك، وإنَّ ذلك أدَّى إلى وصول حكَّام جبابرة غير مُنصفين ولا عادلين إلى الحكم، وقد استمر ذلك إلى أنَّ وصلت الدولة إلى مرحلة التصدّع والضعف ومن ثم الانهيار، الذي حدث في عام 132 للهجرة.[3]

شاهد أيضًا: استمرت الدولة الأموية 91عاماً وكان آخر خلفائها

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام المقال الذي سلَّط الضوء على أحد أعظم المراحل التي مرَّت بها الدولة الإسلامية وهي فترة حكم الدولة الأموية، كما عرَّف ما هي عاصمة الدولة الاموية، بالإضافة إلى التعريف بمدينة دمشق أثناء حكم الدولة الأموية لها، وأخيرًا تمَّ ذكر أبرز الأسباب التي أدّت إلى انهيار الدولة الأموبة وسقوطها.

المراجع

  1. ^ wikiwand.com , الدولة الأموية , 14/10/2021
  2. ^ wikiwand.com , دمشق , 14/10/2021
  3. ^ islamstory.com , أسباب سقوط الدولة الأموية , 14/10/2021
14 مشاهدة