من هو عمر المختار

كتابة خضر ديوب -
من هو عمر المختار

من هو عمر المختار ؟ يعرف المجاهد الليبي عُمر المختار بأنه أحد أشهر المقاومين العرب والمسلمين، حيث حارب الاحتلال الإيطالي لمدة تزيد عن 20 عامًا قبل أن يقبض عليه، كما حارب ببضعة مئات من المجاهدين جيشًا استعماريًا قوامه 20 ألف جندي. سنتعرف وإياكم عبر موقع محتويات على السيرة النضالية للشهيد عمر المختار وعلى أهم إنجازاته.

من هو عمر المختار

هو السيد عمر بن مختار بن عمر المنفي الهلالي الشهير بعمر المختار، والملقب بشيخ المجاهدين، وشيخ الشهداء، وأسد الصحراء. ولد عُمر المختار في 20 آب أغسطس عام 1858 في قرية جنزور في منطقة الجبل الأخضر ببرقة شرقي ليبيا. والدته هي عائشة بنت محارب، ووالده الشيخ محمد الذي توفي وهو في طريقه لأداء مناسك الحج، ليتولى حسين الغرياني شيخ زاوية جنزور السنوسية رعايته بوصية من والده. أدخله حسين الغرياني مدرسة القرآن الكريم في الزاوية.

شاهد أيضًا: من هو عمر الديني السيرة الذاتية

نضال عُمر المختار ضد الاحتلال الإيطالي

أعلنت إيطاليا في 29 سبتمبر من العام 1911 الحرب على السلطنة العثمانية التي شكلت ليبيا جزءًا منها، حيث بدأت السفن الحربية بقصف المدن الساحلية الليبية، ليعود عُمر المختار بعد ذلك إلى زاوية القصور بغرض تنظيم حركة الجهاد ضد الغزو الإيطالي عندما شارك في أواخر العام 1911 في معركة السلاوي. تولى المختار بعد ذلك قيادة المجلس الأعلى للعمليات الجهادية، حيث أدار أعتى المعارك في تاريخ ليبيا، وخاصةً بعد انسحاب القوات العثمانية من ليبيا في العام 1912 بموجب معاهدة لوزان. استمرت المقاومة بقيادة عمر المختار حتى بعد انسحاب السنوسيون من ليبيا إلى مصر عام 1922، وألحقت خسائر فادحة في صفوف القوات الإيطالية.

كيف تم أسر عمر المختار

أسر الايطاليون عُمر المختار في العام 1931 في إحدى المعارك، وذلك بعد أن أطلقت القوات الإيطالية غازًا خانقًا، وكان يبلغ المختار من العمر وقتها 73 عامًا. نقل إلى مرسى سوسة ثم إلى بنغازي من خلال البحر، ليودع السجن الكبير. كان أسر عمر المختار مفاجأةً يحلم بها القائد الإيطالي موسوليني، حيث لم يعرف أن عمر المختار قد وقع في الأسر، بل ظنوه مجاهدًا في صفوفه قبل أن يتعرف عليه أحد الضباط الإيطاليين، ليتم إعدامه شنقًا في صباح يوم 16 سبتمبر من العام ذاته.

صفات عُمر المختار

تمتع الشهيد عُمر المختار بقدر عال من الذكاء والفطنة، كما عُرف بالحزم والصبر والاستقامة والجدية، وكان ملمًا بشؤون البيئة المحيطة به، ومدركًا لأحوال الوسط الذي يعيش فيه، وللأحداث القبلية وتاريخ حدوثها. إضافةً إلى معرفته للأنساب والارتباطات التي تصل جميع القبائل ببعضها البعض، وبعاداتها وتقاليدها، وكان خبيرًا بطرق ومسالك الصحراء من برقة إلى مصر والسودان بالخارج، وإلى الكفرة والجغبوب بالداخل. كما اكتسب المختار خبرةً واسعةً بأنواع النباتات وخصائصها الطبية، وكان على دراية بأمراض الماشية وبطريقة علاجها.

شاهد أيضًا: اقوال عمر المختار الشهيرة

المناصب التي تولاها عمر المختار

تولى الشهيد عُمر المختار عدة مناصب في بداية حياته، حيث أصبح شيخًا لبلدة زاوية القصور الموجودة في منطقة الجبل الأخضر في العام 1897، وقد عرف بحكمته وعدله وإنصافه. انتقل في العام 1900 إلى بلاد التشاد الأفريقية، حيث قاوم الاستعمار الفرنسي هناك، وعمل على نشر تعاليم الدين الإسلامي، كما تنقل في أرجاء أفريقيا الشرقية والصحراء الكبرى، وبنى المساجد والزوايا. عمل المختار نائبًا عن المهدي السنوسي لسنوات طويلة في السودان قبل أن يعينه السيد المهدي شيخًا لزاوية عين كلكة. عيّن عُمر المختار في العام 1906 شيخًا لبلدة زاوية القصور مجددًا بعد وفاة محمد المهدي السنوسي عام 1902.

أشهر أقوال عمر المختار

شكّل عُمر المختار على مدار السنين مصدر إلهام للكثير من المجاهدين، وقد حفظت أقوال المختار إلى يومنا هذا، وأشهر هذه الأقوال:

  • إن الضربات التي لا تقصم ظهرك تقويك.
  • نحن لن نستسلم، ننتصر أو نموت.
  • يمكنهم هزيمتنا إذا نجحوا باختراق معنوياتنا.
  • صاحب الحق يعلو وإن أسقطته منصة الإعدام.
  • أموالكم تماماً مثل مجدكم ليست خالدة.
  • المعركة التي تنتصر فيها وحدك، لا تحتفل بها مع الذين تخلوا عنك وأنت تحت ضرب السيوف.
  •  الحكم حكم الله لا حكمكم المزيف.
  • آفة القوة استضعاف الخصم.
  • يستطيعُ المدفع إسكات صوتي، ولكنه لا يستطيع إلغاء حقي، وأنا على يقين أن حياتي ستكون، أطول من حياة شانقي.
  • كن عزيزاً وإياك أن تنحنى مهما كان الأمر ضرورياً فربما لا تأتيك الفرصة كى ترفع رأسك مرة أخرى.
  • عليكم أن تحاربوا الجيل القادم والأجيال التي تليه، أما أنا فإن عمري سيكون أطول من عمر شانقي.
  • لئن كَسَرَ المدفع سيفي فلن يكسر الباطل حقي.

في ختام هذا المقال نكون قد عرفنا من هو عمر المختار الملقب بشيخ المجاهدين، كما تعرفنا على تاريخه النضالي ضد الاحتلال الإيطالي.

22 مشاهدة