من الذي كناه الرسول بأبي المساكين

كتابة نور محمد -
من الذي كناه الرسول بأبي المساكين

من الذي كناه الرسول بأبي المساكين من الصحابة حيث أن الصحابة هم أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم فهم الذين آمنوا به وجاهدوا في سبيل الله بأرواحهم وأنفسهم في سبيل الدعوة إلى الإسلام وكانوا يلقبون بالعديد من الألقاب أثناء عهد الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وذلك بحسب مواقفهم الشجاعة في الحياة أو في الغزوات وسوف نتعرف من الذي لقب بأبي المساكين.

من الذي كناه الرسول بأبي المساكين

الذي كناه الرسول بأبي المساكين هو الصحابي الجليل جعفر بن أبي طالب ويوجد صلة قرابه بينه وبين الرسول صلى الله عليه وسلم فهو ابن عمه وصهره وهو يعد الأخ الأكبر للخليفة علي بن أبي طالب ولقد تم تسميته بأبي المساكين وذلك لأنه كان دومًا يحب الجلوس مع المساكين والتحدث إليهم لذلك قد حظى بحب الرسول صلى الله عليه وسلم لأنه كان من أكثر الناس خدمة للفقراء والمساكين.

نشأة جعفر بن ابي طالب

ولد جعفر بن أبي طالب بين عبد المطلب في منطقة تهامة في مكة المكرمة وأبوه هو أبو طالب عم النبي صلى الله عليه وسلم  وهو من أشراف القبائل العربية وكان جعفر من أوائل الأشخاص الذين قد دخلوا في الإسلام حيث أحب الدعوة الإسلامية قبل أن يجتمع المسلمون في دار الأرقم وقد كان جعفر يجهز نفسه للاستعداد للدعوة إلى الدين الإسلامي وكان دائمًا يتعرض للأذى من قوم قريش ولكنه كان دائمًا صابرًا محتسبًا أذيته في سبيل الدعوة إلى الإسلام.

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الملقب بداهية العرب

إسلام جعفر بن أبي طالب

كان جعفر بن أبي طالب من أوائل الناس الذين دخلوا في الدين الإسلامي فقد سبق جميع أبناء قبيلته وانضم إلى صفوف المسلمين وهاجر معهم إلى الحبشة وفي يوم فتح مدينة خيبر ذهب جعفر إلى المدينة المنورة وكانت توجد علاقة مؤاخاة بينه  وبين  معاذ بن جبل الخزرجي حيث أخى النبي صلى الله عليه وسلم بينهما في حادثة المؤاخاة التي كانت بين الأنصار وبين المهاجرين.

تلقيب جعفر بن أبي طالب بذو الجناحين

لقد لقب  الرسول صلى الله عليه وسلم جعفر بن أبي طالب بذو الجناحين ولقب أيضًا بالطيار في عصر الرسول صلى الله عليه وسلم وذلك لأنه كان دومًا يتحمل مشقة الدعوة وبذل كل ما في جهده لنشر الدين الإسلامي ولقد أخذ هذا اللقب في يوم غزوة مؤته عندما أخذ الراية بيده اليمنى فقطعت فأخذها بشماله فقطعت فقام باحتضانها حتى قتل لذلك فجزاؤه جناحين في الجنة يطير بهما حيث شاء .

هجرة جعفر بن أبي طالب إلى الحبشة

لقد قام جعفر بن أبي طالب بالهجرة إلى الحبشة و اصطحب معه أسماء بن عميس زوجته وذلك بعد أن أخذ الإذن من النبي بالهجرة وكان يحكم الحبشة ملك عادل يسمى النجاشي كان يعرف عنه أنه لا يظلم أحد ويحكم بالعدل بين الناس وعندما وصل جعفر الى الحبشة التقى بالنجاشي وشرح له قواعد الدين الإسلامي وقد اقتنع النجاشي  بكلام جعفر ورق قلبه وانشرح صدرة للإسلام وعندما تأكد أن الدين الإسلامي يدعوا إلى نفس ما كان يدعو له نبي الله عيسى عليه السلام اعتنق النجاشي الدين الإسلامي .

في نهاية المقال نكون قد تعرفنا على من الذي كناه الرسول بأبي المساكين وهو جعفر بن أبي طالب ابن عم الرسول كما تعرفنا على نشأته وإسلامه ولماذا لقب جعفر بن أبي طالب بذو الجناحين وذلك لأنه يداه قد قطعت في غزوة مؤته أثناء أخذه لراية الدين الإسلامي وذكرنا أيضًا هجرته مع زوجته إلى الحبشة وإسلام ملك الحبشة على يده.

79 مشاهدة