من مهارات القراءة الجهرية

من مهارات القراءة الجهرية

من مهارات القراءة الجهرية من أكثر الأشياء التي يهتم بمعرفتها الأشخاص الذين يهتمون بالقراءة، حيث تتعدد مهارات القراءة فمنها المهارات الخاصة بالقراءة الصامتة ومهارات القراءة الجهرية، والمقصود بالقراءة الجهرية هي القراءة بصوت مسموع، ويجب التأكد في القراءة الجهرية من قواعد اللغة والنطق بشكل صحيح، وسلامة الألفاظ ومراعاة مخارج الحروف.

من مهارات القراءة الجهرية

هناك بعض المهارات التي يمكن اعتبارها من مهارات القراءة الجهرية الهامة أو الأساسية وسوف نتعرف عليها مع شرحها بشكل تفصيلي:

مهارة القراءة باستخدام الشفتين

ما يميز القراءة الجهرية عن غيرها من أنواع القراءة هو استخدام الشفتين وكذلك عضلة اللسان والحنجرة لإخراج الكلمات بصوت محدد للتعبير عن الكلمات المكتوبة أمام الشخص، ويكون هناك تزامن في حركات الشفاه لتوضيح معنى محدد مثلاُ عند قراءة الشعر، أو ترجمة الرموز في اللغة أو نطق الكلمات الغير مسموعة.

دقة القراءة

ويأتي ذلك من خلال إدراك العبارات بشكل جيد ومراعاة مخارج الحروف ووجود بعض التغيرات عند اجتماع حروف معينة مع بعضها البعض، كما يجب مراعاة التقطيع والتنقيط في العبارات، والوقوف عند بعض الكلمات لإظهار معناها.

كما تتضمن تجنب اللبس مع ضبط السكنات والحركات، والقراءة التعبيرية للمعنى وإظهار التأثر بكلمات معينة من خلال قسمات الوجه من خلال التفاعل مع المادة المقروءة ومراعاة السرعة المناسبة عند القراءة، ومراعاة القواعد اللغوية المختلفة.

فهم المعنى

يجب أن يفهم القارئ المعاني المختلفة في القراءة التي يُلقيها على مسامع الآخرين حتى يتمكن من توصيل وتوضيح الغاية منها لهم بالشكل الصحيح، فلو لم يتمكن من فهم معنى ما يقرأه فلن يستطيع نقله لغيره لذلك فإن فهم المعنى من مهارات القراءة الجهرية الهامة.[1]

شروط القراءة الجهرية

هناك بعض الشروط التي يجب أن تتوفر في القراءة الجهرية، ومنها ما يلي:

  • الوقوف عند الكلمات التي يلزم الوقوف عندها لراحة القارئ، أو كان يليها علامات ترقيم، وكذلك لكي يأخذ المستمع وقته في فهم معاني الكلمات.
  • الاهتمام بالحركات الإعرابية، ومراعاة تشكيل الكلمات بالشكل الصحيح حتى لا يكون هناك أي نوع من الأخطاء اللغوية.
  • يجب أن يمتلك القارئ مهارة التحكم في الصوت والتعرف على الصوت المناسب لنطق الكلمات، وما هي الكلمات التي يجب أن يرفع فيها صوته أو يخفضه وتوصيل وتوضيح المعاني للمستمع بشكل جيد.
  • ينبغي أن يتميز القارئ بصوت واضح لكي يتمكن المستمع من فهم المراد من المادة المقروءة بشكل واضح.
  • يجب أن يمتلك القارئ سريعة بديهة حتى يتمكن من فهم العبارات التي تتطلب ذلك، وكذلك لكي يتمكن من التعبير عنها بطريقة مفهومة وواضحة.
  • ضرورة تمتع القارئ بمخارج سليمة للألفاظ حتى لا يتعرض للحرج أو يتسبب في إصابة المستمع بالملل وعدم الاهتمام.

شاهد أيضًا: من عمليات القراءة التمهيدية السريعة

مميزات القراءة الجهرية

هناك العديد من المميزات التي تعود على الطفل أو المستمع عند الاستماع للقراءة الجهرية وتكمن أهمية القراءة الجهرية ومميزاتها فيما يلي:

  • أن يتعود الطفل على إخراج الحروف بالشكل الصحيح.
  • أن يتعود الطفل على الاهتمام بعلامات الترقيم وقواعد اللغة.
  • امتلاك الأطفال لمهارة القاء الخطب والقراءة الجهرية.
  • التمكن من ترسيخ الإحساس بجمال المفردات اللغوية المختلفة.
  • تُعتبر القراءة الجهرية بمثابة أداة لتعليم المواد المختلفة الأخرى.
  • تُعطي القدرة على تحقيق الذات وتنمية روح الجماعة.

عيوب القراءة الجهرية

هناك بعض العيوب بالقراءة الجهرية بالرغم من مزاياها المختلفة، وتتضمن ما يلي:

  • يمكن أن تكون مصدر للإزعاج للأشخاص الغير راغبين للاستماع للقراءة بصوت مرتفع.
  • تحتاج لوقت أطول بالمقارنة مع القراءة الصامتة.
  • تحتاج لبذل مجهود أكبر من ذلك المبذول في القراءة الصامتة.
  • تتطلب التوقف في الكثير من المقاطع والجمل وهو ما لا تحتاجه القراءة الصامتة.[2]

وبذلك نكون قد عرفنا أنه من مهارات القراءة الجهرية استخدام الشفتين ودقة القراءة وغيرها من المهارات الأخرى التي يجب على كل فرد تعلمها حتى تكون قراءته صحيحة تمامًا وخالية من أي أخطاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات