من هو المنان في الحديث

من هو المنان في الحديث

من هو المنان في الحديث؟، معلومٌ أنَّ الشرع الحنيف حثَّ على الآداب الفاضلة، ونهى عن كلِّ ما يؤذي الغير، حتى لو كان هذا الأذى بالكلمة، وقد بيَّن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عقوبة المنان في الآخرة من خلال حديثٍ شريفٍ، فما نصُّ هذا الحديثُ؟ ومن هو المنان المقصود في هذا الحديثِ؟ وما شرح الحديث؟ كلُّ هذه الأسئلة سيجد القارئ الإجابة عليها في هذا المقال الذي يطرحه موقع محتويات.

نص الحديث الشريف

أخرج الإمام مسلم في صحيحه عن أبي ذر الغفاري -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنَّه قال: (ثَلاثَةٌ لا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ يَومَ القِيامَةِ: المَنَّانُ الذي لا يُعْطِي شيئًا إلَّا مَنَّهُ، والْمُنَفِّقُ سِلْعَتَهُ بالحَلِفِ الفاجِرِ، والْمُسْبِلُ إزارَهُ. وفي رواية: ثَلاثَةٌ لا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ ولا يَنْظُرُ إليهِم ولا يُزَكِّيهِمْ ولَهُمْ عَذابٌ ألِيمٌ).[1]

من هو المنان في الحديث الشريف

يعدُّ المنان المقصود بالحديث الشريف هو الإنسان الذي يمنُّ بالعطاء بعد تقديمه لغيره، فتجده يستمرُّ في تذكير المتصدَّق عليه أو المعطى له بما فعل له من خيرٍ ومعونة، ويكون هذا التذكير على وجه التعيير والترفع والتعالي عليه، وقد ذكر الخطابي معنيين للمنان، وفيما يأتي ذكرهما:[2]

  • المعنى الأول: أنَّ المنان هنا مأخوذٌ من المنة، وهو ذات المعنى المذكور في هذه الفقرة، وهذا الفعل إن وقع في الصدقة أبطلها، وإن وقع في المعروف أفسده وكدره.
  • المعنى الثاني: أنَّ المنان هنا مأخوذٌ من المنِّ، أي النقص، ويكون المراد هنا كل من ينقص من حقِّ غيره سواء في الوزن والكيل أو في غيرهما.

شاهد أيضًا: تفسير يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين

شرح الحديث الشريف

يخبر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في هذا الحديث الشريف عن ثلاثة أنواع من الناس، يعقابهم الله -عزَّ وجلَّ- يوم القيامة بعدم كلامه معهم بما يسرُّهم، وهذا العقاب من باب الاستهانة بهم والغضب عليهم، لما وقع منهم من جرمٍ في الحياةِ الدنيا، وهؤلاء الثلاثة هم: المنان، والحالف كذبًا على بضاعته، والمسبل ثوبه، وفيما يأتي بيان المراد من الجملتين الأخيرتين:[3]

شاهد أيضًا: فضل لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

معنى والمنفق سلعته بالحلف الفاجر

والمراد منه التاجر الذي يحلف كاذبًا ليقوم بترويج بضاعته وتجميلها في أعين المشتري، وإنَّه بحلفه هذا يكون قد وقع في أربع معاصٍ، وهنَّ:

  • المعصية الأولى: الحلف الكاذب.
  • المعصية الثانية: غشُّ المسلم.
  • المعصية الثالثة: أخذ المال بغير وجه حقٍّ.
  • المعصية الرابعة: الاستخفاف بحقِّ الله -عزَّ وجلَّ-.

شاهد أيضًا: عقوبة حلف اليمين الكاذب في المحكمة

معنى والمسبل إزاره

أمَّا المسبل إزاره فهو الذي يطيل ثيابه، ويجعلها تجرُّ وراءه على الأرض، ويكون ذلك على وجه التعالي والفخر، وما يؤكد هذا المعنى، الحديث الذي أخرجه الإمام البخاري في صحيحه عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنه- حيث قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: ( مَن جَرَّ ثَوْبَهُ خُيَلاءَ، لَمْ يَنْظُرِ اللَّهُ إلَيْهِ يَومَ القِيامَةِ).[4]

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي يحمل عنوان من هو المنان في الحديث، وفيه تمَّ بيان أنَّ المنان هو الرجل الذي يمنُّ بالعطاء على غيره بعد تقديم المساعدة له، كما تمَّ بيان نص الحديث الشريف وشرحه.

المراجع

  1. ^صحيح مسلم , مسلم، أبو ذر الغفاري، 106، صحيح
  2. ^islamweb.net , معنى قول الرسول ... المنان الذي لا يعطي شيئاً إلا منة , 11/8/2022
  3. ^dorar.net , شرح الحديث , 11/8/2022
  4. ^صحيح البخاري , البخاري، عبدالله بن عمر، 3665، صحيح