من المظاهر الحسنه يوم العيد

كتابة سحر - تاريخ الكتابة: 14 سبتمبر 2021 , 08:09
من المظاهر الحسنه يوم العيد

من المظاهر الحسنه يوم العيد بالنسبة للمسلمين فأيام العيد هي أيام بهجة وفرحة وسعادة في النفوس، ينتظرها الناس كل عام، وتبدأ هذا المظاهر منذ بداية الساعات الأولى،  فهي فرحة للصغار والكبار والنساء والرجال، ويتم الإعداد للعيد من قبل قدومه، من خلال شراء الملابس الجديدة و الطعام وشراء الحلوى وغيرها من الأشياء المبهجة، فهي أيام الفرح والسعادة والسرور للجميع.

من المظاهر الحسنه يوم العيد

من المظاهر الحسنه يوم العيد و هو التطهير والاغتسال وارتداء الملابس الجديدة، بالإضافة إلى إفشاء السلام بين الأصدقاء والأهل والجيران، وصلة الرحم، تبادل المأكولات والحلويات بين الناس، وينتظر المسلمون العيد كل عام سواء كان عيد الفطر، وسمى كذلك لأنه يأتي بعد صيام شهر رمضان المعظم، وعيد الأضحى الذى يضحى فيه المسلمون بالأغنام والأبقار أسوة بنبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسّلام ويتم التوزيع على الأهل والفقراء، ومن هذه المظاهر ما يلى:

  • التطهر والاغتسال ولبس الملابس الجديدة، حيث أن الاغتسال والتطهر سنة من سنن الرسول (ص)،  أوصانا بها في أي من العيدين الفطر والأضحى قبل العيد بأن يغتسل ويتطهر ونضع العطور والزينة قبل الخروج لصلاة العيد.
  • التكبير والخروج لصلاة العيد، فهي من السنن المؤكدة التي أوصانا بها النبي(ص)، حيث يقوم المسلمون بالتكبير، الله اكبر الله اكبر لا إله إلا الله الله اكبر ولله الحمد الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا، أثناء الذهاب والعودة من صلاة العيد، لتأدية صلاة العيد في المساجد والساحات المخصصة لها، حيث أنها تعد من المظاهر المبهجة للعيد.
  • إلقاء السلام وعبارات التهنئة والتبريكات المختلفة باختلاف البلدان، مثل كل عام كل عام وانتم بخير، عساكم من عواده، وغيرها من عبارات التهنئة.
  • اجتماع الأهل والعائلة بعد صلاة  العيد، وتناول الإفطار معا، أو الإعداد للأضحية في عيد الأضحى، وتناول العائلة اطراف الحديث، وتقديم كرم الضيافة،  مما يشع الود والسعادة في نفوس الناس والتقارب بين العباد مما يؤدى إلى مجتمع مترابط.
  • القيام بالزيارات العائلية وزيارات الأصدقاء والجيران أثناء العيد، يعد من مظاهر الفرح والابتهاج بقدوم العيد، حيث يقوم الناس بزيارة الأهل والجيران مما يشع في قلوبهم المحبة والود والسعادة.
  • كما أن اعتادت النساء صنع الحلوى والطعام الخاص بالعيد، كالكعك والبسكويت والحلويات وغيرهم باختلاف البلدان، وأكلها وتقديمها للقادمين في زيارات العيد.

شاهد أيضًا: ابرز المظاهر التي احبها في العيد

العادات الطيبة في العيد

ومن العادات التي تعد من مظاهر الفرحة بالعيد تقديم العيدية  للأطفال، وهى وإعطائهم مبلغ من النقود لشراء الحلوى مما يشعرهم بالسعادة والبهجة، ويقوم الناس بالتجهيز للعيد من خلال عمل الزينة، في الشوارع والمنازل وكذلك الإضاءات المختلفة تعليق حبال مصنوعة من الزينة الملونة وحبال الإضاءة احتفالًا بقدوم العيد، يستغل العباد الفرصة في العيد، لصلة الأرحام والتواصل مع الأهل والعائلة وأصحاب الحقوق، فهو فرصة عظيمة لزيارة وتجمع الأهل وصلة الرحم التي أوصانا بها الإسلام، مما يؤدى إلى  إدخال السرور وكسب الأجر والثواب في نفس الوقت، كما أن العيد فرصة ذهبية لإنهاء الخصام والمشاحنات بين الناس، وفتح أبواب جديدة للتصالح والعفو بين المتخاصمين، من خلال الزيارات والتقارب بين الناس وإنهاء الخلافات، إخراج الصدقات والأموال للمحتاجين والفقراء، وشراء الملابس الجديدة للأطفال والنساء، مما يظهر نوع من أنواع التكافل بين أفراد المجتمع.

شاهد أيضًا:  اجمل صواني العيد والتوزيعات 2021 جديدة ومميزة 1442

المظاهر الحسنة في العيد عن البلاد والشعوب

تقوم بعض الشعوب في البلدان المختلفة بتوزيع الحلوى والطعام على المارة بالشوارع، احتفالًا بالعيد، ويظهر هذا المحبة والتآلف بين الناس وتختلف الاحتفال بمظاهر العيد من بلد لأخرى  بالشعوب مثل:

  • المغرب: يقوم الشعب المغربي بالتجهيز للعيد بتزين النساء بالحناء والرسم على الأيدي والأرجل، ويرتدى الشعب المغربي الزي التقليدي لديهم وهو الجلباب الأبيض، وتحضير الأكلات المختلفة وتعد من أشهرهم  أكلة تسمى التقلية.
  • الجزائر: يقوم الشعب الجزائري بعمل مسابقات في الأعياد مثل مسابقة الكباش والتي تعد في عيد الأضحى المبارك، حيث وجود حشد كبير من الناس والجماهير ومشاهدة مصارعة بين الكباش والخراف والكبش الفائز هو من يصمد للنهاية.
  • بلاد الأردن وفلسطين: يعتاد الناس على توزيع الحلوى بمختلف أنواعها على المارة في الشوارع أثناء العيد.

من المظاهر الحسنه يوم العيد وهو ما نجد أن الناس تنتظر العيد في كل البلدان كل عام بشوق ولهفة وحفاوة واحتفال، وأن العيد من فضل الله على العباد ووجب على الناس حمد الله وشكره في هذه الأيام المباركة.

7 مشاهدة