متى يكبر بطن الحامل البكر

كتابة يسرى ياسر -
متى يكبر بطن الحامل البكر

متى يكبر بطن الحامل البكر ؟، حيث أن فترة الحمل هي تلك الفترة التي يكون فيها الجنين في بطن الأم منذ تخصيب البويضة وحتى موعد الولادة، وتعتبر هذه الفترة من الفترات المهمة في حياة كل سيدة وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال كما سنتعرف على أهم المعلومات عن فترة الحمل وأعراضها والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

كيف يحدث الحمل

تعتبر فترة الحمل من الفترات المهمة التي تحدث لمعظم السيدات وتشمل فترة الحمل تلك الفترة التي يتواجد فيها الجنين في بطن الأم، ويحدث ذلك عن طريق تلقيح وتخصيب البويضة التي يتم إنتاجها من جسم المرأة بواسطة حيوان منوي يتم إنتاجه من جسم الرجل، ويحدث ذلك في العلاقة الحميمية حيث تقوم المبايض عند المرأة بإنتاج بويضة واحدة كل ٢٨ يوم، وخلال العلاقة الحميمية يفرز الرجل السائل المنوي الذي يحتوي على كمية كبيرة من الحيوانات المنوية حيث يقوم واحد منها فقط بتخصيب البويضة وبعد ذلك تقوم البويضة بإحاطة نفسها بالغلاف العازل الذي يعمل على منع دخول أي حيوانات منوية أخرى إلى البويضة، وبعد ذلك تنغرس هذه البويضة في الرحم وتظل في النمو حتى يتكون الزيجوت الذي يستمر في النمو طوال شهور الحمل حتى تتم عملية الولادة، وتكون مدة الحمل عند أغلب السيدات هي حوالي تسعة أشهر كما أنها قد تكون أقل أو أكثر من ذلك بأسابيع قليلة حسب طبيعة الحمل وحالة كلا من الأم والجنين.[1]

شاهد أيضًا: الفرق بين انتفاخ البطن والحمل

متى يكبر بطن الحامل البكر

يكبر بطن الحامل البكر بعد الانتهاء من الشهر الثالث والدخول في الشهر الرابع وتحديدًا بعد مرور أسبوعين من الشهر الرابع، ويمكن القول أن بطن المرأة الحامل بشكل عام تبدأ في الظهور ما بين الأسبوع الثاني عشر والأسبوع السادس عشر من الحمل تبعًا لمجموعة من العوامل، كما أنها يمكن أن تظهر قبل أو بعد هذه المدة تبعًا للتغيرات المختلفة الموجودة بين كل امرأة والأخرى، حيث في بداية ظهور البطن تكون على شكل انتفاخ صغير قد لا يلاحظه الكثير من الناس بينما تحب المرأة رؤية هذا الشكل وتنتظره حيث أنه يدل على كبر حجم الجنين بمرور الأيام، وبعد ذلك وبمرور شهور الحمل تبدأ البطن أن تكبر شيئًا فشيئًا كلما ازداد الجنين في الحجم والطول حتى تصل المرأة إلى مرحلة الولادة وهي تلك المرحلة التي يكون فيها الطفل في أقصى حجم له داخل بطن الأم.[2]

ما هي العوامل التي تؤثر على ظهور بطن الحامل

توجد الكثير من العوامل التي يمكن أن تؤثر على ظهور بطن المرأة الحامل وهو ما يؤدي إلى حدوث اختلاف بين توقيت ظهور البطن من امرأة لأخرى وكذلك شكل البطن وتتمثل أهم العوامل التي تؤثر على ظهور بطن الحامل فيما يلي:[2]

  • وزن المرأة الحامل: بالطبع يلعب وزن المرأة الحامل دور مهم في ظهور البطن حيث أن المرأة التي تمتلك وزن زائد تظهر بطنها بصورة أوضح من المرأة النحيفة.
  • طول المرأة الحامل: حيث أن المرأة الحامل الطويلة لا تظهر البطن بالوضوح الذي تظهر به على المرأة القصيرة وذلك لأن المرأة الطويلة يتمدد لديها الرحم إلى أعلى ليستوعب الجنين وذلك لوجود مجال يمكن أن يتمدد فيه لأعلى على عكس المرأة القصيرة التي لا يوجد لديها فرصة لذلك وبالتالي يتمدد الرحم لديها نحو الخارج مما يسبب كبر البطن.
  • التعرض للسمنة خلال فترة الحمل: حيث في كثير من الأحيان يمكن أن تتعرض المرأة لزيادة في الوزن خلال فترة حملها مما يجعل البطن ظاهرة بشكل أكبر.
  • كمية السائل الأمينوسي: حيث أن السائل الأمينوسي هو ذلك السائل الذي يحيط بالجنين في بطن الأم خلال فترة الحمل وبالتالي فإن زيادة كمية هذا السائل تؤدي إلى زيادة حجم البطن بينما نقصه يؤدي إلى صغر حجم البطن.
  • عدد مرات الحمل: حيث أن المرة الأولى التي تحمل فيها المرأة تتأخر فيها البطن في الظهور مقارنةً بالحمل للمرة الثانية أو الثالثة.
  • ممارسة التمارين الرياضية خلال فترة الحمل: حيث أن المرأة الحامل التي تقوم بممارسة التمارين الرياضية خلال فترة الحمل يكون لديها بطن أصغر عند مقارنتها باللواتي لا يمارسن الرياضة.

شاهد أيضًا: اسباب تحجر بطن الحامل

أسباب صغر حجم بطن الحامل

في بعض الأحيان قد يكون صغر حجم بطن المرأة الحامل أمر طبيعي ولا يستدعي القلق ولكن في أحيان أخرى قد يدل صغر حجم البطن إلى مشكلة صحية معينة، وتشمل الأسباب العامة التي تؤدي إلى صغر حجم البطن لدى الحامل خلال فترة الحمل ما يلي:[2]

  • الجينات الوراثية حيث عندما تنتمي الحامل إلى عائلة تمتلك السيدات فيها بطون صغيرة خلال فترة الحمل تكون هي عرضة لذلك أيضًا.
  • سوء التغذية وعدم حصول الحامل على النظام الغذائي المناسب مما يؤدي إلى نقص وزنها ونقص وزن الجنين.
  • إصابة الحامل بأحد الأمراض المزمنة مثل ارتفاع نسبة السكر في الدم أو ارتفاع ضغط الدم أو الإصابة بأحد أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • إصابة الحامل بفقر الدم.
  • تدخين السجائر وشرب الكحول.
  • الحمل في سن صغيرة.

أسباب كبر حجم بطن الحامل

في بعض الأحيان قد تكبر بطن الحامل عن الطبيعي مما يثير التساؤلات والدهشة ومن أهم الأسباب التي تؤدي إلى ذلك ما يلي:[2]

  • الإصابة بالانتفاخ والغازات المتراكمة في البطن.
  • وجود خطأ في حساب عدد شهور الحمل.
  • زيادة وزن الحامل.
  • صغر حجم جسم الحامل.
  • الحمل بتوأم.
  • الحمل للمرة الثانية أو الثالثة.

هل يمكن أن يكبر بطن الحامل البكر قبل نهاية الشهر الثالث

الإجابة نعم هناك بعض الحالات الاستثنائية التي يمكن أن تكبر فيها بطن الحامل قبل نهاية الشهر الثالث من الحمل مثل عندما تكون المرأة مصابة بانتفاخ أو زيادة كمية الغازات في البطن نتيجة الحمل، وكذلك السمنة التي قد تعاني منها المرأة والتي قد تؤدي إلى ظهور البطن بشكل مبكر عن التوقيت الطبيعي، حيث أن بطن المرأة الحامل بشكل عام تبدأ في الظهور ما بين الأسبوع الثاني عشر والأسبوع السادس عشر من الحمل وتؤثر العديد من العوامل في التوقيت الذي تظهر فيه البطن، كما أنها يمكن أن تظهر قبل أو بعد هذه المدة تبعًا للتغيرات المختلفة الموجودة بين كل امرأة والأخرى.[2]

شاهد أيضًا: ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني

كيف تختلف حجم البطن من حالة إلى أخرى

بالطبع يختلف حجم البطن وتوقيت ظهورها من امرأة لأخرى وحسب أيضًا عدد مرات الحمل على سبيل المثال المرة الأولى التي تحمل فيها المرأة تتأخر فيها البطن في الظهور مقارنةً بالحمل للمرة الثانية أو الثالثة، كما أن حجم البطن نفسه في الكثير من الأحيان يكون صغير في المرة الأولى عن باقي المرات الأخرى، كما أن المرأة التي تحمل بتوأم تظهر لديها البطن بشكل مبكر فهي تظهر في الشهر الثالث تقريبًا كما أنها تكون أكبر من حجم بطن المرأة الحامل في طفل واحد فقط.[2]

هل يمكن معرفة الحمل بذكر أو الحمل بأنثى عن طريق شكل البطن؟

كان يعتقد قديمًا أن شكل البطن يختلف حسب اختلاف جنس الجنين حيث ترتفع البطن إذا كانت المرأة حامل بأنثى بينما لا ترتفع البطن إذا كانت المرأة حامل بذكر، ولكن بالطبع هذا الاعتقاد غير صحيح لأنه لا توجد أي علاقة بين شكل البطن وجنس الجنين، حيث لا تختلف شكل البطن عند الحمل بالذكور عنها عند الحمل بالإناث ولا يمكن معرفة جنس الجنين عن طريق شكل البطن، لكن الطريقة الوحيدة المؤكدة التي يمكن بها معرفة نوع الجنين هي تصوير الجنين بالسونار من أجل معرفة نوعه بعد تكون الأعضاء التناسلية لديه.

علامات الحمل

توجد العديد من الأعراض والعلامات التي تدل على حمل المرأة والتي يمكن الاستدلال منها على وجود حمل حتى يتم التأكد من ذلك عن طريق إجراء اختبار الحمل وتتمثل أهم هذه العلامات فيما يلي:[1]

  • عدم نزول الدورة الشهرية.
  • الغثيان والقيء خاصةً في الصباح.
  • الشعور بالتعب وعدم القدرة على القيام بالمجهود.
  • كثرة النوم.
  • الشعور بالألم والتقلصات في منطقة أسفل البطن.
  • كثرة التبول.
  • الإمساك.
  • الشعور بالحزن والتغيرات المزاجية.
  • صداع الرأس.
  • اشتهاء بعض أنواع الأطعمة وكره تناول بعض الأنواع الأخرى.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.

شاهد أيضًا: هل النوم على الظهر يضر الجنين ؟ والوضعية الصحيحة لنوم الحامل

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال متى يكبر بطن الحامل البكر؟، كما نكون قد تعرفنا على أهم المعلومات عن العوامل التي تؤثر على ظهور بطن الحامل وكذلك أسباب صغر وكبر بطن المرأة الحامل وأهم الأعراض والعلامات التي تدل على الحمل والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ Healthline.com , Early Pregnancy Symptoms , 15/01/2022
  2. ^ Healthline.com , When Does Your Baby Bump Start to Show? , 15/01/2022
253 مشاهدة