من ادوات النداء اي وايا ويا

كتابة نور محمد -
من ادوات النداء اي وايا ويا

من ادوات النداء اي وايا ويا هل العبارة صحيحة أم خاطئة حيث أن الأساليب في اللغة العربية لها تراكيب تختلف عن بعضها البعض، ولبعضها عدة أدوات معينة تستخدم لتميزها عن غيرها، كأسلوب النداء والنهي والنفي، حيث من أدوات النداء “يا” ومن أدوات النهي “لا” ومن أدوات النفي “لم”.

من ادوات النداء اي وايا ويا

من ادوات النداء اي وايا ويا ؟ العبارة صحيحة، وأسلوب النداء هو أسلوب إنشائي تركيب لغوي يستخدم للتنبيه المخاطب بالحديث المراد قوله أو بالطلب المراد طلبه، مثل: يا محمد ذاكر دروسك، ويتكون النداء من ركنين رئيسين هما: “الأداة المستخدمة في النداء + المنادي” مثل: يا علي، يا طارق، يا رقية، وأدوات النداء هي: “يا، أيا، هيا، أي، الهمزة” ولم يذكر في القرآن الكريم من تلك الأدوات سوى “يا”، ولكل أداة استخدام مختلف عن الباقية، مثل:

  • يا: تستخدم للنداء في المطلق سواء كان للبعيد أو للقريب، مثل: يا علي، يا محمد، يا طارق، يا حسن، يا زينب.
  • أيَا، هَيَا: تستخدم لنداء البعيد، مثل: أيا محمد، أيا عمرو، أيا عائشة، هيا إسراء، هيا عبد الرحمن.
  • أي: تستخدم لنداء القريب، مثل: أي محمد، أي خديجة، أي رقية، أي فاطمة.
  • الهمزة “أ”: تستخدم لنداء القريب، مثل: أمحمد، أعمر، أسيد، أعبد الله.

شاهد أيضًا: اين اسلوب النداء الصحيح في ما يلي

أسلوب النداء في القرآن الكريم

لم يرد أي أداة من أدوات النداء في القرآن الكريم سوى أداة واحدة وهي “يا” لكنها وردت مرات عدة لأغراض عدة مختلفة، مثل:

  • الاستعطاف: مثل قول الله عز وجل: “قال يبنؤمِّ لا تأخذ بلحيتي ولا برأسي”.
  • التعظيم والتبجيل: مثل قول الله تعالى: “يا أيُّها الرسولُ بلِّغ ما أنزل إليك من ربِّك”.
  • التحدي والتعجيز: مثل قول الله عز وجل مثل قول الله تعالى: “يا مَعْشَرَ الجنِّ والإنسِ إنْ اسْتَطَعْتُمْ أنْ تَنْفُذُوا مِنْ أقطارِ السمواتِ والأرضِ فانْفُذُوا”.
  • التشنيع: مثل قول الله عز وجل: “يا أهلَ الكتابِ قد جاءَكُم رَسُولُنا يُبَيِّنُ لكم كثيراً مِمَّا كُنتُم تُخْفُونَ من الكتابِ ويعفوا عن كثير”.
  • نداء الناس: مثل قول الله تعالى: “يا أيّها الإنسانُ ما غرّك بربِّك الكريم” وقول الله تعالى: “يا أيّها الإنسانُ إنك كادحٌ إلى ربِّك كدحاً فملاقيه”.

إعراب أدوات النّداء

أدوات النداء تختلف في إعرابها عن بعضها البعض، كالآتي:

  • يا ناصر الضعفاء، أعزك الله: حيث “يا” أداة نداء مبنية على السكون ولا محلّ لها من الإعراب.
  • أيا علي، انتبه لمذاكرتك: حيث “أيا” تعتبر أداة نداء لا محل لها من الأعراب مبنية على السكون.
  • هيا باغيَ العز، أبشر: حيث “هيا” أداة نداء لا محل لها من الأعراب مبنية على السكون.
  • أيْ مرأة، احذري البغيَ: ” أي” أداة نداء لا محل لها من الإعراب مبنية على السكون.
  • أشيخ، جزاكم الله خيرًا: الهمزة أداء نداء لا محل لها من الإعراب مبنيّة على الفتح.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن من ادوات النداء اي وايا ويا حيث أن أسلوب النداء هو أسلوب إنشائي تركيب لغوي يستخدم للتنبيه المخاطب بالحديث المراد قوله أو بالطلب المراد طلبه، وله خمسة أدوات هي: “يا، أيا، هيا، أي، الهمزة”.

37 مشاهدة